عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 22/09/2007, 07:45 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
وردة المكان ملعون قلبي إن لم تكن نبضاته لمن أحب

إليكم احبتي ..

حلو الكلام ............ كلمة !

هي أجمل عبارات الكلاّم !

الا وهو !

ღ♥ღ الـحـب ღ♥ღ

الحب طعم ورائحه ونفس ونبض وصوت ،،،،الحب كائن حي بداخلنا يعذبنا يؤرقنا

يسعدنا ويشغلنا

يمنينا و يقتلنا




الحب كأس

هناك من يشرب منه القليل وهناك من يشرب منه النصف

وهناك من يشربه حد الارتواء وطعمه واحد ;

والفرق ان لكل شخص مذاقه الخاص



ولكي نعطي مبرراً لوجودنا نحن المخلوقات الحية التي تزحف احياناً في الظلام

لا اتردد في الاعتقاد بأن الضوء الوحيد الذي نندفع نحوه بالغريزة

هو ضوء الحب ليس إلا ،،،،،،،



الحب مبرر الوجود انه يعني أن المرء لم يبق وحيداً وانه يعني كذلك مشاطرة

الثروة الداخلية التي لا تنمو وتزداد إلا اذا كان لها هدف،،،،،،

وهذا الهدف في نهاية الممر الضيق الذي تتداعى لدى بلوغنا اياه الجدران التي

تحيط بنا وتخنقنا هو ،،، الحب ،،، الذي لولاه لكنا امواتاً ونحن أحياء

والنساء يعرفن ذلك تمام المعرفة لأنهن الحب كله ،،،،،،

واعرف القليلات منهن من جفت قلوبهن واكتفين بالحب الذاتي الأناني،،،،

الرجال لهم مبررات وجود اخرى أو على الاقل هكذا يعتقدون ولكن النساء

لا يعشن حقاً إلا بفضل هذه الهبة التي يمنحنها أفضل مافيهن بكل سخاء

وبلا حساب على نقيض مايدعيه الرجال،،،،



ألا تعلمي حواء أن الحب هو المنارة التي تهدي السفن وتجتذب فراشات الليل

بالآلآف وترتطم بها العصافير الآتية من عرض البحار مفضلة غالباً الموت

على البقاء في الظلمة ،،،،،،،،

الحب منارة ،،، انه جوع ،،، انه ظمأ ،،، انه حاجة ،،، وهو الدليل على أننا احياء

إذا استطعنا الإحساس به والخروج من العزلة بفضله،،،،

لعل منكن سيداتي من تقول بينها وبين نفسها انني اتكلم اليوم برزانة وماذلك إلا

لأنني افكر فيكن انتن البالغ عددكن الملايين والجديرات بالسعادة وانا الحقيقة

لآتيكن بجديد عندمااحدثكن عن ضرورة الحب واحذركن في الوقت نفسه

من مخاطره وكل ماأود قوله لكن انه لمن الحكمة تعريض حياتنا للخطر والموت

بدلاً من إنفاقها كئيبة وبلا معنى : وهذ هو الوجود بلا حب !!

فأقول بلساني وبلسان جميع الرجال : أن هذا الحب ضرورة حيوية لنا ولاغنى لنا

عنه لأننا بدونه وبدونكن لانكون إلاعمياناً مســاكين !!

اتمنى ان تنال همساتي على إعجابكم وتصل لأذانكم




من مواضيعي :