عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 19/10/2008, 08:51 PM
صورة لـ سراج الايمان
سراج الايمان
مُتـواصل
 
حوار بين سراج الايمان وقلبه

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


ذات يوم سمع سراج الايمان صوتا ولم يعرف من اين ياتي هذا الصوت

نظر يمينا ونظر شمالا ولم يجد اي احد

فقال سراج الايمان في نفسه لعلي اتخيل بانني سمعت صوتا

ولكن اخذ الصوت ينادي مره اخرى

فقال سراج الايمان : من المنادى

فاجابه قلبه : انا قلبك

قال سراج الايمان : قلبي !!!!!!

قال قلبه : نعم قلبك فلا تستغرب

قال سراج الايمان : ماذا تريد يا قلب

قال قلبه: سأخبرك ولكن عليك ان تخبرني وبكل مصداقيه

قال سراج الايمان : عن ماذا اخبرك يا قلب

فكرر قلبه نفس الكلام : سأخبرك ولكن عليك ان تخبرني وبكل مصداقيه

قال سراج الايمان : السمع والطاعه وكلي أذانا صاغيه

قال قلبه : انا ماذا اعني لك

قال سراج الايمان : انت تعني لي الكثير فانت الحياة بالنسبه لي

فقال قلبه : وماذا تعني لك الحياه

فصمت سراج الايمان ولم يستطع الجواب على هذا السؤال

فأجاب قلبه: الحياه ان تعيش فيها كريما سعيدا شكورا عطوفا محبا طيبا مخلصا لها

فقال سراج الايمان : ياااااه كل هذا ينبغي ان افعله حتى يكون للحياه معنا

قال قلبه : نعم واكثر من هذا

قال سراج الايمان : ولكن هذه من صفات القلب هو الذي ينبغي ان يفعلها

قال قلبه: نعم هذه صفات القلب ولكن ماذا افعل اذا انت ياسراج الايمان لم تكن عونا لي فتخفف من الهموم الملقاة علي وتداوي الجروح التي سببتها لي فانا ماعدت استطيع ان اتحمل شي من هذه الهموم والجروح حتى ولو كان بالشي القليل فماذا تراني افعل وانت تسمح من الاشخاص الاخرين ان يرموني بسهامهم وتلقي علي ذاك الكم الهائل من الهموم انا ما عدت استطيع التحمل ورفقا بي فانا قلبك انا اسهر الليالي انبض وانت تنام ولا تحس مدى معاناتي احاول قدر استطاعتي ان اتخلص من هذا العذاب لكي تنهض في الصباح الباكر وانت في احسن احوالك لا تشعر باي ضيق ولا بأي شي قد يعكر من صفوك ولكن انت ماذا تفعل لي ااااه كل يوم تاتيني بهموم وجروح لا اعرف اين مشرقها ولا اين مغربها فكيف تريدني ان افعل تلك الصفات التى تجعل للحياه معنى وانت لا تشعر بي وكيف هي معاناتي

عندها سكت القلب

وسراج الايمان جالس وقتا طويلا صامتا لا يعرف ماذا يقول ماذا يفعل

عندها جاءته نسائم الهواء البارده فاحس بانه قد ولد من جديد

فقال سراج الايمان : يا يأيها القلب كل هذا الكلام في داخلك وانا لا ادري هذا وانت قلبي يا قلب كم عانيت بسببي انا وكم شقيت.. انا واعوذ بالله من كلمت انا ماذا انا ماذا فعلت ماذا صنعت في هذه الحياه ماذا وماذا وماذا لاشـــــــــــــــــــــــــــــــــــي

فنادى قلبه وقال يا قلب ياقلب ولكن لم يجب عليه وما عاد يسمع له اي صوت غير نبضات قليله خافته تكاد ان تنتهي في اي وقت من كثر العذاب الملقى عليه

وقال سراج الايمان : ابشر يا قلب فانت اليوم قلبا جديد ..........




من مواضيعي :