عرض مشاركة مفردة
  #97  
قديم 11/09/2007, 09:26 AM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

اكبرا: مافي معلوم هذا حديقه

نواره بانفعال: ماما كبير

اكبر: اها اوكيه ..

سكرت منه ومشت لعند مدخل الحديقه وهي مقرره تمسك هذي الدموع لانها لاشخاص مايستحقونها .. بس دموعها كانت مثل المطر تنزل بعناد ..

طلال يتنهد وهو يدورها ... وكل شوي يمر على بيتها مارجعت حس نفسه مخنوق مرره الدنيا ضايقه فيه ..خلاص حبيبته وحلم حياته ضاعت منه ...

نواره : وقف عند بيت ماما ايوه هنا بالضبط ...

ام نواره جالسه على السرير تبكي تمنت الموت ولا تشوفها بنتها باللي شافتها فيه .....

دخلت نواره على امها قبل لاتتحرك امها او تنطق ركضت لعندها نواره وضربت امها ... ضربت امها من كل قلبها طلعت قهر سنين ..... تنزيلت الراس والذل فيها اضربتها وهي بدون وعي ..وماتصورت انها بيوم تضرب امها ... ضربتها وامها تحاول تتخلص منها كان ضوب نواره يالم مره طلع الدم من انفها وفمها بس نواره لا ماهتمت ماتشوف قدامها تضرب وتضرب بامها : ياحقيره ياواطيه انتي اللي ضيعتي ابوي .. انتي ماتستاهلي تعيشي ...ياقذره

دخلت الخدامه من صراخ ام نواره وسحبت نواره مع خدمه ثانيه من على امها ...
نواره تفلت بوجهها امها : انتي ماتستاهلي تكوني ام ... انا امي ماتت من اليوم ورايح سمعتي .. ماتت ... – نزلت دموعها اللي مسكتها - والله اذا شفت وجهك عند بيتنا والله اقتلك ولا تدقي علي ... انسي ان عنك بنات سمعتي .. واذا مت مابغاك تزوري قبري سمعتي ... لاتنجسي قبري بوجودك .... – شهقت بالبكي – اكرهك يانجس وحده شفتها بحياتي ... الله لايسامحك ...الله لايسامحك ...

طلعت بسرعه لسيارتها ..وتركت ام نواره منهاره مو من الضرب من الكلام اللي سمعته من بنتها ..

طلال لحد هاللحين يلفلف ببينجن لكن انتبه بسيارة السواق تدخل للبيت نزل من السياره للبيت من غير استاذان : نواره نواره

نواره شافته مسحت دموعها ونزلت من السياره حست بقوه فضيعه ماتعرف مصدرها .

طلال ركض لعندها : نواره انا م

قاطعه كف من نواره على وجهه : انت انجس انسان شفته بحياتي ... اطلع بره مايشرفني تكون هنا

طلال : نواره انا احبك والله ماكنت عارف انها امك

نواره : ههههههههه وفر كلامك لامي واشكالها .. واطلع بره من هنا .. على كثر ماحبيتك كرهتك – تفلت بوجهه – يانذل ..

طلال مسح تفلتها : اضربين هاوشيني بس لاتقولي اكرهك

نواره : ههههه لا رومنسي والله ... اكبر اكبر اقلع الحشره هذا من البيت .. وانت لاتفكر تعدي هنا ... والله والله اذا شفت رقعت وجهك ماتلوم الا نفسك ...

دخلت للبيت ببرود ولاكانه صاير شي ..

طلال وقف يناظرها تحت المطر ببنطلون من غير بلوزه .. خلاص مستحيل ترجع له نواره .. سامحته كثير بس هذي غلطه ماتتصلح ..

بس سكرت الباب طاحت على الارض تبكي هذي القوه كانت ظاهريه ..قناع تحطم بسرعه بكت بشهقات

بو نواره خاف : نواره وشفيك

نواره ضمت ابوها : يبه احبك يبه ماتستاهل ضيعت نفسك علشانه يبه هذي احقر ماخلق ربي ... يبه سامحني اذا زعلتك بيوم علشانها ...

بو نواره ضم بنته بقوه حسها منهاره مع انه مو صاحي ومو سكران بس حس بضعف بنته الول بالنسبه له وجرح قلبها ...

بو نواره: لا يانواره انتي قويه مهما كان ماتبكي ..

نواره: يبه اترك هذا الخايس علشاني يبه تعال نروح لبريطانيا ونترك كل هذا ... يبه تكفى .. خلنا نطلع من هنا ..

بو نواره غرقة عيونه : بس ياقلب ابوك دموعك تقتلني ..

نواره ضمته بقوه : بسم الله عليك انا مالي غيرك

*********************

البندري نزلت عند اخوها محمد وامها ومريم : السلام عليكم

اللكل : وعليكم السلام

محمد: اوه من وين طالعه الشمس البندري نازله عندنا ... وينك من بعد الملكه ماشفناك

البندري مستحيه تشوف اخوها محمد بعد الملكه واللي صار لها مع رائد مع انه بالحلال بس مستحيه مره : ههههه كنت مشغوله

مريم: ايوه جاء من يشغلك عننا

البندري على غير العاده محترم نفسها ولسانها قصير : شدعوه انتم الاصل

ام البندري: الله يوفقك يابنتي ان شاء الله

البندري: ان شاء الله

محمد :ههههههه لو ندري زوجناك من زمان ...

البندري طاح وجهها من الفشيله : ..............

ام البندري : لا هي من زمان شيخة البنات

دق جوال البندري (( حياة قلبي )) يتصل بك ..ابتسمت

محمد: اوه اوه النسيب يدق

البندري: لا هذي ذوق

مريم : آها علينا ردي بس ردي على الرجال

البندري قامت بسرعه لداخل المطبخ : آلو

رائد: هلا هلا بكل هلي انتي ...

البندري مستحيه : هلا فيك

رائد وكانه يحاكي بزر : كيف قلبوا انا اليوم

البندري: مم كويسه ... وانت

رائد : انا بخير دام نور الدنيا كلها بخير .. ها حبيبتي وين جاهزه تطلعي معي اليوم

البندري من الربكه تفتح بالثلاجه وتسكرها : وين..؟

رائد: لمحلات الاثاث علشان تختاري اللي بحبيته بقفصنا الذهبي

البندري: اوكيه

رائد وهو يدخل بيتهم لان الخدامه افتحت له : خلاص ربع ساعه وانا عندك

البندري: لا وش ربع ساعه مايكفي اتجهز

رائد: خذي راحتك ياقلبي اجل مع عمتي ومحمد على ماتخلصي ..
اشر لهم السلام

البندري (( الله لايحرمني من الحنون انا )): خلاص حياك الله ..

رائد وهو ياشر لهم وينها : الله يحيك ويبقيك ياعمري
مريم وام البندري متحمسين ياشروا له على جهة المطبخ

البندري لحد هاللحين تسكر وتفتح بالثلاجه : تسلم ..

رائد : والله انتي اللي تسلمي لي .. الا بنودي بسالك ..



من مواضيعي :