عرض مشاركة مفردة
  #8  
قديم 11/11/2007, 11:41 AM
صورة لـ بنت البادية
بنت البادية
مُجتهـد
 
رد : صور لـ'إرم' المكتشفة تحت كثبان الأحقاف في منطقة ظفار في عمان‏

مشكورة احزان على الصور الجميلة ..

أحب ان أضيف ان الاراء اختلفت في مكان تواجد مدينة ارم ..
فالبعض يقول انها موجودة شمال ظفار ..والبعض يعتقد بوجودها في صحراء الربع الخالي قريبا من السعودية ..

ويعتقد البعض بوجودها في الاردن ..

ويختلف الكثير في ظهور هذه المدينة ..فالبعض يعتقد اها لم تظهر الى الان ..ويعتقد البعض انها هي نفسها مدينة اوبار ..

والاصح انه لم يستطيع أحد رؤيتها وتحديد مكانها بالضبط الى الان ...
رغم ان الاقمار الصناعية قد حددت مكان لمدينة مدفونة تحت الارض وعند التنقيب والحفر عليها لم يجدوا شيئا ..

فعلمها عند الله ...وهي عبرة وعظة لكل من طغى وتكبر ...

ومن خلال ماقرأت ...


لا تدخلوها إلا باكين أو متباكين..


أولاً: عندما سافر الرسول صلى الله عليه وسلم الى تبوك مرّ بديار ثمود الذين غضب الله عليهم فقال بعض الصحابة:

نود أن نرى ديار القوم؛ فقال عليه السلام: (لا تدخلوها إلا باكين أو متباكين لئلا يصيبكم ما أصابهم) وعندما دخلوها

قال الرسول: (لا تشربوا من مائها ولا تتوضئوا منه للصلاة وما عجنتم من عجين بمائها فأعطوه الإبل ولا تأخذوا منه

شيئاً)، وكان إذا مرّ الرسول صلى الله عليه وسلم بوادي مُحسِّر أسرع الخروج لأنه مكان عقوبة رغم أنه في منطقة

الحرم.. وما ينطبق على تلك المواقع الأثرية يجب تطبيقه على مدائن صالح في العلا وإرم وغيرها..

ثانياً: لقد بعث الله سبحانه نبيه الكريم هود عليه السلام الى قوم عاد وهم من العرب العاربة البائدة وديارهم في

الأحقاف بالقرب من حضرموت؛ ولكنهم كذّبوا هود وكفروا بالله وقال كبيرهم شداد بن عاد لقومه: سأبني مدينة في

الدنيا تضاهي تلك الجنة التي يعدكم بها هود؟!؛ ثم بنى مدينة إرم وعندما سار إليها ليجعلها عاصمة مُلكه صب الله

عليهم عذابه ومزّقهم شذر مذر.. وقد ورد في السيرة أن رجلاً تاهت إبله فدخل إرم ثم خرج منها ولم يعرف طريقها

وعندما قَدِم الى المدينة أقرّه كعب الأحبار على ذلك.

ثالثاً: لليهود خزعبلات وأكاذيب ومن ذلك تزويرهم لدراسات مزعومة تـنسب حضارة إرم الى تاريخ اليهود ويسمونها باسم (أوبار Ubar)!؟

رابعاً: ينبغي عدم تمجيد أو تعظيم أي بناء أو أثر للأقوام الغابرة وبالأخص لِمَن غضب الله عليهم كالفراعنة وقوم عاد وغيرهم..

ودمتم بخير،،،



من مواضيعي :

آخر تعديل بواسطة بنت البادية ، 11/11/2007 الساعة 10:25 PM