عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 10/01/2009, 03:57 PM
صورة لـ بحر الغضب
بحر الغضب
مُتميــز
 
╣◄ الإ ســتــديــو•|•|• 【عُـمان-البحرين】【العراق-الكـويت】 •|•|• الـتـحلـيـلي ►╠





الحمد لله رب العالمــين والصــلاة والســلام على أشــرف الأنبياء وســيد المرسلين ســيدنا محــمد عليــه
وعلى آلــه أفضــل الصــلاة وأتــم التســليم .. أمــا بعـد ..

من يحجز بطاقتي التأهل لدور نصف النهائي ؟!
عمان والبحرين في صدام ساخن .. والكويت تتطلع للتأهل من بوابة العراق الجريح





تدخل منافسات بطولة الخليج التاسعة عشرة في مسقط يوم السبت منعطفا حاسما بمواجهتين قويتين؛ حيث يلتقي في مجمع السلطان قابوس ببوشر المنتخب الوطني العماني والمنتخب البحريني وكذلك يتقابل المنتخب الكويتي بالمنتخب العراقي في إستاد الشرطة بالوطية ضمن منافسات المجموعة الأولى والجولة الأخيرة وحجز بطاقتي التأهل لدور نصف النهائي

يخوض المنتخب العماني صاحب الأرض والجمهور مباراة قوية ضد شقيقه المنتخب البحريني ولديه فرصتين للتأهل للدور القادم حيث أن التعادل يصل به الى النقطة الـ 5 وفارق الأهداف حتى قبل المرحلة الأخيرة لصالحه والفوز فقط يبعده عن حسبة نقاطالتأهل ..



المنتخب البحريني وضع نفسه في موقف حرج بعد خسارته الأخيرة امام المنتخب الكويتي حيث أن يملك 3 نقاط والفوز فقط على صاحب الأرض والجمهور يجعله مؤهل للظفر ببطاقة التأهل ..

المنتخب الكويتي بدأ البطولة بتعادل سلبي وأداء قوي ضد فريق الأرض والجمهور ومستضيف البطولة وفوزه الأخير على المنتخب البحريني جعله من الفرق القوية واتي يحسب لها ألف حساب رغم أن المسئولين في المنتخب الكويتي لم يعطوا هذه النتائج أي أهمية ولربما بسبب عدم وضع اللاعبين تحت ضغط الجماهيري والإعلامي ..

بطل أسيا خرج من منافسات البطولة في المرحلة الأخيرة بعد خسارتين من المنتخب الكويتي والعماني على التوالي وذلك بسبب تدني مستويات لاعبي المنتخب العراقي المحترفين وكذلك غياب أبرز لاعبيه ضد منتخبنا الوطني ..

نتائج الجولة الأخيرة فوز المنتخب الوطني على المنتخب العراقي بـ 4 أهداف دون رد وشهدت فوز المنتخب الكويتي على المنتخب البحريني بـ هدف دون رد ..

المدير الفني للمنتخب الوطني العماني الفرنسي كلود لوروا لديه خيارات وأوراق رابحه لحجز بطاقة التأهل لدور نصف النهائي والمنتخب العماني قدم مباراة جميلة ورائعة بهزيمة بطل آسيا برباعية نظيفة ويتعين على مدرب الفرنسي وضع خطه وتكتيك معين ومحاولة الإستفادة من العوامل المؤهلة للفوز لكون المنتخب هو مستضيف البطولة والجماهير أثبتت بأنها مع الفريق أثناء البطولة بإيجابية وكذلك للمنتخب فرصتين للتأهل الفوز بالمباراة والنقط الثلاث أو حتى التعادل ..

المدير الفني للمنتخب البحريني ميلان ماتشالا وفي المباراة الثانية، يختلف المشهد في مباراة منتخب البحرين والكويت، فالأول يتطلع إلى حسم تأهله إلى نصف النهائي بتحقيق الفوز الثاني وعدم انتظار مباراته الأخيرة مع أصحاب الأرض، والثاني إلى زيادة جرعة الثقة بعد أن لحق بركب المشاركة في اللحظات الأخيرة ولكنه خرج من المباراة الأولى كمرشح له حظوظ متساوية مع الآخرين..

المدرب البرازيلي جورفان ونتائج المنتخب العراقي في المباراتين الأخيرتين وضعه في الموقف المسئول عن النتائج والخسائر الكبيرة لصاحب لقب فريق بطل آسيا وذلك بخسارة أمام المنتخب البحريني ب 3 أهداف مقابل هدف وكذلك الخسارة التاريخية من قبل صاحب الأرض والجمهور بـ 4 أهداف دون رد والمنتخب العراقي سوف يدخل مباراته ضد المنتخب البحريني وهو يفتقد أبرز أوراقه مثل باسم عباس وصانع الألعاب نشأت أكرم بسبب الإصابة وكذلك علي حسن رحيمة بقرار من اللجنة الفنية بسبب الأحداث التي جاءت بعد مباراة المنتخب العراقي والبحريني


المدرب الكويت محمد إبراهيم نجح بإيصال الأزرق الكويتي الى النقطة الـ 4 بعد تعادل مع صاحب الأرض والجمهور في أول لقاءات البطولة والفوز على المنتخب البحريني في الجولة الأخيرة ويملك المنتخب الكويتي أوراق رابحة ووجوه شابه لحجز إحدى بطاقتي التأهل للدور القادم أمثال أحمد عجب وبدر المطوع ومساعد ندا ومحمد جراغ ..




من مواضيعي :
الرد باقتباس