عرض مشاركة مفردة
  #130  
قديم 16/09/2007, 07:05 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

مسفر: لا مايصلح هاللحين انتي العروس مايصير بنام بالفندق وبكره نسافر من الصباح علشان نملك بدري

منصور: مادري على شنهو مستعجلين لاحقين على الشقى

لوجين : باي ..مسفر انتبه لتلفونك ابدق عليك

مسفر: اوكيه ..
************************************************** *********

البندري جالسه على سريرها تفكر وهي ماسكه بطنها (( انا حامل كيف مستحيل – ابتسمت – يعني بكون ام .. هههه وناسه هنا ببطني ولد او بنت رودي .. وينك يارودي ليه ماترد اشتقت لك .. اهون عليك زواجنا بعد اسبوعين وانت ماترد .. ليكون تصير مثل عادل ..لا وش هالافكار هو مقهور على ذوق يعمل مثله مستحيل .. اجل ليه مايرد ... ))

دقت لوجين الباب .. غمضت عيونها البندري بسرعه ماكان لها خلق احد ..

لوجين بهدوء حطت ورقه على الكومدينه وطلعت ...بهدوء

بس طلعت لوجين رفعت البندري الورقه الصفراء الصغيره (( بكره طيارتنا من الصباح لسعوديه علشان املك هههه واصير مثلك ))

البندري بحزن : لا يارب ماتبتلين باللي ابتليت به انا ...

&

نفس الحكايه دخلت على ذوق اللي كانت تقراء قران .. ..

لوجين جلست على السرير تنتظرها تخلص ..

ذوق : هلا والله بالعروس

لوجين : ههه هلا فيك .. مانمتي

ذوق: ابخلص سورة البقره وبنام

لوجين : اها .. زرتي فيصل

ذوق بضيق : لا ماجئتني الجراءه

لوجين : وبعدين متى بتجي

ذوق: بوقتها عندي احساس يقولي لااستعجل .. وانا استخرت ومارتحت

لوجين : ذكرتيني ماستخرت لمسفر احس انه مو لازم

ذوق: لا والله الاستخاره احسن انا ماستخرت بعادل وندمت

لوجين : ابستخير بعد شووي .. قبل لانسى طيارتنا الصباح علشان الملكه بكره بالسعوديه عمي خالد بو منصور صمم ان مسفر يخطبني هو وابوه منه

ذوق: حررررررركات

لوجين: ههههه وناسه يكون لك اهل صح

ذوق بضيق: مو دايم

لوجين : لانك ماانحرمتي منهم ماتحسين يله اتركك تكملي البقره وانا باستخير

ذوق: اوكيه باي

طلعت لوجين لغرفتها توضت واستخارت .. وحست انها مرتاحه مره حتى كلمت مسفر بعدها على طول

{ البنات مساكين متناقضات فيهم الخير والايمان لكن محد مسك بايدهم ووجهم .. **

ذوق خلصت قراءه وتمددت بتنام .. لكن النوم عافها مثل كل ليله تحس بجرح بكرامتها قوي كل مالمست شعرها او ناظرت المرايه ..

شغلت الابجوره وناظرت خاتم فيصل اللي من الحجر البسيط وماهو الماس بس احب شي عندها بالدنيا ... ماقدرت تفصخه لانها مانسيت فيصل ولاتضن انها بتنساه ..

مرت هذي الليله طويله على الخمسه العاشقات .. كانت ليله ثقيله كل وحده منهم شكت همها وفرحها لليل ..

%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

السعوديه – الرياض

وصلو ا لجوري وبدر ونواره لارض الغاليه السعوديه ... لارض الخير والفرحه ..


بدر : هذا ابراهيم جاء

ابراهيم : الحمدلله على السلامه

بدر : الله يسلمك

ابراهيم : الحمدلله لى السلامه الجوري

الجوري تتحاشى تناظره : الله يسلمك

نواره : هو وينه باي مستشفى

بدر : ممنوع الزيارات هالحين الوقت متاخر ...

نوراه : المغرب مو متاخر

بدر: اتوقع ان اخر وقت لزيارات العصر

نواره: لا فيه زيارات اكيد انه بمستشفى خاص .. انا مت

الجوري قاطعتها : خلاص بدر ودنا اكيد فيه وقت

ابراهيم : المستشفيات هاللحين وقت الزيارات عدل ...

بدر وده يذبح اخوه اوكيه انا باخذ نواره للمستشفى وانتي الجوري روحي مع ابراهيم للبيت

الجوري بسرعه وبانفعال : لاااااا .. اقصد مايحتاج بروح معكم

بدر : لا ماينفع يكفي نواره وش بيقولوا اهله ..

نواره بكت : هذا وقتكم يله ابغى اشوف طلال

الجوري: اوكيه انا بروح لبيت عمي واذا خلصت مرني

بدر كان بيعترض بس المكان والزمان مايسمحون وخاف عليها من ام سعود : اوكيه

تفرقوا وكل واحد بطريق ..

ركبت الجوري ورى مع ابراهيم وهي ساكته ..

ابراهيم : كنتي عارفه ان بدر اخوي

الجوري: لا .. الا باخر مكالمه

ابراهيم : كم واحد كلمتي وانتي على ذمته

الجوري عارفه تفكير السعودين : ولا واحد

ابراهيم : هههه انتي عارفه اذا بدر عرفك بيقتلك

الجوري: عادي اللي يغتصب يقتل

ابراهيم : هو ليه اغتصبك انا هذا اللي مو قادر افهمه بدر ماعنده سوالف هذي حدده مكالمات مقابله بسيطه لكن الكبيره لا ..

الجوري: ههههه لاجل ماتعرف اخوك

ابرهيم عصب : نواف وطلال جد عندهم هذي السوالف لكن بدر لا .. انا متاكد لكن انتي كيف

الجوري: خلاص انا اصلا نسيت وبديت اتقبل بدر بحياتي لكن مستحيل احبه

ابراهيم : زواجه منك اكبر غلطه انتي ماتجيبي عيال

الجوري انصدمت من كلامه :.....................

ابراهيم : انا خبرت امي وام سعود ان مافيك عيال بما اني دكتورك الخاص واتوقع انهم جالسين يدوروا له عروس ...

الجوري سكتت ماعرفت وش ترد هذا كيف يفكر وليه يسوي كل هذا

ابراهيم : حتى لو اخوي غلط معك وانا متاكد انك عارفه اني اخوه من اول يوم لاتكذبي كل شي مكشوف .. وانا اللي بخلص بدر منك خوي معه السكر ومايستحمل سوالف زوجته اللي مثل وجهها

الجوري ماتبغى ترد عليه اللي فيها مكفيها ... وهي خلاص ناويه تطلق من بدر وماترجع معه هذا اللي قررته من زمان ...: الله يساعدك توصل لمرادك ..هههههههههههه

ابراهيم انقهر منها : جد ان بدر ماعرف يختار ..

&

بدر: لوسمحتي اختي المريض طلال حمدان ال

قاطعته السستر : ابن الدبلوماسي تفضل من هناك غرفه 190

بدر : مشكوره

نواره ابتسمت : يعني عايش

بدر : وانا وش اقولك من الفجر

مشوا لحد غرفة 190 وكان في ناس كثير وزحمه حريم ورجال ..

راكان انتبه فيهم : هلا بدر

نواره : راكان – نزلت دموعها – وين طلال ..؟

راكان هز راسه بياس : حالته صعبه مره وهو محتاج لك

نواره عضت شفايفها هي السبب بكل هذا : ..

بدر : طيب كيف احترق بالمويه

راكان : مدري كان يتروش وفجاءه سمعنا صرخته قال يمه وماسمعنا شي بعدها .. كسرنا الباب ودخلنا شفناه على الارض مو قادر يتحرك والظاهر انه غلط بدل مايشغل المويه البارد شغل الحاره .. والله ماندري هو مو راضي يحكي مع احد – اشر على الناس الكثير – وهذا انت شايف خالاتي وعماتي كلهم هنا مارضى يشوف حد منهم

نواره : طيب انا انا ابغى ادخل ...

راكان : لا مو راضي قلتله اخبرك قال لا مابغى اشوفها

نواره بكت اكثر : امه خلوا امه تدخل اكيد بيرضى لها

راكان ناظر بدر : امه ميته من زمان

نواره : ها ..؟ وش الحل ابغى اشوفه باي طريقه

بدر : خلاص نرجع هاللحين وبكره ن
نواره بانفعال تقاطعه : والله مارجع الا لما اشوفه

راكان استغرب من ردة فعلها غريبه مهتمه وتبكي نست اللي عمله مع امها : اسمعي كلام بدر اليوم كل اهلنا هنا ماينفع

نواره : ضروري تكفى – ناظرته برجاء – تكفى راكان هذا طلول

راكان : والله ماقدر اهلي اذا شافوك دخلتي وش بيقولوا اصلا عمي حمدان مابيترك طلال بحاله ..

نواره : عادي ادخلي اني دكتوره او ممرضه

بدر: لا وش هالهبال

نواره : اقدرر ادبر بالطوا وسماعه ماهي صعبه واادخل بس اهم شي اشوفه

راكان عجبته الفكره : ابراهيم اخوك هنا يابدر وتقدر تدبر منه ال

بدر: بس ابراهيم هاللحين ببالبيت

نواره : انا اعرف ادبرها

تركتهم ومشت

بدر: انا اشهد انها هبله

راكان بضيقه : الا تحب

بدر : راكان تشوه كثير

راكان : لا اللي تضررت رجله لانه الظاهر دخلهم بالبانيو قبل اي شي

بدر : يعني كيف ..؟

راكان ياشر على فخذه فوق الركبه بمسافه : من هنا لاخر رجله تقول منديل او ورقه جلده كله راح

بدر : يالله الله يرحمنا برحمته

رجعت نواره وهي متحجبه كويس ولابسه بالطوا على ملابسه ومبين جزء من بنطلونها وكانها دكتوره جد : يله

راكان : من وين دبرتيهم

نواره : الفلوس تسوي كل شي يله

مشت ورى راكان ومرت بجنب اهله اللي يناظرونها انها الدكتوره قلبها كان يدق بسرعه فضيعه وايدها تررتجف خايفه من شوفته ..

راكان بهمس : هنا

************************************************** ****************



من مواضيعي :