عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 04/12/2007, 10:29 AM
hassanalshami
مُشــارك
 
مهما تعطفوا معك الناس فلن يكونون مثل والديك مطلقا

بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على نبينا محمد الصادق الأمين وعلى آله وصحبه وسلم أجمعين .
اللهم أغفر لوالدينا وأجعلهم هادين مهتدين يا الله ، اللهم تجاوز عن سيئاتهم واغفر لهم ذنبوهم يا كريم ، اللهم إننا نحبهم ونتقرب بحبهم اليك يا الله ، اللهم أجعلنا بارين بهم وقربنا الى كل ما يثلج صدورهم يا الله ، اللهم انظرنا الى تلك البسمة التي نفرح بها والدينا يا الله ، اللهم لا تجعلهم ينسون الدعاء لنا في هذه الحياة وبدعائهم نفوز بالحسنات والرضا منهم علينا يا الله ، اللهم انهم قد تعبوا ولاقوا الشيء الكثير لكي يسعدوننا ويجعلوننا سعداء يا الله ، اللهم اجعلنا نتلذذ بشم تلك الأيدي التي تعبت من أجلنا فنفوز بتلك الدمعة منهم والرضا يا الله ، اللهم قد جعلت رضاك من رضاهم فلا تجعلنا الا في تلك الحالة التي تحبها وترضاها يا الله ، اللهم ثبتنا على حبهم ونموت على ذلك الحب ولا تجعلنا ممن يكونوا هم واهلهم في شقاق يا الله ، اللهم افتح علينا بتلك الفتوحات التي نحضى بها وهي طاعة الوالدين والسمع والطاعة لهم ، اللهم اغفر لهم واجعل لهم الجنة هي دارهم وقرارهم ولا تبعدنا عنهم في تلك اللحظات الكرام يا الله ، اللهم هذا أبي وهذه أمي وهؤلاء أخواني واخواتي في الله فغفر لنا جميعا واجعل لنا البر والاحسان لوالدين ولاخواننا واخواتنا في الله ، وعلى حبيبنا من هو حبيب الامة المحمدية ، ذاك العبد الذي نحبه أكثر من الاب والام والمسلمين جمعا ، نبينا وحبيبنا الصادق الامين الذي هو من أعلمنا ما لم نكن نعلمه ، اللهم أجعلنا من زواره في مسجده ونقف امام قبره فنحضى بتلك المنزلة التي يتمناه كل عبد الا وهو السلام له من حبيبه محمد صلى الله عليه وسلم أجمعين ، وعلى آله اللذين نشهد الله في هذا اليوم العظيم بحبنا لهم والتقرب الى الله بحب آل النبي محمد صلى الله عليه وسلم ، وعلى صاحبته اللذين نحبهم ونتقرب بحبهم الى الله ورسوله ، وعن جميع التابعين وعنا نحن وفيهم ان شاء الله جنة الفردوس غدا هي دارنا وقرارنا يا الله .
أخواني أخواتي في الله
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قد أفرحك ذاك الإنسان واقر لك بعض الامتيازات وهنائك وشد على يدك بما أبذلت من تلك المواهب ، ولكن مع تلك الفرحة التي اكتسبتها منه فلن تجدها الا نقطة في صحراء قد غطتها تلك الرمال التي لولاها لما وجدت انت ايها الانسان ، أنهما والداك ولن تجد احد أحب اليك منهما أبد ا ومهما وجدت من يعتني بك فلن تجده الا كذاك الذي يعطيك لكي يتفضل عليك او ان يأخذ منك شيء قد تكون انت في غفلة عنه او أشياء أخرى اتركها لكي قد تكون انت خبير قد سمعت عنها والله أعلم .
والداك قد تعبا في ان تكون انت شخص لك وجود في هذه الدنيا ، هما قد كانا في تعب قبل أن تكون انت موجود ، هل تعلم كيف كان والدك يعيش في حياته ، هل قد كانت لك جلسة مغلقة تسمع تلك المواقف التي حصلت لوالدك في حياته ، هل يوم من الايام تذكرت كيف كان والدك يعيش حياته ، هل انت تعرفت عن حياتك والدك وكيف كانت هي ، هل انت تقر انك لولاهم بعد الله عز وجل لما وجدت في هذه الحياة وان تلك المعاناة التي قاسها والداك يجب ان تضعها امام اعينك وتجعلها هي مصدر حياتك ومنها تنطلق الى تلك الوقفة التي يتمناه كل اب وام من اولادهم ، أجلس مع والداك واستمع لهما ولا تجعل جلساتك اقل عندهم ومع الغير تتمنى ولو تكون ايام بل وسنين ، انت سوف تكون شخص تفتح لك الابواب ان كانت بينك وبين اهلك ذلك التقدير الذي سوف يثلج صدور الإباء والأمهات . استمع لقصتهما واجعلها دستور لك ترسم بها حياتك وتجعلها نور لك يضيء لك الطريق ، تتمنى لك حياة طيبة وانت عندما كنت لا تزال في المهد قد كانوا يدعون لك ليلا ونهارا سرا وعلانية ان يوفقك الله بالحياة الطيبة وبتلك الزوجة التي اذ غبت عنها تذكرتها بمواقفها الحسنة واذا كنت معها استمتعت بها بما تفعله لك من تلك الاعمال الطيبة ، تذكر انك كنت صغير والان انت ربما تكون اب فلا تجعل لك مسار جديد يبعدك عن رسالتك التي بها سوف تفوز بان يكون لك ابن بار او ابنة تدعو لك ليلا ونهارا .
اخواني اخواتي في الله
الناس سوف تجد منهم ما يسرك وسوف تثلج صدورك بعض تلك المواقف منهم ، اجعلها لك طريق تقتبس منها النور الذي به سوف تصل الى مرتبة تتيقن ان العمل الصالح سوف تلاقي بها العمال الذي يشرح الصدر وان كل ما هو خبيث سوف يلد الخبيث وينتشر كذلك ، الناس سوف يساعدونك كل واحد حسب مقدرته في ذلك ، سوف تكون مسرور من هذا وذاك وسوف يكون عليك جميل لبعض الناس وهكذا ، وكلما زرعت نبتة طيبة سوف تجد منها الطيب وسوف تكون كذلك ولا تزرع ما هو لك مفسد وللغير النصيحة والانتباه ، الناس سوف يكونون معك في تلك اللحظات التي سوف تكون انت بأمس الحاجة لمن يقف معك ، اجلس واستمتع بتلك الوظيفة التي انت نلتها ولا تجعلها عليك حزن ، افعل كل ما وكل لك ولا تنتظر الاحسان من الناس الا تلك الكلمات الطيبة التي تخرج من القلب الى القلب ، حاسب نفسك انك محتاج للناس والناس سوف يسعدون من تلك الخدمات التي تقدمها لهم ، لا تغضب عندما تضن ان الناس قد تركوك لعلك تضن انهم تركوك وهم في الاصل في الطريق يلتمسون الاشارة التي بها سوف يعبرون الطريق اليك .
اخواني اخواتي في الله
ان من معظم مواقف الناس التي شرحت صدرك لن تكون الا اقل شيء إمام ما فعلا والداك اتجاهك ، قد احسن الناس اليك ولكن لن يكونوا مثل والديك مطلقا ، قد تعجبت من تلك الكلمات التي أسداها لك مديرك ، ولكنها لن تكون مثلا تلك النصائح التي وضعها لك اباك في قلبك لتكون لك نور يضيء لك الطريق ، قد اعطاك رجل مبلغ من المال ولكنه لن يكون مثل تلك النقود التي كان والداك يصرفانها لك في كل يوم او اسبوع او حسب الزمان والمكان ، ذاك رجل قد احترمته لانه قد زف لك ابنته لك ولكنه لن يكون مثل والداك الذين سهرا ليلا ونهارا امام تلك النوبات المرضية التي كانت تنتابك ، قد سافرت مع شخص وتمتعت بتلك المواقف الطيبة منه ولكنه لن يكون مثل والداك الذين هم قد سافرا معك السنين الطوال بدون ان تدفع عن نفسك حتى ذلك الاذى الذي كان منك ، فرحت من تلك المدينة التي احتضنتك وفرحت بقدومك ولكنها لن تكون مثل صدرا والدايك مطلقا والله اعلم ونسأل الله ان يجعلنا لوالدينا بارين وفي كل صلاة ندعو لهم بان يغفر الله لهم وان يجعل الجنة هي مأواهم ومأوى كل المسلمين .
قد كثرت تلك المشاكل التي تحصل بين الاباء والابناء وسببها معروف ولكنها حلها ليس معروف لديهم ، هم قد عرفوا كيف يصنعوا تلك المشكلة ولكنهم عجزوا عن ان يجدوا ولو اقل حل له والله اعلم ، أبن يذهب مع زوجته وأمه معهم ، فتجد من الزوج تلك الوقفة الطيبة مع زوجته واذا كانت امه هي من تطلب ترى تغير تلك الحالة التي كانت من الزوج من الرضا الى السخط ، يعطي الكلمات الطيبة للزوجة وعندما تكون الام المخاطبة يجعل لسانه طلقة لا يحسب للكلمات ادنى وزن ، وهنا ابن يطلب من امه مبلغ من المال لكي يمتع نفسه بالقات وعندما رفضت امه تلك الرغبة لم يمانع نفسه بان يكون هو ذاك الانسان الذي يسأل لماذا قتلت امك يا ولد ، وهناك رجل يجعل اباه هو من يقوم لكي يفتح الباب امام تلك الوفود التي تأتي لكي تقضي الساعات عند ذلك الابن ، وذلك أبن قد استحى عندما سئل من اين اتيت بذلك الشاغل وهم لم يعرفوا انه والده ، هناك قصص كثيرة كان فيها المظلوم الاب والظالم هو الابن والله شاهد على ذلك ولكنهم قليل ولله الحمد مقابل الكم الهائل من الابناء البارين لآبائهم والذين عرفوا أنهم بآبائهم يكونون وليس هم بأزواجهم سوف تكون لهم السمعة والندى والله اعلم .
لا تجعل ضنك بان الناس هم أفضل في تلك الخدمات من والداك ، لا تجعل ضنك يسوء بان تقول ماذا فعلا والداي في تربيتي فلقد ربتني الدنيا وهما لما يفعلا شيء ، لا تجعل ضنك يدنوا الى الاسفل بان تقول انني لست بحاجة لهما ، ان وجدت الناس لك محبين فان والداك اشد لك محبة من جميع الناس ، وان وجدت الناس اشد قرب لك فاعلم انهم اقرب اليك من نفسك انت التي بين يديك ، وان ضنيت نفسك انت مستغني عنهم فهل لك مقدرة ان تستغني عن روحك التي فيك ، أتحدك ان تجد أحد يقف معك أفضل من والداك ، بل إنني اشد لك في التحدي ان تجد احد احسن صرفية في حياتك من والداك ، هذا تحدي ونسأل الله ان يجعلنا لهما من البارين وعلى بسمتهم نكون قد رسمنا البسمة على وجوهنا وتلك المحبة التي بها سوف نحصل على دعائهم الذي به سوف نصل الى أعلى مرتبة وهما أفضل من أي انسان آخر ومهما فعلوا معنا فانهم في الاصل يضربون لكي يعلمون لا لوضع تلك الاحقاد على الاجساد والله نسأل التوفيق والسداد والله أعلم .
اخواني اخواتي في الله
تلك مشاعر واجب ان نضعها على الناس وان هذا الموضوع انما يتكلم عن بعض الناس الذين يرون ان بعض الاقارب والناس أفضل عندهم من والديهم والله اعلم ، هنا وقفة نقف امامها لكي نحاسب انفسنا ونقول لها ماذا قدمنا لهما ، هل هما قد سرا لوجودنا ام تراهم يتمنون لنا التوفيق ونحن نتمنى لهم الموت ، يتمنون لنا السداد ونتمنى لهم الشتات والله المستعان ، أخي أختي في الله ضع يدك مع يدك غيرك ويدي معكما لكي نتقرب لاهلينا ونجعلهم هم الافضل امام كل الناس ، نحب الناس ولكن هما أفضل غيرهم ولا تضن ان والداك يحسدونك او يتمنون لك الزوال او غير ذلك من التفاهات التي ما كانت واجبة ان تضعها تدور في عقلك ولكن ابعدها عن عقلك لكي تتلذذ بالذكر الحسن الذي يصل الانسان به ان شاء الله الى درجة سوف تكون غدا هي درجة الجنة والله اعلم .
هذا وبالله التوفيق
أخوكم / حسن علي




من مواضيعي :