عرض مشاركة مفردة
  #4  
قديم 20/08/2009, 11:46 PM
الرماد
مُتـواصل
 
: أجوبة الدكتور صلاح الدين الايوبي الناطق الرسمي لجيش رجال الطريقة النقشبندية لأعضاء شبكة حنين


المحور الثاني : الجهاد والفصائل العاملة بالساحة العراقية..



1. لماذا اتخذتم سياسة تجنب الاحتكاك مع الفصائل الأخرىوانتم تعلمون جيدا أن ما تعملون من أجله كل الفصائل تعارضه وخاصة العمل على إعادةالعراق كما كان في زمن القائد صدام حسين رحمه الله؟.

ج1. نحن لم نتجنب الاحتكاك مع الفصائل الجهادية، بل نتعاون مع كل من جاهد المحتل ضمن ثوابتنا الشرعية والأخلاقية، ونحن نعمل ضمن حدود الشريعة الإسلامية الغراء، وبما يخدم العباد والبلاد، وبما أن سلطتنا الشرعية أغاظت الكافر نستنتج من ذلك أن نصرتها وولاءها هو الذي يغيظ الكفار ويهزمهم، وخصوصاً ان سلطتنا الشرعية في ساحة الميدان ولم تغادرها إلى بلد آخر بل تدير العمليات من داخل الساحة وليس من خارجها، والأصل في ذلك الولاء للسلطة الشرعية وجوبه الإيماني والأخلاقي والضروري، وقد نشرنا ذلك في توضيح الهيئة الشرعية (http://www.alnakshabandia-army.org/h...fb 2e92cc9176 ).


2. هل هناك اتصالات بينكم وبين الفصائل الأخرى وخاصة الدولة الإسلامية والجيش الإسلامي؟.

ج2. لنا اتصال مع كثير من الفصائل الجهادية، وننسق معها بعض العمل الجهادي ضمن حدود لا تتعارض مع ثوابتنا الجهادية وأخلاقنا ومنهجنا والوضع الأمني، واتصالنا مع الجميع على قدر متطلبات العمل الجهادي.


3. هل دخلتم في صراع مسلح مع إحدى الفصائل الأخرى وخاصة في محافظة صلاح الدين؟

ج3. لم ندخل في أي صراع مسلح ولا غير مسلح مع أي من الفصائل، وإن استُفزِزْنا في بعض الأحيان، لأنا نحرص على وحدة شعبنا، وتوجيه السلاح إلى صدور الغزاة المحتلين.


4. ما رأيكم بدولة العراق الإسلامية وهل تعتقدون أن دعوة الشيخ أبي عمر البغدادي للتسامح تشملكم؟

ج4. لهم وجهتهم ومنهجهم، ونحن لنا وجهتنا ومنهجنا، ونحن نؤيد كل منهج ينتهج لطرد المحتلين، ويسعى لرص الصف ووحدة العراق وشعبه، وليس لتفتيته وتجزئته ومهما كانت الذرائع.


5. هل هناك لقاءات أو ترتيب لقاءات مع جبهة الجهاد والتغيير أو المجلس السياسي للمقاومة العراقية وما رأيكم في هذه الفصائل؟.

ج5. كما ذكرت سابقاً نحن لنا تنسيق مع الفصائل الجهادية حسب متطلبات العمل الجهادي فقط، ونحترم ونبارك موقف كل من يعارض الاحتلال ويجاهده، ويسعى لرص الصف ووحدة العراق وشعبه.


6. لماذا الاندماج مع راية البعث وترك باقي الفصائل الإسلامية؟.

ج6. راية البعث هي راية السلطة الشرعية، وما دامت هذه هي السلطة الشرعية والشعب مطالب أن يواليها ويلتف حولها، وهي واجبة وضرورة حتمية ومؤكدة في ظل هذه الظروف أمام العدو الكافر رأينا من واجبنا الشرعي والأخلاقي أن نندمج تحت هذه الراية كما كان الشعب كله مندمجا تحتها قبل الاحتلال، وأما بعد الاحتلال فهو مؤكد وضروري وأخلاقي، والحياد عنه ضلال مبين وعناد قبيح.


7. هل هناك طرق أخرى من رجال أهل الله تشارك في المقاومة بفصائل مستقلة؟.

ج7. أهل التصوف لهم باعهم في الجهاد في العراق، ولكنهم عموما لم يجاهدوا بأسماء طرقهم الصوفية، بل من خلال مجاميع جهادية، أو بأسماء أخرى غير أسماء طرقهم، ومنهم من انضموا إلى جيشنا والطرق كلها طريق واحد ما دام الشرع واحداً والهدف في الجهاد واحداً.


8. هل يمكن أن نرى اليوم الذي تجتمع فيه رايةالجهاد على ارض الرافدين بجميع الفصائل المجاهدة؟.

ج8. هو اليقين الثابت، ولا يمكن الاعتقاد بمن بذل مهجته لله أنه يحب أن يفرق بين أبناء هذا البلد المسلم العظيم، بل ينصر الحق حتى ولو كان مراً، والحق هو وحدة البلد والشعب المسلم.


9. هل اتخذتم خطوات عملية لمفاتحة بقية فصائل وجبهات الجهاد لغرض تقريب الآراء والمواقف وإيجاد أرضية مشتركة يقف عليها الجميع بعد اندحار المحتل الأمريكي الغاشم وهل هناك تنسيق مع فصائل المجاهدين الأخرى؟.

10. هل توجد فكرة للحوار مع الفصائل الأخرى (دولةالعراق الإسلامية ـ أنصار الإسلام) تقريب وجهات النظر وحل الخلافات؟.

11. مارأيكم في الاجتماع مع كل الفصائل المجاهدة واختيار أمير جديدة لإمارة العراق الإسلامية؟.

ج9ـ10ـ11. لقد دعا القائد الأعلى للجهاد والتحرير السيد عزت الدوري في خطابه الأخير صراحةً جميع الفصائل الجهادية للتوحد، تحت قيادة واحدة وراية واحدة ووجهة واحدة ونظرة واحدة ضمن الحدود الشرعية والوطنية التي تخدم مسيرة الجهاد الآن ومصلحة العباد والبلاد مستقبلاً.


12. طمأنونا ما أمكن على الوضع الإستراتيجي العام للجهاد بأرض الرافدين؟.

ج12. الوضع الجهادي في العراق بخير عظيم، والنصر حليف المؤمنين، وبذلك نحن موقنون، والمسألة مسألة وقت فقط.



من مواضيعي :
الرد باقتباس