عرض مشاركة مفردة
  #10  
قديم 09/03/2010, 10:39 AM
حسن المهدي
مُتـواصل
 
: الفتاة التي وقعنا كلنا في حبـها

لا تأس على الدنيا وما فيها
فالمــــوت يفنينا ويفنيها
اعمل لدار البقاء رضوان خازنها
الجار احمد والرحمن بانيها
لا دار للمرء بعد الموت يسكنه
إلا التي كان قبل الموت بانيها
فمن بناها بخير طاب مسكنه
ومن بناها بشر خاب بانيها

جعلني الله ىواياك منمن طاب مسكنهم



من مواضيعي :
الرد باقتباس