عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 29/05/2008, 08:42 AM
الفارس الاخير
مُخلــص
 
تهذيب النفس ومعرفة الحق

تهذيب النفس ومعرفة الحق

لو جاهد الانسان نفسه لاصبح صالحاً,وأدرك الحق تبارك وتعالى ,وأذعن لوجوده.
حسن الانسان الصالح ,في نفسه معنى كبير,فهو يعني الابتعاد عن المساوىء,
يعني أن لايافك,ولايسلب,ولايهضم الآخرين حقوقهم.
لو كان هناك مثل هذا الانسان فإنكم جميعاً تقبلون يده,فلتكونوا أنتم كذلك,
وإن لم تستطيعوا ذلك,فلا أقل أن تكونوا صالحين على قدر أنفسكم.
فالناس تقبل يد ذلك الذي لايصدر منه شر ولا أذى,وان خلى من معاني الخير
والخدمة العامة ,ففي هذه الحالة يكون الانسان بعيداً عن الشيطان.
والخلاصة,فإن جميع الفروض والتكاليف الالهية تهدف الى تهذيب وبناء الانسان ,
فلو اصلح الانسان نفسه,لعانق الثريا وارتفعت منزلته,ولكن ما العمل؟!
فالأعم الأغلب يكتفي بهذه المظاهر الزائفة,
ويعيش على الخداع.
وهذا دليل على الانحطاط الفكري للبشر,لو كانت الأمور تستقيم بالخداع والمواربة والحيلة.
لاتظن أن الله ينتظر معرفتنا ,فالله في علو عرشه متعال,حصلت لنا معرفة أم لا.
لو عرفت الله فنع ذلك يعود لك,
وان عبدت الله وارتقبت عينك ولسانك وقلبك,ولم تطلق العنان لأعضائك وجوارحك.
فجوارح المؤمن ليست حرة تفعل ماتشاء,
نسأل الله ان يرزقنا الايمان الثابت المستقر,الايمان الذي إن حصلناه لايستطيع احد ان يقف بوجهنا خلال مسيرتنا في الحياة الدنيا.




من مواضيعي :