عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 23/11/2008, 02:54 PM
الفارس الاخير
مُخلــص
 
موضوع رائع نتائج قرعة كأس القارات للمنتخبات



نتائج قرعة كأس القارات للمنتخبات

المجموعه الاولى:
البرازيل
ايطاليه
مصر
والولايات المتحدة

المجموعه الثانيه
اسبانيا
العراق
نيوزيلندا
جنوب أفريقيا


وقع المنتخب المصري في مجموعة العملاقين الإيطالي والبرازيلي في قرعة كأس القارات للمنتخبات التي سحبت اليوم السبت في جوهانسبورغ.
ووزعت المنتخبات الثمانية على مجموعتين فجاء المنتخب المصري، الذي يشارك في هذه المسابقة كممثل للقارة الأفريقية بعد تتويجه بطلاً لها في بداية العام الحالي، في الثانية إلى جانب البرازيل حاملة اللقب وإيطاليا بطلة العالم والولايات المتحدة بطلة الكونكاكاف.
أما المنتخب العربي الثاني وهو العراق الذي يشارك كونه بطلاً لآسيا عام 2007، فتبدو حظوظه جيدة لأنه وقع في المجموعة الأولى إلى جانب منتخبين "عاديين" هما نيوزيلندا وجنوب أفريقيا المضيفة إضافة إلى إسبانيا بطلة أوروبا التي تنتظرها مهمة سهلة، وستقام هذه البطولة من 14 إلى 28 حزيران/يونيو المقبل.
وستكون المواجهة المرتقبة دون أدنى شك بين إيطاليا والبرازيل وستكون في الجولة الأخيرة من منافسات دور المجموعات في 21 حزيران/يونيو في بريتوريا.
وتفتتح منافسات هذه المجموعة في 15 حزيران/يونيو حيث تلعب مصر مع البرازيل وإيطاليا مع الولايات المتحدة، ثم تلتقي مصر مع إيطاليا والبرازيل مع الولايات المتحدة في 18 منه.
أما في المجموعة الأولى، فستكون المباراة الافتتاحية بين البلد المضيف والعراق في 14 حزيران/يونيو فيما تلعب إسبانيا مع نيوزيلندا.
وتقام الجولة الثانية في 17 الشهر ذاته حيث تلتقي إسبانيا مع العراق وجنوب أفريقيا مع نيوزيلندا، ثم يختتم الدور الأول في 20 الشهر عينه فتلعب جنوب أفريقيا مع إسبانيا والعراق مع نيوزيلندا.
ويتأهل إلى الدور نصف النهائي الذي سيقام في 24 و25 حزيران/يونيو في بلومفونتين وجوهانسبورغ، بين متصدر المجموعة الأولى وثاني المجموعة الثانية، وأول المجموعة الثانية مع ثانية الأولى على التوالي، على أن يكون النهائي في 28 الشهر في جوهانسبورغ ويسبقه لقاء المركز الثالث.
يُذكر أن منتخبات العراق وإيطاليا وإسبانيا تشارك للمرة الأولى في هذه البطولة التي انطلقت رسمياً بإشراف الفيفا اعتباراً من نسخة 1997 (أقيمت النسختان الأوليان في السعودية عامي 1992 و1995).
وأحرزت البرازيل لقب هذه المسابقة مرتين عامي 1997 و2005 بالتساوي مع فرنسا (2001 و2003) مقابل مرة واحدة للمكسيك (1999).
وستكون البطولة بروفة أساسية حول قدرة جنوب أفريقيا في استضافة مونديال 2010 للمرة الأولى في القارة السمراء وذلك بعد أن تعرضت لانتقادات شديدة بسبب تأخر العمل في البنى التحتية والمشاكل السياسية التي تواجهها الحكومة بالإضافة إلى مسألة الأمن وارتفاع معدل الجريمة.
وستقام البطولة على أربعة ملاعب في مدن جوهانسبورغ وبريتوريا وروستنبرغ وبلومفونتين.
وينال الفائز باللقب مبلغاً مقداره 3.75 ملايين دولار، حتى أن المنتخب الذي سيخرج من الدور الأول سينال جائزة مقدارها 1.4 مليون دولار.


ردود فعل المدربين
من جانبهم، اتفق مدربو ومسؤولو المنتخبات التي أوقعتها القرعة في المجموعة الأولى بالدور الأول على أن القرعة أوقعتهم في مجموعة جيدة.
واستنكر المدرب الإسباني فيسنتي دل بوسكي المدير الفني لمنتخب بلاده ما تردد عن وقوع فريقه في مجموعة سهلة وقال "أمامنا مزيج من أساليب اللعب في مجموعتنا، وأتمنى أن يفوز أسلوب لعبنا في النهاية. لكنني سأحترم جميع منافسينا ولن نتهاون مع أي من الفرق الأخرى".
أما البرازيلي جويل سانتانا المدير الفني لمنتخب جنوب أفريقيا فصرح أنه بدأ في تنفيذ برنامج لتجهيز الفريق من أجل تقديم عروض ونتائج جيدة في كأس العالم للقارات.
أضاف "أعتقد أنني حددت نحو 80 بالمائة من اللاعبين الذين يمثلون بافانا بافانا (أى الأولاد وهو لقب منتخب جنوب أفريقيا) في البطولة. أشعر بسعادة بالغة حيث ستتاح لنا الفرصة لاختبار الفريق".
وقال فرانك فان هاتوم رئيس الاتحاد النيوزيلندي للعبة إنه يثق في قدرة فريقه على المنافسة في البطولة.
أضاف "أعرف أننا لن نكون مرشحين للمنافسة في البطولة ولكن الشيء الجميل في كرة القدم هو أن غير المرشحين يفوزون أحيانا. سيتعلق الأمر بالأهداف، وأثق في أننا سنقدم عروضاً جيدة".
وعلق مدرب المنتخب المصري حسن شحاتة على المهمة التي تنتظر لاعبيه قائلاً "يجب أن نقدر موقفنا كأبطال لأفريقيا ولا يجب علينا أن ننهار، لأنه إذا ارتبكنا في مباراتنا الأولى أمام البرازيل، سيكون وضعنا كذلك في المباريات الأخرى".
أما مدرب المنتخب الإيطالي مارتشيلو ليبي فبدا متحمساً لفكرة مواجهة المنتخب البرازيلي، مضيفاً "لم أواجه البرازيل يوماً ولا حتى الفرق البرازيلية، ولا عندما كنت لاعباً أيضاً، وسأحصل على هذه الفرصة في مناسبتين في فبراير (ودية) ويونيو.. سيكون الأمر رائعاً".
وتابع ليبي الذي حافظ الأربعاء الماضي أمام اليونان (1-1) على سجله الخالي من الهزائم مع المنتخب للمباراة الحادية والثلاثين على التوالي، "أنا سعيد جداً، سنلعب في مجموعة جيدة، صعبة للغاية وهذا ما أحبذه شخصياً. سيكون اختباراً جيداً لنهائيات كأس العالم".
وأعرب جورفان فييرا المدير الفني للمنتخب العراقي إنه يتطلع لتمثيل القارة الآسيوية في البطولة، مضيفاً "يجب أن نظهر الآن جدارتنا بالمشاركة في كأس العالم للقارات".


كل التوفيق للمنتخبات العربيه .. العراق ومصر ..




من مواضيعي :
الرد باقتباس