عرض مشاركة مفردة
  #10  
قديم 24/10/2010, 11:17 PM
صورة لـ عمرم
عمرم
مسافر
مسافر
 
: شريـعـتي مـنهـاج حــيـاتـي




لقداهتم الإسلام بالتربية الصالحة للأبناء، وإعدادهم الإعداد المناسب بحيث يصبحون

نافعين لدينهم ومجتمعهم.

ويعتبر دور الأم فى هذا المجال دورًا مؤثرًا وخطيرًا؛

لأنها تلازم طفلها منذ الولادة إلى أن يشب ويترعرع ويصبح رجلا يعتمد على نفسه،

وهذه المسؤولية كبيرة وشاقة على الأم،

ولكنها قادرة عليها بما وهبها الله من عزيمة وصبر وحنان على أبنائها.

وقد دعا القرآن الكريم إلى العناية بالأبناء،

فقال تعالى: (يُوصيكُمُ اللهُ في أولادِكُمْ) [النساء: 11]،

وقال: (يَا أيُّهَا الّذِين آمَنُوا قُوا أَنفسَكُمْ وأَهْليكُمْ نارًا وقُودُهَا النَّاسُ والحِجَارَةُ) [التحريم: 6]،

وقال: (وَأْمُرْ أَمُر أَهْلَكَ بالصَّلاةِ واصْطَبِرْ عَلَيْهَا) [طه:132]،

كما أكد الرسول ( على أهمية تأديب الطفل وتربيته

(مروا أولادكم بالصلاة وهم أبناء سبع سنين، واضربوهم عليها وهم أبناء عشر،

وفرقوا بينهم فى المضاجع) [أبو داود].



من مواضيعي :
الرد باقتباس