عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 27/12/2008, 08:38 AM
صورة لـ عبداللطيف أحمد فؤاد
عبداللطيف أحمد فؤاد
شاعر
 
قصيدة منتظر الزيدى والشعوب

[frame="1 80"]l
يا شعوب أحذية هتفت للحذاء

ويا سماء العرب لا تمطرى دماء

أمطرى لنا رجال صباح مساء

فالملوك والناس هنا صاروا نساء

كبرت أثدائهم وإمتهنوا البغاء

وأين القوم مِن ملايين الشهداء؟

وجبالٍ من عظامٍ عانقت السماء

وأين الهواء لملايين السجناء؟

وأشجار وطيور قتيلة وضياء

فهل ألف الف حذاء حق هؤلاء

وخناجر ترتع برقاب الأحياء

ونواح الجنين قد ملأ الفضاء

خوفاً مِن حياته المقبلة السوداء

فهل حق هؤلاء ألف ألف حذاء؟

بوش يا هولاكو العصر والفنَاء

لو قذفتك بألف مليار حذاء

لقلت هذا علاجى ونعم الدواء

لو إغتصبتك فى الصيف والشتاء

تستمتع بى كملكة عهر النساء

يا أهل القبور والقصور والسماء

هل حق الزبانية مليار حذاء؟

أم مليار مشنقة حق الأشقياء؟

مِن الحكام والوزراء والأغبياء

كدجاج تعاشرهم الديوك بسخاء

ولبسوا ثوب الذُل وخلعوا الكبرياء

وجروا بالحمام لقاتل الأشقاء

وداسوا رقاب ملايين الفقراء

وشيّدوا ممالك العار والعناء

فهل مليار حذاء حق هؤلاء؟

ويا وطنى هدموك وبنوا للأعداء

على أشلائك فنادق بلا حياء

فهل حق هؤلاء مليار حذاء

وأخبر مصنع الأحذية للأغنياء

عن صراخ جلد البشر قبل الإبتداء

فى التصنيع و الصبغ وفى الإنتهاء

فهل مليار حذاء حق هؤلاء؟

يا شعوب كجحوش عمياء عرجاء

تنهب ضعاف الذئاب منها ما تشاء

فهل حق الوحوش ألف حذاء؟
لست أدرى
عبداللطيف أحمد فؤاد غزالة السنبلاوين دقهلية مصر بتاريخ 19/12/2008





























[/frame]




من مواضيعي :