عرض مشاركة مفردة
  #149  
قديم 02/10/2007, 09:21 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

مسفر وهو بعزيمة رجال : هلا والله

لوجين : كيفك حياااااتي وحشتني

منصور رفع المنيو يغطي وجهه وهو يغط على اسنانه مقهور (( حياتي وحشتني ..آه نفسي اذبح هذا المسفر )) حس بضيق وغيره مو صاحيه مالها مبررر تعوذ من الشيطان بس كل ماتخيل انها كم يوم وتتزوج هذا اللي مايسوى مسفر ...))

مسفر يطلع من المجلس : كيفك حياتي وكيف التجهيز

لوجين تنزل المنيو من وجه منصور : التجهيز تمام – تغمز لمنصور – عاااااال العال ههههه

مسفر : ليه تضحكين ...؟

لوجين : منصور يقول معه حق مسفر هرب من التجهيز لاني ببساطه تعبته

مسفر : ههههههه ياقلبي متى اشوفك وحشتيني

لوجين بدلع : وانت وحشتني مو ت ياقلبي امس لما جيت بنام ناظرت العروسه اللي ترقص اللي عطيتني اياها يوووه عرفت وش كثر احبك ..

منصور وقف بعصبيه : انا بجيب الطلب

لوجين ابتسمت له وهي مو معه مع مسفر اللي يكلمها بصوت مشتاق : والله انا اللي غاث رنا بسوالفي عنك حتى انها تعصب ههههه وتقول دامك مشتاق لها طير عندها ...

لوجين : تعااااال خذني بكره

قاطعها مسفر : اقسم بالله نفسي بس انتي عارفه الوالد مريض والمحل ماله غيري
وليه العجله بكره انتي عندنا وبعده انتي لي ..

.....................

منصور واقف عند الطلبات يطلب وهو معصب .. بعد ماطلب لف على مكان لوجين وهي مبتسمه ومستحيه وهي تحكي مع مسفر ابتسم لبسمتها (( وش فيك يامنصور ابط نفسك ..يالله وش فيني ناسي انها متزوجه وتحب مسفر وحاولت تنتحر علشانه وماتتعتبرني اكثر من ولد عم واخ .. – ضرب الطاوله بيده – مايستاهلها مايستاهلها ..انا الغبي مناديه بنفسي ...

رجع لطاوله و لوجين تقول : لا ياحبيبي بريطانيا واهلها مايسون بدون ... اقسم بالله ان بريطانيا ماصخه بدونك

مسفر : هههه حلوه هذي ماصخه كانها كلمتي

لوجين : ومنكم نستفيد

مسفر : هههه مشتاق واله مشتاق

سامي اخو مسفر : يالعاشق يله الرجال ينتظرونك

مسفر : حبيبتي الاهل يبغونك احاكيك بدين

لوجين : اوكيه بالليل باي ..انتبه على حالك

مسفر : من عيوني وانتي انتبهي على نفسك

لوجين : اوكيه باي ..

منصور كان يشغل نفسه بجواله وهو من داخله يغلي من الغيره

لوجين : ها نصور كيف العشاء

منصور ببرود : دقايق وجاهز

لوجين : وليه تقولها كذا

منصور لحد هاللحين عينه على الجهاز : يعني كيف اقولها وانا ارقص ....

لوجين مستغربه : منصور وش فيك متضايق

منصور (( بيهمك يعني خليك مع حبيبك مسفر )) : مافيني شي ..

لوجين تمسك ايده وقالت باهتمام : في احد ضايقك وانت تطلب الطلب

منصور رفع عينه عل ايدها المحوطه على ايده وكانت ايدها دافيه بعد حرارة الجوال (( والله احبك يالوجين احبك يابنت عمي ... مانتي عرفه وش تاثيرك علي )) رفع راسه لعيونها وقال بنظرات غريبه النسبه لها : لو سمحتي لوجين ارفعي ايدك عن ايدي انا مو مسفر زوجك انا منصور ولد عمك

لوجين انصدمت من كلامه ليه يقولها كذا وهي حبت تواسيه وكانت حاطه ايدها بعفويه ليه يزعل لاااااا منصور في شي مضايقه بس مايبغى يحكي .
رفعت ايدها .: اوكيه .. سوري

منصور ضل يتاملها فتره وعيونه تناظرها بعشق : انا اسف لوجين اعصابي شوي تعبانه كم يوم مو نايم كويس

لوجين بتشكيك : اكيد بس هذا اللي فيك ..

منصور : اكيد

رجع لجواله لوجين تناظره يحليله ولد عمي كنه بزر لازعل بوزه ينمد لقدام وحك على هالفكره : هههههههه

منصور ناظرها مستغرب : بسم الله وش فيك

لوجين : هههههه

منصور ابتسم على ضحكها الهستيري : اسكتي اللكل يناظرك

لوجين هدت شوي : منصور شكلك تحفه ههههه شفايفك كانك بزر هههههه والله بزر ليه تمد بوزك ههههههه

منصور : ووهذا اللي مموتك ضحك ..

لوجين : هههههههه انت ماشفت شكلك ههههه

منصور حط ايده على خده يناظرها : ودام هذا اللي بيضحك امده للفجر

لوجين دمعت عيونها : ههههههه

من كثر ماهي مبسوطه صارت سخيفه ...

منصور ضحك لضحكها : ههههههههههه
وضل يناظرها بتامل قبل لاينحرم من عيونها

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

نواره : يبه خلاص لاتخاف كلها كم يوم وتطع من لمستشفى

بو نواره: لا اااا هم بيغون يقتلون انا اعرف هالمستشفيات يبغون يتربحون منا

نواره : وذا بيقتلونك على شنهو ياحسره من جمالك والا عقلك اللي طاير نصه طيرته غاده والنص الثاني طيره الخمر ... ههههه والله انك تحفه

بو نواره : ولو ماجلس

نواره : خلاص بحكي مع الدكتور يطلعك بكره عاد انت نام هاللحين

بو نواره : طيب ....

نواره : خلاص ياحلو رضينا

بو نواره ابتسم : زييييين ....

نواره : يله باي بروح للمحكمه علشان ملية الارض وهالخرابيط

بو نواره : اي ارض ..؟

نواره : ارض غاده امي اللي مو راضيه ترجعها لك بعد ماسرقتك ..

بو نواره : خلاص انا متنازل عنها

نواره بحقد : بس انا لااااااا

بو نواره : سوي اللي تبغين ..

طلعت نواره وكان ناصر ينتظرها : هلا والله بالوسيم

ناصر ابتسم : اهللللين

نواره تتنهد : والله انك عذاب تهبل

ناصر : اقول امشي بس امشي هههه

نواره بعصبيه مصطنعه : مو كذا الناس يحكون مع صديقة عمتهم ...

ناصر ابتسم : نواره يله لانتاخر على المحكمه

نواره : بعد تبتسم لا اااا انا اذوب ههههه

ناصر : ههههه

نواره : انبسطت من قدك مزيون ومدير اعمال الكاسر وسرك عنده والشغل مايمشي بدونك والبنات عليك مثل النمل

ناصر ابتسم من قلب : نواره يا حلوه مشينا بس مشينا

نواره تناظر : ياخي انت قمر من البدايه وانا اقول عنك قمر والله تخبل ..

ناصر ماسك ضحتكه هالبنت خبله طول حياته عاش ببريطانيا بس ماشاف مثل جرائتها : نواره خلاص ...

نواره : والله انك شي حتى وانت معصب يله بس يله عندي مشوار لبنو بعدها للمحكمه بعدين لبنت عمي واسمع اذا كنت عند بنت عمي دايم ناظر فيني وصير مفهي من جمالي عرفت وهالحركات

ناصر الضحكه اللي مسكها طلعت قيه ببمر المستشفى الممنوع فيه الازعاج : ههههههههههههههههه

نواره : وجع لاتصدق اصلا ماندي بنات عم كثير

ناصر ضحك لحد ماوصلوا لغرفة البندري : انتظرك هنا

نواره : اوكيه لاتروح وانتبه لاتخطف هالممرضه الهبله اللي من يت تقز فيك ..

ناصرلحد هاللحين مبتسم : اوكيه ..

دخلت نواره على البندري

البندري جالسه مثل العاده على الاطلال تنتظر رائد وسفره اللي طولت ومقرره تنفصل عنه اول مايرجع

نواره : صبااااااااااااح الخير

البندري : قوللي مساء للخير الناس مغرب

نواره : جد نسيت الوقت كيف النونو

البندري بضيقه : ينتظر ابوه

نواره : لاتخافي بيرجع ... وبلا حركات رومنسيه تهذرين مع بنك يالهبله

البندري : اذا صرتي ام بتعرفي

نواره : ايه هيييييين .. بدينا نتفلسف ام ومش عارفه ايش

اليندري: ههههه نواره ماتخيلك شكلك حامل يالعربجيه

نواره : ولا انا ههههههههه

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

محمد : هابشر وش صار مع عادل

بو ذوق : الحمار مو راضي وهذا حنا نحاول

محمد: اسمع مني واترك فيصل التركي يحكي معه يمكن يفيد

بو ذوق عصب : الا فيصل سمعت هذا الثاني حاقد

محمد : حرام عليك تضلهم رجال وسبع .. لاتعاند وتخسر رائد للابد

بو ذوق وقف بعصبيه : انت ماشفت صوره مع مسودت الوجه اكيد مراح يرضى

محمد : انت جرب وش خسران ...

بو ذوق : الموضوع منتهي

محمد : خلاص براحتك بس اسمع انا اختي يوم عن يوم اشوفها تموت قدامي وماني مستعد انتظرها تروح من ايدي اذا تبون حفيدكم يعيش رجعوا ابوه

بو ذوق : خلاص قولوا لها غرق بعيارة السلام مع اللي غرقوا

محمد : ايوه علشان تموت علي

بو ذوق : انا بتصرف واذا مانفع نجرب اللي مايسمى فيصل

محمد: اوكيه اشوفك على خير يله مع السلامه

بوذوق : مع السلامه ...

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

فيصل : الله يبشرك بالخير ان شاء الله

محمد: يله انا عملت اللي علي والباقي عليك

فيصل : ابشر ولك اللي نبيه يابو مشاري الغالي ...

محمد: ههههه الله يجمعك معها بالحلال

فيصل : آمين يله بالاذن عمل اتصلاتي ومشاغلي

محمد : هههه عاد ماوصيك مصير علاقتك بذوق على هالسالفه

فيصل : لا تخاف ان شاء الله تشهد على عقد زواجي قريب

محمد : ان شاء الله

سكر فيصل والدنيا مو سايعته من الفرحه : ههههههه

طلال : انتبه لاينشق حلقك فرحنا

فيصل : واخيرا واخيرا .. – مسك ايد طلال – طلول نخيتك

طلال : ها ..

فيصل : طلبتك يا رجال

طلال : امررررر اذا اقدر

فيصل : تتفاهم مع عادل بطريقتك

طلال : ابشر مايجيبها الا ولد "وايل " ركين

راكان داخل : وش فيه ولد وايل يالفسقانين ..

طلال : عادل خوينا الدكتور عور راسنا مو راضي ينتازل وماحد يعرف يتفاهم مع الاشكال غيرك ..

راكان مد ايده : الفلوس بسرعه هالاشكال تبغى تنهب ..

فيصل : راكان مستقبلي كله بيدك ..

راكان : ولو انا ولد قطر ومايحلها غير العنابي

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

نواره : ناصرررررررر اسرع بلا برود

ناصر : ليه معصبه الارض وصارت لبوك وامك سكتت

نواره : -----------

ناصر : اوه وش هالسكوت

نواره تفكر كيف قست على امها ووقفت بوجهها بالمحكمه بس تستاهل مارضاها انها ضحكت عليهم بترجع لابوها بعد تسرق ارضه : _--------------

ناصر سكتت احترم سكوتها

نواره شهقت : وقف وقف سيارة ايس كريم

ناصر : ايس كريم بس هذا وصخ

نواره : يالبرستيج وقف بس وجب لي فراوله و فانيلا

ناصر ماقدر يلحق على السياره : خلاص باسكن روبنز ..

نواره : كله منك يالسلحفاء ,,, يله باسكن باسكن

ناصر وقف السياره عند باسكن ونزلت نواره تشتري ورجعت ومعه اثنين بس هذي المره جلست قدام : تفضل وادفع الحسب لوسمحت

ناصر : مادفعتي ..؟

نوارره : الا بس بتدفع لي اللي دفعتلك

ناصر : ههههههههه ابشري ...

كلوا ايس كريم وناصر يسوق بهدوء ..

نواره : وش رايك تتركني اسوق هالمكان فاضي ومحد حولك ..

نواره عرفهه الرد بس حبت تستهبل

ناصر وقف على الجنب ونزل وفتح لها باب السياره : يله انزلي ..

نواره مستغربه : انزل وين بترميني بالشارع

ناصر : ههههه لا مو انتي حابه تسوقي يله وريني سواقتك

نواره : ههههههه من جدك وناسه هههههه

قفزت للكرسي اللي بجنبها : يله نطييييييييير هههههههه

جلس ناصر .. ونواره كانت قمة سعادتها معقوله ناصر فضيع وفري وتفكيره مثلها مو مبين عليه الهادي ...

ناصر : لا ماهقيتك بطيئه لهالدرجه

نواره تدوس بنزين : هههههههه ابشرررررررررررر

ناصر : ايوه كذا مع انك بطيائه لهاللحين


نواره داسة على 120 وهي تصرخ من الحماس والفرحه

بعد السواقه والتفحيط نواره جلست بالسياره تضحك ميته ضحك كانت من ساعات متضايقه وتحس الكون ضيق اما هاللحين قمة انبساطها ...: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههه

ناصر لف عليها وهو مبتسم : انبسطتي

نواره : مرررررررره والله انك خيال ...

ناصر غمز لها : حاضرين للحلوين ..

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

محمد : ها البندري كيفك ليوم ..؟

البندري من اول مادخلت للمستشفى تستحي تناظر بعيون اخوها : الحمدلله



من مواضيعي :