عرض مشاركة مفردة
  #3  
قديم 19/11/2007, 03:38 PM
الفارس الاخير
مُخلــص
 
رد : هنا أكون...حيث الحب!!

الحب مركب يجوب عالم البحار والمحيطات

بكل مابها من امواج واعاصير وكائنات حيه

الحب مركب

ربانه الفرح وطاقمه الحزن

مركب فقدة مرساته على شاطئ النسيان

وليس بالسهل معرفة مقام هذا الشاطئ المجهول

فتاخذنا الايام في الابحار

احياننا تعصف بهذا المركب يمينا ويسارا

يتخذ الربان قرارات احياننا لاتعجب الطاقم

فيعلنون التمرد

هم يريدون العوده للوراء والربان يبحر بهم للبحث عن هذا الشاطئ الجميل

حيث يتقاعد هو ويبدا ربان اخر اكثر شباب منه لحياة اخرى

..
فاما ان ينتصر الربان

واما ان ينتصر الطاقم

هو واحد وهم كثر

اجهل ماتنتهي به الحكايه

ولاكن اتمنى ان ينتصر الربان..

..
روزري كم للفرح لديك من اللوان وجمال

تسرده لنا سطور كثيره

قصة سادتها التساؤلات والحزن العميق

ويتجلها احياننا جمال الفرح ولاكن للحضات وساعات

ومن ثم تعود للباسها القديم

تصادمات كثيره تعصف بك يمينا وشمالا

يال حجم ماتحملين بداخلك

كم لك من مساحات شاسعه ممتده لمد النظر

ويختلف مالديك بكل مساحه باللوانه وجماله

من حزن وفرح

زواياك لامتناهيه

لايسعني ان اقول الا دمتي بفرح

واعذريني واعذري ما كتبت من شخبطات

ولاكن فتحتي لنا صفحات لنكتب عليها

ووضعتي بايدينا القلم

فلم يبقى سوى ان تكتبين مابداخلنا

يال هذا الشموخ

سلام لك



من مواضيعي :
الرد باقتباس