عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 03/04/2008, 02:10 PM
الفارس الاخير
مُخلــص
 
برنامج استعداد ناجح لخوض الاختبارات..

برنامج استعداد ناجح لخوض الاختبارات


لوضع برنامج ناجح عملي يستعد فيه التلاميذ الصغار لخوض امتحانات واختبارات في مدارسهم, سواء كانت شهرية او فصلية او مرحلية , يقدم الباحثون التربويون المشروفون على اقسام تربوية في بعض المدارس ولهم عدة مؤلفات في تربية الاطفال, بعض النقاط التي يمكن ان تساعد الامهات والاباء على ان يساعدوا بدورهم ابناءهم في تلك المراحل غير العادية من دراستهم.
لكل طفل شخصية واسلوب فهناك اطفال ينبغي مراقبتهم بلا تفاصيل ,وهناك أطفال ينبغي ان نشعرهم بالثقة, لهذا أعرفي شخصية طفلك لتكشفي الاسلوب الأمثل في التعامل معه.
ينصح خبراء التغذية بضرورة أن يتناول الطفل وجبة خفيفة و متوازنة أثناء مذاكرت دروسه لساعات طويلة, ومن الأفضل أن يبدأ بالفواكه , ثم يترك الوجبة الكاملة حتى الانتهاء من المذاكرة.
قد يتغير موعد نوم وأستيقاظ الأطفال اثناء الاستعداد للامتحانات, ولهذا ينصح ان تبدأ الام بتعويدهم تدريجيا على السهر وبالتالي على الأستيقاظ المبكر ( ابكر من المعتاد ), لكي تعتاد ساعة اجسامهم البيولو جية على ذلك, ولا يحسوا بالاضطراب او النعاس.
حاول باقـناع أطفالك بالمذاكرة وحدهم, لأن ذلك يساعدهم على التركيز ولا بأس من مراجعة ما ذاكره مع زملا ئهم بين وقت وآخر لكن ليس كل يوم ودائما.
على الأم ان تنتبه الى توجيه طفلها و حثه على المذاكرة من دون وضع مقارنات بينه وبين الاخرين من زملائه او اقاربه, وبدلا من ان تقول له : انظر كيف تفوق فلان او كيف يدرس ساعات طويلة, لتقل له : انا متأكدة إذا ذاكرت بتركيز وأعطيت نفسك الوقت الكافي للاستعداد للامتحان فستكون النتيجة مدهشة ومفرحة لنا جميعا.
ساعدي طفلك او طفلتك على وضع برنامج أسبوعي سواء بعدد الساعات المذاكرة اليومية, او وقتها او المواد التي ينبغي مذاكرتها .
بعض التلاميذ يفضلون البدء بمراجعة الدروس الأصعب وبعضهم يفضل المراجعة حسب تاريخ وموعد الامتحان بالنسبة لكل مادة, أكتشفي ما يحبه صغارك وما يفضلونه, وحاولي مساعدتهم بإبداء الرأي وليس بالأوامر.
التوتر والعصبية تمنع الطفل من التركيز, فحاولي ان يظل جو البيت اليف واعتمدي حس النكتة والفكاهة للتخفي الارتباك النفسي الذي يعانيه أطفالك في هذه الفترة.



منقول.




من مواضيعي :
الرد باقتباس