عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 05/11/2008, 12:07 PM
صورة لـ الوفاء طبعي
الوفاء طبعي
مُشــارك
 
دموع تحتضن السطور !!!

حين تغفـــو الظلمة في موقد دارنا
لتسدل بغفوتها دمعـــا قد إرتسم
على طيــات الستائـــر ،، ليتلاشى
ذلك النور الباهت خلف تلك الجدران
تتراقص ألمنا ،، فتخدش على عتبات
أبوابنا سكينة الصمت ،،،

ترتعش تلك الأرواح الشاردة
مع نسمات الليل الموحشة
لترتحل بنا هنالك حيث اللاوجود،،
تقودنا أحزاننا إلى ذلك العالم
عالم لا تسكنه سوى تلك الدموع
ولا تسمع فيه إلا صرخات تلك الجراح
التي أعياها نزفها ،، وإستحال إلتئمها،،

وفي عتمة ذلك الليل أموت وأحيا
على ذكرى لحظات مضت ،،وسنين
قد ولت ،، دفن الغبار جمالها ،،وسكن
النسيان ساعاتها ،،سراب ذكريات كانت
بالأمس حقيقة بها طيوف قد رحلت ،،
وقلوب قد توقفت ،،

نخطو لحظتها على أكاليل الآلم والخوف
لنغرق في قيعان تلك البحار المليئة
بالحزن والضياع الأبدي،،
فنهرب إلى نزف ذلك القلم الذى
يجرح بياض تلك الأوراق ،،

فنسطر كتابتنا على الدموع
وتبقى مجرد
دموع تحتضن السطور !!!



مما راقى لي,,




من مواضيعي :