عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 27/03/2008, 12:51 PM
علي الخليفه
مُشــارك
 
قصة قصيرة/ وشم اشفاه الذابلات

وشم الشفاه الذابلات علي خريبط الخليفةـــــــــــــــــــــــــــ

تنظر أليه ! ووجههُ قد تغيرت ملامحه ويحمل معه ذكريات سنين مضت
أليوم عدت بعد كل هذه السنين عمن تبحث وأي شيء تقول
أتريد أن تستنهض الجراح ألتي لم تندمل !
ام لتمر على أطلال قلب غادرته ونصل سكين حبك يقطر الدمُ!
أو قد تريد أن ترى وشم الشفاه الذابلات
ماذا تريد
والحنظل يغفو بين يديك وطعناتك التي ترتدي ثوب المحبة تسمر ألأوتاد ما بين الضلوع
كان نشيجها تطوف به العبرات وهي تردد .... ماذا تريد....... ماذا تريد
حتى تحشرجت الكلمات ....... والدمع وكأنه سيل عارم
قال لها أني أخطأت وأطلب الصفح
ماذا بعد ...... أترد لي حلم الشباب ولوعته ... أترد لي طيف الصبا ونشوته
لا تستطيع كلماتك العذبة تشظى صوتها وأمسى شراعا جامحا
وما زال كأسك المر تعاقره أسرار ألذكريات حين كنت أسهر عند شموع الوفاء
والعاشقة اليوم أكملت عدتها...ولم تجد ألا أنين رضاب مفخورة
وأجفان بالقبل مدماة .. ابعد يديك عن جرحي ألنائم
أسفه يا حبيب العمر ..... أن قلبي ينبض بالحياة رغم الألم ولست ... مقبرة




من مواضيعي :
الرد باقتباس