عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 25/09/2010, 09:29 PM
صورة لـ همسة مشاعر
همسة مشاعر
اميرة الكلمات و المشاعر
 
دائرة >> الوفـــــــــــــــــاء <<

الوفـــــــــــــــاء بين الاصـدقــــــــــــــاء



الذي أود الحديث عنه هنا لا يقتصر على الالتزام بأمر شرطه

أحد الطرفين على الآخر ... بل يتعداه ليشمل كل معنى جميل تشمله

كلمة الوفاء بمعناها السامى الراقى الجميل .....

فهو يشمل تفاصيل الحياة بين كل من عهدا علي شيء...

ليعيش كل منهما وهو يحمل في قلبه حباً ووُدّاً ورحمة

وتقديراً وإخلاصاً لا متناهياً تجاه الطرف الآخر .



فـــ .... الوفــــــــــــــاء


يعني البذل والعطاء والتضحية والصبر ...

وذلك بالاهتمام بمن كنت وفياً له ...

والحرص عليه ... وعدم التفريط فيه ...

والخوف عليه من الأذى .... ومراعاة شعوره وأحاسيسه....

وتقدير جهوده .... وعدم إفشاء سره ،

والحفاظ على خصوصياته ... والعمل على إسعاده ...

والثناء الحسن عليه .... وذكر محاسنه ... وتجاهل أخطائه .

والذكرى الجميلة لعهده وأيامه بعد فراقه ....

فليس مع الوفاء ترصُّد ... ولا تصيُّد للاخطاء ...

ولا إساءة .... ولا ظلم .... ولا نكران ... ولا جرح .


والوفـــــــــــــــاء


بمفهومه الشامل الذي أوضحناه لا يتحقق إلا إذا كان بناء لهذه العلاقة منذ البداية سليماً متيناً راسخاً
يقوم على مبادئ ، ويسعى لتحقيق أهداف .

إن قضية الوفاء لا تتحقق إلا إذا اجتمعت بها....

ثلاث عناصر غاية فى الاهمية :

الحب ...... والإنسانية ....... والإيمان

فالحب محرِّك الوفاء ....

والإنسانية ضمانه وبها استمراره .....

والإيمان هو الضابط لها .

وبه يصبح الوفاء فى ابهى صوره...


فهذه كلماتى لصديق يقدر هذا المعنى السامى....


تعلمت منك الوفاء والاخلاص

تعلمت منك جمال الحياه

كنت صديقي عندما هجرني الاصدقاء

كنت ظلي كنت املى ورمز العطاء

كنت المعنى الكامل للوفاء

كنا نحكي ونحكي دون كلام

تتلاقى عيوننا خلف جدار الصمت

كنا نفترش العشب ونداعب الغمام

كنت رمزا للحب فلم اجد سلوتى إلا معك

كنت حارسا وفارس و محب للحياه

لا تعرف للغدر طريق او اتجاه


مااااااااااااروع الوفاء في الحب وماانبله من شعور

مليئ بالياسمين

خير مثال للوفاء

اعزائى ليتكم جميعا تشعروا معى بهذا المعنى الراقى الجميل

الذى يجعل لحياتنا طعم ولون ورائحة

لكم ورودى رمزا لوفائى وحبى لكم فاقبلوها منى

وتذكرونى دائما لو فرقتنا الايام ذات يوم...


منقول




من مواضيعي :
الرد باقتباس