عرض مشاركة مفردة
  #56  
قديم 02/09/2007, 06:57 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

الفصل التاسع والعشرون


البندري واقفه عند السياره بالبر معصبه مالها خلق تجي لان اليوم بتشيل الجوري الجبس وتبغى تكون معها ..

البندري وهي تفتح وجهها : آف حر

ذوق عند السياره : شدعوه ابتسمي

رائد وهو ينزل الاغراض : ايوه ابتسمي تطلع الصوره احلى

البندري لفت عليه معصبه : لا احلف .... انت لاتدخل فيني طول ماحنا بالبر

رائد غمز له وابتسامه جذابه: متاكده ..

البندري دق قلبها بسرعه .... تحس انه يفهمها بعيونها مو لازم تتكلم : هههههههههههه

رائد فاهمها وحاس بانها تبادله نفس المشاعر : ههههه ههههههه

ذوق مو فاهمه شي: الحمد لله والشكر انت معها ليه كل هالضحك

رائد مقهور من وجود : انا وزوجتي كيفنا انتي وش دخلك

ذوق بخث : زوجتك

البندري: هههههه خير يابو الشباب وين رايح على طول زوجتك اول شوف انا موافقه انا رافضه ..

رائد : انا متاكد انك موافقه .. مين يرد رائد عبدالعزيز الباقي

البندري: ترده البندري مشعل البرد

ام رائد تصارخ من بعيد : يارائد تعال شوف الماطور

رائد : ان شاء الله يمه ...- التفت على البندري- راجعلك ياحلوه

راح رائد عد معطاها ابتسامه عذبتها

ذوق: حركات يازوجة اخوي

البندري: احم احم طبعا انا ام عياله ان شاء الله .. –ناظرت رائد من بعيد يرفع العامود مع امه وهو يضحك .... ضربت خدودها -اخوك يجنن

ذوق بغرور: اكيد دامي اخته لازم يجنن


البندري: احلفي هو اللي مخرب عليه انك اخته

ذوق: لا لاتنسي انك جالسه مع حرم الدكتور عادل

البندري تغيرت ملامحها للجد : المهم ذوق... انا خايفه امي وتهاني بعد شوي بيوصلون

ذوق: اوكيه وين المشكله ..؟عادي ..

البندري: لا مافهمتي ... اذا عرف رائد عن امي بيغير رايه

ذوق شهقت: وانتي صادقه رائد عقله صغير ومايفكر الا بالشكليات مثل ماما

البندري خافت لانها بدت تحب رائد وتعجبها تصرفاته الجريائه : لازم اخليه يموت فيني وانتي تساعديني بعدين نصعقه بالخبر ...

ذوق: ههههه حركات يانصعقه ... اوكيه اتفقنا ....

رجع رائد وهو مبتسم يناظر البندري : هلا هلا هلا .. تاخرت عليكم

البندري: هههههههه

ذوق: وبعدين معك ليكون على بالك طول الوقت بتلزق فينا علشان زوجتك لا ياشاطر بعد شوي بتجي ام زوجتك واختها فاحترم نفسك ..

رائد: يازينك وانتي ساكته ...

البندري بدت تنفذ الخطه: هههههه

رائد يحط ايده على قلبه : يالبيه على هالضحكه

البندري :ههههه اخوك يستاهل الاوسكار على المغازل

رائد: هههههه دخيلك للحلوين بس

البندري: قلتلك بياع كلام كم و

قاطعتها ذوق وهي تناظر السياره البي ام دبليو اللي وقفت : بنو وصلوا اهلك

البندري تغير وجهها لضيق وهذا اللي حس فيه رائد ...مشت بهدوء لعند سيارة اهلها : هلا توتا كيفك ....

نزلت وحده" تهاني " ومعها بنت صغيره" نجلاء" : هلا بنو وحشتيني

البندري ترفع الضغيره " نجلاء" : وانتي اكثر ... هلا حيبة خالتو كيفك

نجلاء: كويثه وين بنلوح (( كويسه وين بنروح))

البندري: خلاص وصلتوا هذا البر حبيتي

نجلاء مو عاجبها : بث (بس )

البندري: ههههه ايوه بث

نزلت ام البندري بوقار : البندري يمه كيف حالك ..؟

البندري بدون نفس: كويسه ..

لفت تكمل حكيها مع بنت اختها : وين بابا ماجاء معكم ..

ذوق راحت لهم سرعه : هلا خالتي كيفك

ام البندري لان غطاها ثقيل ماتشوف عدل : من ذووق .......؟

ذوق: ايوه ذوق .. كيفك خاله ..؟

ام البندري: الحمدلله انتي كيفك ..؟

ذوق: تمام ... انا زعلانه منك ياخاله ..؟

ام البندري: ليه ...؟ الله لايجيب الزعل ان شاء الله ..

ذوق: انتي وتوتا ومريم يوم خطوبتي ماجيتوا

ام الندري ومريم ماحضروا لان البندري حلفت انهم مايرحون علشان ماحد يشوف امها وهم على يالهم علشان الجوري كانت بالمستشفى ...

ام البندري : كنت تعبانه .... بزواجك ان شاء الله بحضر

ذوق: ان شاء الله – تصارخ – يمه خالتي ام محمد جئت ..

جئو مريم وام رائد : لسلام عليكم

وبعد السلام

ام ذوق: حياك يام محمد ارتاحي داخل

ام البندري: تسلمين ..

ذوق تدف البندري : روحي ساعديها

البندري: مابغى مابغى

ذوق عصبت: بنو والله بكفخك انقلعي ساعديها

رائد: وراكم تتساسرون كانكم فيران

البندري : مافينا شي .يله ندخل ننام لنا شوي ..

ذوق : اي والله احس جسمي مكسر ..

رائد: وين بدري

طنشوه ودخلوا للخيام ..

رائد: مردوده يابنت مشعل مردوده ...
بدر جالس بجنب ابوه لما صحى وحواليه الاجهزه علشان ضغط دمه منخفض

بدر بصوت رايح ونفسيته شبه منهاره : يبه ماتشوف شر

بو بدر : وين نواف وين حسان ....؟

بدر ماقدر يستحمل اكثر طلع من الغرفه ضايقه فيه الدنيا ... ويمسح دموعه ...

ابراهيم : يبه ارتاح مو زين عليك الزعل

بو بدر : وين نواف ..وحسان ابغى اشوفهم هاللحين

ابراهيم : يبه وش هالحكي انت ارتاح ولاتفكر بشي
...................
الجوري طلعت من عند الدكتور اليوم شالوا الجبس من ايدها بقى رجلها .. مقهوره لان بنو بالبر مع ذوق وماصرت معها ..
فجاءه صدمت بشي خل توازن جسمها وطاح العكاز على الارض وانكشف وجهها .. اسندت جسمها على الجدار

بدر: اوه اس

ذاب الكلام بلسانه وهو يشوف شاغلة افكاره واقفه قدامه

رفعت الجوري راسها معصبه بس المصيبه شلتها .. الملعون قدامها مسبب عاهتها المجرم واقف قبالها .. : انت ...؟

بدر واثار الدموع على وجهه : الجوري –راح صوته – الجوري سامحيني

استغربت الجوري ليه على وجهه اثار بكي واضح انه كان يبكي ,,,, ويقول لها بعد كل اللي سواه سامحيني وش صاير بالناس على باله بتسامحه وتقوله عادي ضيعتني وماصار شي........ حست ان الدم كله تجمع براسها نفس ريحة العطر الكريهه اللي شمتها بهذاك اليوم المشئوم نفسها لما كانت تحت رحمته وتترجاه يتركها.. كان ودها تستفرغ عليه حست ان رجلها موشايلتها والجدار مو سند لها ..
صرخت بوجهه صاروا الناس يناظرونهم : انت حقير احقر انسان شفته بحياتي انت دمرتني وضيعتني ابغى اعرف ليه – زادت رجفتها ومعها دموعه – ليه كل هذا ليه .... انت قتلتني وانا عايشه ... ضيعتني وحرمتني من اغلى شي ...
الله يحرق قلبك مثل ماح....

بدر كلامها يقتله يعذبه اكثر ... حط ايده المرتجفه على فمها : لا تكفين لا ... اللي صار لي يكفيني عمر ..

الجوري ابعدت ايده بقوه عنها... وهي قرفانه منه ومقهوره كان كل شي فيها يرتجف ايدها رجلها شفايفها ....لفت بوجهها عنه ومن قوة لفتها اختل توازنها وطاحت على الارض صرخت : آآآه

نزل بدر يساعدها كان شكلها ينرحم: الجوري ..

شهقت بالبكي : ابعد ابعد عني .. انت ضيعتني ضيعتني

الناس تجمهروا يناظرون وكل يفسر على كيفه ..

بدر : اسمعيني انا مستعد اصلح كل شي انا اب

قاطعه رجال محترم "مطوع " و ابعده بهدوء : لوسمحت ابعد هاللحين الناس تناظر

بدر: هي تفكر اني ماتاذيت انا يو

المطوع: معليه خلها هاللحين بعدين تفاهم معها

وقف بدر وقلبه متفطر على الحاله اللي فيها الجوري بسببه .... هو سبب كل شي شين هو اللي ضيع اخوه نواف وموت حسان وقتل حلم بنت برياءه ... وهاللحين تسبب بانتكاس حالة ابوه حس انه شين ومنبوذ من الناس كلها ..

المطوع يغطي وجه الجوري ويوقفها : قومي يابنتي الله يستر عليك

الجوري كانت ترتجف وتبكي : الله يحرق قلبك مثل ماحرقت قلبي ..

المطوع : معليه يابنتي ادخلي هنا وانا بناديلك السستر ..

دخلها الرجال الطيب لغرفه لانها منهاره و مقهوره تبكي تذكرت كل شي كانه امس .. شوفتها له رجعتها للبنان والعذاب اللي عاشته هناك ...

بدر واقف وساند راسه للجدار عيونه بس هي اللي تتكلم الناس تمر وتناظره واضح ان احد عزيز عليه مات او مريض ... مايدرون انه مات اخوه ومرض الثاني وابوه بالمستشفى وحبيبته شبه ميته .. كل هذا بوقت واحد كويس ماينجن ...

(( انا اللي جبته لنفسي .. انا اللي مشيت وراء افكاري الشيطانيه.... انا اللي دمرت حياة نواف والجوري ...انا اللي قتلت حسان .. آآآه حاس بضيقه احس اني بموت ... ياحياتي يالجوري احبك والله احبك ))

# من قال لك اني بالبعد مرتاح
كذاب خذ مني العلوم الاكيده ...
مهموم وطول الوقت والحال ياصاح
كل يوم في ناقص ولا شي فيذا ....#




*********************************

فهد زوج مروه اخت نواره وهو جالس بالبر وبحضنه الاب توب .. وصلته بالايميل رساله ( راشد عبدالرحمن الكاسر في ذمة الله )

فهد رفع حواجبه الملياردير : مات الله يرحمه لاحول ولاقوة الا الله ..

مروه : وشفيك..؟

جئت نواره جلست معصبه وهي ماسكه الجوال: الغبيه ادق عليها ماترد ..

مروه: مين

نواره: لوجين

فهد: اكيد ماترد ..لان

سكت حس انه استخدم اسلوب غلط ...

مروه: لان شنهو ..؟

فهد مد الاب توب لنواره : اقري

نواره مستغره مو من عوايد فهد يطيح الميانه معها ناظرت الشاشه ((راشد عبدالرحمن الكاسر في ذمة الله )) افتحت عيونها لاخر حد : بو لوجين ...وشفيه – لفت عليهم مو مستعوبه – يعني كيف في ذمة الله مريض ..

مروه: في ذمة الله ...؟ الله يرحمه مسكينه لوجين

نواره وقفت : مات – حطت ايدها على فمها عدالشهقه اللي طلعت – كيف ومتى..؟

فهد وهو يدخل للمقاله بفضول : مادري الله يرحمه امس دفنوه بريطانيا

نواره نزلت دموعها: ياحياتي لجونه علشان كذا ماطلعت معنا للبر امس ناصر كان جاي يقولها عن موت ابوها يالتني رحت معها

ام نواره وصفاء : بسم الله وشفيك تبكين

مروه: بو لوجين مات ..

ام نواره: راشد الكاسر مات ....؟؟؟؟

فهد بعد ماخذ فكره بسيطه من اللي قراه : مكتوب انه كان يصارع السرطان لمدة شهرين وانه توفى بسبه

مروه : سبحان الله في يوم وليله مات ..فلوسه ماعطته العمر

نواره بين دموعها: انتم تتكلمون والمسكينه لجون ماعندها احد انا لازم اروح لها بريطانيا

صفاء: ضروري تروحين هي محتاجه لك هاللحين ..

نواره وقفت عند سيارة ابوها وهي منفعله وتبكي : يله يبه علشاان احجز لبريطانيا

*****************
بريطانيا – لندن

بالتحديد داخل فلة راشد بو لوجين

فتحت عيونها بكسل من آلم راسها الفضيع ناظرت الغرفه .... الغطاء ابيض و المخده بيضاء والجدار ابيض والانوار بيضاء والدولاب ابيض كل شي فيها ابيض ... الغرفه بيضاء × بيضاء .. سحبت المخده اللي بجنبها وضغطت فيها راسها من الالم دقات قلبها سريعه وراسها بينفجر ...
صرخت من شدة الالم : كرستينا ...كرستينا
"بعد الترجمه "
فتحت الباب كرستينا : نعم.. نعم سيدتي ماذا هناك { احس انه مسلسل مدبلج هههههه**
لوجين وهي تبكي من الالم : اريد حميده اندهي عليها ...
كريستنا طلعت تركض لان لوجين منفعله بزياده ..
لوجين ضاغطه على راسها:ياربي راسي يالله ..راسي
دخلت حميده المصريه وهي مدبرة المنزل : نعم يانسه لوجين ..؟
لوجين: ليه واقفه تحركي جيبي لي شي يخفف الم راسي ..
حميده: حازر
وبعد دقايق ارجعت بالبندول ... سحبته منها لوجين بسرعه وخذت حبيتين وشربت مويه .. لكن مع الاسف الالم ماختفى ..
لوجين من بين دموعها : خلاص بموت راسي يالمني رااااااسي ..
حميده: تحبي اندهلك ع دكتور
لوجين: لا نادي علي ابغى علي ... علي عنده الحبوب
حميده مستغربه: حبوب ايه
لوجين : مادري حبوب الراس عند علي بسرعه ناديه ... – حميده كانت واقفه تناظر لوجين .. – يالبقره ليه واقفه تناظريني تحركي نادي علي ..-سحبت جوالها من الطاوله – المشكله رقمه مو عندي هذا الحمار الثاني – شدت على راسها اكثر – دبريلي رقمه هاللحين
حمده: حازر حازر
طلعت بسرعه لان لوجين تصارخ بانفعال وشاده على راسها ..
لوجين وقفت بتروح للحمام حست ان الغرفه تدور طاحت مره ثانيه على السرير : بسررررررعه ناديلي ناصر علي اي احد ...
دخل علي وقف يناظرها كانها فراشه بعالم ابيض كانت طالعه جنان بالبيجاما البيضاء مع الغرفه البيضاء .. ركضت له بسرعه : وين الحبوب
علي : اي حبوب
لوجين: حبوب الراس عطني اياهم بسرعه احس راسي بينفجر
طلع على من جيبه الحبوب الصفراء الصغيره : خذي وادعي لي
خذتهم بسرعه وحطتهم بفمها وشربت المويه .. فجاءه ابتسمت وكان مافيها شي ..
علي: ها شلونج هاللحين
لوجين وقفت دموعها وقف كل شي فيها مخها وتفكيرها تخدرت: هههههههههههه راح كل الالم راح
علي: الحمدلله يعني ارتحتي
لوجين: ايوه .. عطني من هالحبوب كثير
علي: كان ودي بس هم غالين
لوجين: غالين يعني كيف غالين
علي: يعني سعرهم مو سهل
لوجين: هههههه ياعمي – رمت نفسها على السرير - انا هاللحين اشتريك واشتري اهلك تقولي غالين ..
علي: عيل خلاص من باجر بيبلج منهم
لوجين : اوكيه اطلع بره
علي: ليه بدري مابعد سولفنا
لوجين ارفعت نفسها مستغربه: ليكون على بالك بسولف معك تراك معطي نفسك اكثر من حجمك اطل بره
علي " تطرديني ها هين .. مردوده يابنت الكاسر بردج لي.. هاللحين انت مرتاحه على بالج خلاص والله لاخليج تبوسين ريولي .... اصلا اذا ثقلتي المعيار ماتدرين وش السالفه ولازم اتمتع بهالجمال "
** على فكره هذي قصه واقعيه قريتها باحد المنتديات ... انها ماتحس بشي اذا ادمنت وهو يستعغل هالشي **
لو جين صرخت: خير تناظر فيني كذا اطلع بره
علي: تحت امرج
طلع وهي صارت مرتاحه شغل موسيقى وصارت ترقص على انغام اغنيه "حبيبتي ترقص حافيه القدمين "...لكاظم الساهر
*****************
السعوديه – الرياض

مسفر واقف بالمطار يبغى يحجز لان المواقع مسكره للحجز بالنت ..

مسفر: يالله وش هالزحمه كل هذولا بيسافرون هذا وايام مدارس .. كيف لو انها اجازه

تركي: يمكن خيره .. انا ماني بمرتاح لسفرتك هذي ..

مسفر: لاحول قلتلك اجلس بالبيت لاتنفخ راسي بنصايحك

تركي عصب: ياخي انت خاطب لاتهدم حياتك بيدك ..انساها خلها تعيش حياتها وبكذا تريحها وانت ترتاح

مسفر: والله كلمه زياده ماتلوم الا نفسك

وقف مسفر عند الموظف : السلام عليكم

الموظف يتكلم بسرعه: وعليكم السلام .. اذا كنت بتحجز لبريطانيا او امريكا فالرحلات كلها ملغاه

مسفر: ملغاه يه..؟

الموظف من غير لايرفع راسه : انفجر بنفق قطار ببريطانيا ومانعين اي
رحلات سعوديه لهناك – رفع راسه- انت عارف حنا السعودين موقفنا حساسه بعد احداث الحادي عشر من سبتمبر

مسفر: نفق وش فجره وماتفجر الا اليوم ..طيب ضروري

الموظف عصب كانه متعود على هالاشكال : مافي رحلات يعني مافيه ..

مسفر رجع لتركي معصب ومتضايق

تركي: وشفيك غيرت رايك

مسفر مقهور: مسكينه لوجين اجل وش بيصير فيها هناك ..

تركي: مسفر وش قاعد تقول شصاير ..؟

مسفر بنظر مشتت ناظر صاحبه تركي : يقولوا تفجر قطار مادري نفق وطبعا مثل كل مره حنا المتهمن بالارهاب ومانعين اي رحلات لهنا ك – فجاءه شهق – ليكون لوجين بالنفق

تركي : لا ماتوقع

مسفر قلبه قابضه وايد ترتجف يحس ان فقلبه بيوقف من قوت الدقات : الا اكيد ... لانه القطار اللي كنا نروح فيه الجاممعه هو عند شقتها ..- جلس على الكرسي يخفف على رجله الثقل – هو بمانشستر – قال بكلمات ثقيله - ل و ج ي ن .. م ا ت ت

تركي: لا ياعمي وش هالحكي تفائل بالخير لاتسبق الاحداث .. بعدين انا قريت بالجريده من الصحافه السعوديه اللي هناك ان لوجين بلندن هاللحين ..

مسفر رفع راسه يبغى اي امل : متاكد

تركي خاف من صوت مسفر العالي: ايوه واذا مو مصدقني ادخل النت
مسفر تنهد براحه: انا لازم اكلمها ..

تركي :اوكيه اذا ركبنا لسياره كلمها
...............................

لوجين وهي ترقص دق جوالها طفت المسجل وراحت ترد اكيد نواره سمعت بالخبر وتبغى تطمن ..
2 يوم عزاء ترقص لهذي الدرجه مبسوطه انه مات .. ناظرت الشلشه " ضحكة الدنيا" يتصل بك
شهقت مستغربه : مسفر ..؟
ردت بدون ماتتكلم : ..........

مسفر بحذر تكلم ماوده يكون صديقه موجود بهذي المكالمه الخاصه .. قلبه خانه وصار يدق بسرعه : الو .. لوجين ردي علي انتي بخير

لوجين من سمعت صوته خنقتها العبره : مسفر

مسفر ابتسم من زمان ماسمع صوتها تناديها بهذي الطريقه الدلوعه : يالبيه

تركي طلع من السياره يضحك:ههههههههه

لوجين بكت وماقدرت تتكلم ..

مسفر بحنان : لا لاتبكين دموعك غاليه

زادت بكي ..

مسفر: لاتخافي ان شاء الله بالجنه ..وانا قربك حتى لو فرقتنا المسافات

لوجين : وينك ليه ماجيت محتاجتلك

مسفر ضرب السيت بيده مقهور :مو بيدي ... انا هالحين قداام اللمطار بس مانعين اي طيران لببريطانيا

لوجين عصبت وصارت : قول كذبه غير هذي خلك بجنب حبيبتك الريم ااصلا انا مو محتاجه لك عندي علي ..

سكرت السماعه.. مسفر ناظر السماعه واضح انها منهاره مسكينه لوجين تكسر الحاطر

لوجين انقهرت وعصبت ورمت الجوال على الارض لحد ماتكسر وصارخت تبكي : اكرهك اكرهكم كلكم ...

*************************

السعوديه – الرياض

البندري مع ذوق صحو من النوم بعد مارفعت عنهم البطانيات تهاني .. البر عندهم غير عن كل الناس بدل مايتبهدلوا ويناموا على الارض كان بكل خيمه سريرين وتسريحه "طلعت بر مرفهه" ..

البندري تتثاوب وهي على سريرها : فيني النووووووووم

ذوق وشوي تبكي من التعب : حتى انا

دخلت ام البندري: السلام عليكم

ذوق: وعليكم السلام

البندري لفت جسمها للجهه الثانيه : كملت ..؟

ذوق عصبت : بنيو استحي على وجهك ..؟


ام البندري مافقدت الامل وعندها عزيمه شديده لازم تحلي بنتها تحبها وتسامحها .. : لا يمه ذوق عادي هذي البندري الغاليه

البندري قامت : انا بروح اغسل وجهي واتروش احسن لي

ام البندري : يمه انتبخهي لاتروحي حمام الرجال من الجهه الثانيه روحي هذا الحمام

البندري: اي رجال الظاهر انك خرفتي مافيه غير رودي ..

ذوق عصبت جد: انتي وبعدين معك

ام البندري مسكينه تسمع الاهانات تبلعهم وتسكت ياما قاست بحياتها وعانت بس مافي كلام جرحها مثل كلام البندري الغاليه لها : الا فيه رجال بو ذوق و رائد عادل

شهقت ذوق: عادل هنا

ام البندري ابتسمت بحنان: ايوه من زمان ..؟

ذوق: والله مادق علي ..- قفزت من سريرها وسحبت الروب وركض لبره الخيام – انتي بعدين تروشي انا الاهم

البندري تلحقها: لا احلفي انا ..

ركضوا لحد ماصارت ذوق بالحمام وقفلت عليها ..

البندري: وجع انا قايمه قبلك

ذوق: ههههههه تستاهلي علشان تحترمي خالتي

البندري: كلي تبن ومالك دخل

ذوق من ورى بابا الحمام : انا اهم انا عندي من ينتظرني عدول اما انتي مين ياحسره

البندري: مالت عليك وعلى اللي ينتظرك مره توم كروز على غفله ...

ذوق تنرفزها اكثر : ههههههه عادل حمود ..

البندري رجعت للخيام معصبه .. واخذت شنطت ذوق اللي فيها الملابس مابعد تحطهم بالدولاب : انا اوريك والله لاخليك عريانه

ام البندري ومريم و ام رائد كانو جالسين على سرير ذوق
مريم: وش تسوين

البندري وهي تجر الشنطه: ههههههه بخليها بالروب علشان تتادب

ام البندري تحس البندري بزره : هههههه

ام ذوق: حرام عليك وبنيتي تجلس كذا

اليندري : علشان مره ثانيه مااتقهرني بخطيبها – تقلد برود ذوق – عادل حمود ..

ام البندري وام رائد ومريم : هههههههه

ام ذوق: ايوه حلات البر بهباله

طلعت البندري الشنطه وحطتها بسيارة رائد البعيده شوي .. ورجعت مبتسمه ...

ام ذوق: يالذكيه اذا طلعت بتاخذ ملابس وتخبيهم ..

البندري : ايوه صح وش اسوي

ام البندري: لاتخافين انا مخبيتلك ملابس تحت البطانبه وبجلس عليهم

البندري ماتوقعت ان امها خطيره وتعرف لهلحركات ناظرتها مستغربه : متى

ام البندري: هاللحين

دخلت تهاني مع نجلاء: انتم كلكم هنا وانا ادور عليكم

مريم: شنسوي جائت امي تصحي البنات وجلست هنا جيت بناديها جلست معها انا وام رائد

تهاني: يله على خيمة التلفزيون وخلوا البنات يبدلون براحتهم

اللكل: ههههههههه

تهاني: وشفيكم ..؟

ام ذوق: فاتك البندري مخبيه ملابس ذوق علشانها دخلت الحمام قبلها

تهاني: بنيو وش هالحركات

البندري: انا ماخبيتهم لانها دخلت مكاني لا ...لانها مخطوبه ومعوره راسي بخطيبها وتحسسني بالنقص اذا كلمته

اللكل: ههههههههه

ام ذوق: خلاص اخطبك لسيد سيد عادل

البندري : وين ياحسره هذا سيد سيده

ام ذوق: ولدي رائد وش زينه

البندري استحت : لا عاد انا مو اقول علشان تتعاطفين معي وتخطبيني

ام البندري تغير الموضوع قبل لايصير خطبه رسميه : ماكان ذوق طولت ..؟

ام رائد: هي تطول بالحمام ... الا يام محمد انا بخطب بنتك البندري لولدي رائد

البندري وجهها صار احمر .. ماتوقعت انها كذا جد

ام رائد: طبعا هذي مو خطه رسميه بس علشان تسالون عن الولد ويتقدم رسمي ومراح احصل لولدي مثل اخلاق بنتكم هو يبغاها رنه عارف اخلاقها عدل ومعاشرها بالبنك

مريم ابنتسمت: هذي الساعه المباركه

ام البندري وقفت بقوه : قبل لايصير اي شي رسمي وترتبطون فينا احب اقولك معلومه يمكن انتي ماتعرفيها ..انا امها ق

قاطعتهم ذوق: الله واكبر لهم هنا كيف ببدل انا

البندري تاشر لذوق : اسكتي امي بتتكلم

ذوق: ها ......؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

ام البندري تكمل كلامها وهي واقفه بشموخ وكان اصعب موقف مره عليها طول حياتها: انا امها ام البندري كنت بالسجن لاني قتلت ابوها

ام ذوق : بالسجن ....؟؟ كيف محد قالي - مصدومه وكان حد صب عليها مويه بارد –

ام البندري بحزن : ايوه كنت مسجونه لاني قتلت بو البندري ..

ام ذوق تدارك الموقف وتمثل انها عارفه : اصلا انا عارفه ورائد عارف

البندري لفت: عارفه .. ورائد عارف

ام ذوق: ايوه عارف وهذا اللي خلاه يتعلق فيك اكثر

لفت البندري على ذوق معصبه

ذوق: والله العظيم ماكنت عارفه انه عارف اقسم بالله

ام البندري ارتاحت وكان حمل ثقيل انزاح عن صدرها ابتسمت لام رائد وهي تحسها ام بمعنى الكلمه رغم الفروقات الاجتماعيه البسيطه بينهم واللي ماتاثر بشي بس سمعتهم يمكن تتاثر بعد مايتزوج رائد البندري ماهتموا وتقدموا لبنتها

ام رائد بادلتها نفس الا بتسامه وهي حاسه ان في شي غلط بس حرام مراح تلاقي احسن من البندري وهي تكلمت ولدها عارفته اذا تعلق في شي مايتركه ...

ام رائد : اجل نتوكل على الله بعد مانرجع تسالون عن رائد ونخلي –لفت على البندري - البندري عروستنا تفكر ..

البندري استحت وناظرت ذوق بارتباك ...مسكينه ذوق ماتدري شالسالفه: شالسالفه ..؟

ام ذو: ههههه خطبنا البندري لاخوك رائد

ذوق فتحت فمها: خطبتوها

ام رائد: ايوه اخوك من رجعنا من لبنان وهو معور راسي خطبيها خطبيها واحس ان الوقت المناسب جاء امها طلعت سنعه وتنحب ...- ناظرت ام البندري- والله انك يام محمد تنشرين بالملايين

ام محمد: تسلمين والله من طيب اصلك

ذوق ضمت البندري: يابعد حي يامرت اخوي

البندري وجهها صار احمر اكثر اول مره تستحي كذا طلعت من الخيمه بسرعه...كلهم ضحكوا عليها حتى امها حست براحه وانها ماراح ترمي بنتها عند احد شين بتحطهم عند ام رائد اللي بتكون احن عليها منها.. تنهدت كان ودها تكون علاقتها ببنتها احسن من كذا بهذي الحضات البنت تحتاج امها

البندري بعد ماطلعت دقت على الجوري بسرعه .. طبعا الجوري بالمستشفى وفيها انهيار عصبي وجوالها عند عمها بس مغلق .. خافت البندري : وشفيها مقفلته مو من عوايدها يمكن رجعت نامت بعد مافكت الجبس ..
ارسلت لها رساله (( جور حلم حياتي بيتحقق طلع رودي عاشقني ..... وانا مادري واليوم خطبتني خالتي من امي اذا صحيتي دقي علي ضرورررررري انا مبسووووووووووطه مره ..احس اني طايره .. تخيلي انخطبت بالبر وانا ماغسلت وجهي ههههه لازم اكتبها بالتاريخ هذي ..علشان يصدقوا المثل اللي يقول " الحلو حلو حتى لو قام من النوم والشين شين حتى لو تروش كل يوم هههههههههه))

طلعت ذوق من الخيمه معصبه: يازوجت اخوي المصون وين ملابسسسسسسسسسسي

البندري تذكرت: ههههههههه

اركضت لها ذوق اركضت البندري بسرعه للحمام تتروش

ذوق: والله لاخلي رائد يطلقك اذا ماعطييني ملابسي ههههه

البندري: هههههه خليني اولفق بعدين طلقيني ...

ذوق: بلا ثقالة دم وين ملابسي

طنشتها البندري وملت تروش وهي مبتسمه تحب رائد وهو يميل لها وهو طيب وحبوب وخطبها مع انه عارف ان امها كانت مسجونه هذا اللي قلبها يدق بسرعه وهي تتخيل نفسها زوجة رائد : ههههههههه

ذوق لحد هاللحين عند الباب: الحمدلله والشكر ليه الضحك ..؟

البندري زادت ضحك : هههههههههه ههههههههه ههههه هههه

راحت ذوق وهي تفكر مبسوطه صديقتها بتصير زوجة اخوها رائد اخوها حبوب ومتفتحت وان شاء الله بيعوض عليها .... ورائد يستاهل وحده مثل البندري هبله وربت بيت سنعه
دخلت الخيمه

تهاني: ها رضت تعطيك الملابس

ذوق: لا دخلت تتروش ههههههه

ام ذوق: ايوه لاتزعلونها هذي زوجة ولدي

ام البندري: ياذوق راحت عليك ..؟

ذوق : ههههههههه ماما وراضيه على احد وش يفكنا منه ..
وفتحت شنطة البندري خذت منها بنطلون برمودا وتيشرت فيه وجه بنت .. : لوسمحتوا لفوا وجهكم اببدل

ام ذوق: استحي على وجهك وبدلي بره
طلعت ذوق وهي لحد هاللحين مبسوطه بدلت ومشطت شعرها بس خلته مبلول كان شكلها جنان حيوي مع انها ماحطت شي بوجهها ... راحت لخيمه الرجال اللي فيها ابوها واخوها وخطيبها : السلام عليكم

اللكل: وعليكم السلام

عادل ناظرها باعجاب واضح ..: هلا حبيبتي

رائد: صحيح حنا فري واوكيه بس اعقل

بو رائد: هههههه خلهم على راحتهم

ذوق : ايوه بابا عندك اياه هذا وان جايبه له البشاره

رائد ساح اكثر "بالجلسه العربيه المرتقعه": اقول مالي خلقك ..

ذوق : تعال بسرعه بقولك شي خطير عن اللي بالي بالك

لف عليها رائد بسرعه: شنهو

ذوق: هههههههه مالك خلق

رائد سحبها من ايدها لبره الخيمه : بسرعه تكلمي ..

ذوق: آف قول عمتي واقولك

رائد: ذوقي حياتي يله علشان خاطر عدول ..

ذوق: هههه علشان عدول بس ..احم احم (( قالت له على اللي صار )) ..

رائد: خطبتها..؟؟؟؟؟؟؟ بسرعه كذا ...؟؟ وهي شقالت ...؟

ذوق ارفعت كتوفها: مدري ...طلعت من الخيمه بسرعه ودخلت تتروش شكلها متردده كثير

رائد : متردده ليه ..

ذوق: مادري ..اسالها ..؟

رائد: لا ذكيه كيف اسالها

ذوق: تصرف وبعدين استخدم اسلوب ارقى معها علشان توافق بسرعه ..

رائد: هههههههه

ذوق: وشفيك

رائد زاد ضحك : ههههههههههه

ذوق: الحمد لله والشكر انت معها مو طبيعين ..
دخلت الخيمه .. وجلست بجنب ابوها

عادل: شخبارك ذوق

ذوق تعودت على عادل : كويسه وانت كيفك

عادل: انا تمام ..تغديتي

ذوق : لا انتظر البندري تخلص تروش ونتغدى سوا

بو رائد : امك ارسلت لي رساله انها كلمت اهل البنت والباقي علينا مع اخوها

ذوق : ايوه ..كلمتهم وبيردون بعد كم يوم ..اذا رجعنا طبعا

بو رائد : الله يقدم اللي فيه لخير يله عن اذنكم

عادل: وين عمي بدري

بو ذوق: لا بروح لشركه انا بس جيت اغير جو شوي وباتسر انا عندكم ان شاء الله

ذوق : ان شاء الله

بو ذوق ناظر بنتك غيران من عادل قبل كانت ماترضى له يطلع ويخليها بس هاللحين عندها عادل يكفيها ..طلع وهو مبتسم لان بنته مرتاحه مع عادل الرجال السنع ...

عادل وقف لعندها: ليه جالسه بعيد

ذوق وجهها صار احمر : عادي

جلس جنها : كيفك اليوم

ذوق متوتره : هههههههه عادل كم مره سالتني هالسوال

عادل : ابغى اتطمن على حبيتي

ذوق ابتسمت حنون مره معها : حبيتك كويسه دامك معها
حست ان العبره خانقتها وهي تقول هالكلام ماتصورت انها بيوم بتحب غير فيصل الكذاب المنافق ..

ناظر عادل عيونها المغرقه: لا ليه ليه الدموع

نزلت دموعها ..... عادل مسحهم بحنان : ومايرضيني ان حبيبتي تبكي ..وشفيك وشفيك ياحياتي تبكين .؟ دموعك غاليه

ذوق: مادري احس ..- شهقت بكي – احس اني ماستاهلك ..

عادل: لا ياحياتي انا اللي ماستاهل هالجمال

ذوق قررت تقوله عن فيصل وكيف انها صدقته وانخدعت فيه بس رائد دخل فجاءه

رائد بانفعال : انت معها هيه وين جالسين

ابتسم عادل وبعد عن ذوق بهدوء: انت وشدخلك هاللحين

رائد: ماتوقعتك ياذوق كذا انتي والدكتور

ذوق وجهها صار احمر ومسحت دموعها علشان ماينتبه فيهم رائد

عادل: تراها زوجتي

رائد: داري و كلها 3 اسابيع وتصير مع ليه مستعجل

ذوق وقفت بتطلع ..عادل: وين

ذوق متفشله من رائد: بروح للحريم

طلعت بسرعه .. رمى عادل المخده على رائد: اختار الاوقات العدله مره ثانيه اذا جيت بتدخل

رائد:هههههههه والله المخطوبين بينهم حركات .. – ناظر السقف – يعني اذا خطبت البندري ب

قاطعه عادل: اقول انت وجهك لاتتخيل كثير

رائد: شكلي بقدم خطوبتي ههههههه

*******************
نواره ارجعت للبيت مقهوره مافيه حجز ولوجين ماترد .. خافت ان لوجين فيها شي ..

صفاء: نواره تعوذي من الشيطان وبلا بكي ان شاء الله مافيها الا الخير

نواره: لا والله ماحسها بخير هي ماتعرف تتصرف بهذي المواقف ..

مروه : الله معاها يانواره ولاتخافي مهي بالقطار مكتوب انها بلندن بفيلا ابوها

نواره: اجل ليه ماترد علي اكيد فيها شي

صفاء : كلمي بيتهم او مدير اعمالها

نواره تذكرت : ناصر صح ناصر ..

دقت بسرعه على ناصر ..

ناصر: مرحبا نواره

نواره: ناصر وينها وين لوجين ... فيها شي ... صار لها شي... -تبكي -.. ليه ماترد علي ..وين جوالها ..زعلانه ..

ناصر : لحضه لحضه ..مافيها الا الخير وهي بالفيلا ترتاح هاللحين

نواره: عطني احكي معها ..؟

ناصر: مع الاسف انا بالمحكمه وهي بالفيلا اذا رجعت خليتك تحاكيها

نواره: اكيد تعطيني احكيها

ناصر : اكيد

سكرت نواره شبه مرتاحه ومراح ترتاح اكثر الا اذا كلمة لوجين ..

****************

طلعوا ذوق والبندري يتمشون بعد الغداء ..البندري ماطلعت بدون عبايه يمكن تشوف عادل او رائد ...

ذوق: البندري وش مشاعرك ..وان اللي تحبينه خطبك

البندري تتنهد مبتسمه : امممممم احلى حساس .
.اجمل احساس بالكون
انك تعشى بجنون
وادي حالي معاه – تاشر على خيام الرجال

ذوق: ههههههههه البنت صارت اليسا

فاجائهم صوت رائد : هي احلى من اليسا واشكالها

قفزو البنتين .. .

رائد: هههههه مساء الخير

البندري ماقدرت تكتم ضحكتها: ههههههههه

رائد: هلا بزوجتي المصون

ذوق: هههههههههه

البندري : اقول رائد نفسي اسوق سياره

رائد مبسوط : بس ماطلبتي يله

البندري افتحت الغطاء من شعرها وسحبت الشماغ من كتف رائد وحركت شعرها يمين ويسار بحيويه ورائد يناظرها فاتح فمه " ياحلوها وياحلو شعرها قمر مو بنيه " تذكر شكلها بلبنان وهي نايمه بالشورت ولما طلعت تهزاءه خذت قلبه بدون حساب ..
البندري مبسوطه وهي تشوف رائد مفهي ..حطت الشماغ عليها وتلثمت فيه بس خلت عيونها اللي تذبح
ذوق متسدحه ضحك على خبال البندري وعلى شكل رائد المفهي : ههههههههه

البندري: يله ..

رائد: ...؟؟؟؟؟؟؟

البندري: مطول الاخ يله

رائد انتبه على نفسه : هاتي شماغي لاتوصخينه

البندري عصبت وانقهرت : نعم ..

ذوق ماقدرت تستحمل اكثر ماتت ضحك وعيونها دمعت : هههههههههه بطني

رائد: شماغي

البندري: اسفه هذا صار من ممتلكاتي مو انت زوجي

رائد : يعني موافقه

البندري حست بحراره بجسمها واستحت ماردت .:....

ذوق: عن اذنكم حتى انا عندي زوج يسوقني

راحت ذوق وبقوا البندري ورائد ..

رائد مبسوط حبيبته وقدامه ومحد حوله بالبر : موافقه والا

البندري بصوت مستحي : بتخليني اسوق والا كيف

رائد رحمها شكلها ميته حياء : اكيد ..

ركبواالسياره هي وراء الدركسون وهو بالمقعد اللي بجنبها ..

رائد: سوقي بشويش

البندري: ههههه على بالك ماعرف اسوق نسيت اني عشت ببريطانيا 4 سنين ...ومفحطه بشوارعها

رائد: قصدك لندن اللي بنقضي شهر عسلنا فيه

البندري: والله اذا يتحكي طول الوقت كذا بنزل

رائد: هههه خلاص اجلسي مراح اتكلم وورينا سواقتك الفنانه ...

البندري زادت سرعه وهي مبسوطه ..

رائد: انتبهي بنغرز ترى ..

البندري: خايف

رائد: لا مو خايف ولو متناء عادي شهداء بالحب ياقلبي

البندري: ههههههه

طلعت جوالها : تكفى رودي صورني

رائد ابتسم بخبث: رودي .. ياحلوها من فمك ..

البندري توها تنتبه انها قالت رودي : ها اقصد ..

رائد: توقعت انك انتي اللي مطلعتها .... افتحي لثمتك مافي احد غريب

البندري تفتح لثمتها والعيد عنده شبع من وجهها بلبنان .. وصورها وهي ميته ضحك على جرائته وكلامه المعسول

********************

لوجين : ابغى اطلع

علي : لا مايصير الصحافه كلها بره

لوجين: واذا بره بطلع بنفجر وانا جالسه هنا

علي: خلاص هاللحين اسليج نتمشى او نرك

قاطعته لوجين بانفعال : مابغى ابغى اطلع ..

على : لا مايصير وانتي بهالحاله

لوجين : انا طالعه والي فيها فيها

علي مسكها بقوه : لا لاتخربين على نفسج اذا طلعتي مراح يرحمونج الصحفين

جلست لوجين مقهوره : نشوف اخرتها معهم ..
***************
السعوديه - الرياض
الجوري متمدده على السرير وماهي بحاسه بشي تعودوا عمها ونوره على هذا الوضع بس اللي مستغربينه وش اللي سبب لها انهيار عصبي كذا ....

بدر بعد مادفنوا اخوه حسان الفجر وتطمن على اخوه نواف وابوه اللي طلعوه وهو بالبيت يرتاح راح يتطمن على الجوري بس شاف عمها وزوجته عند الباب ..

بدر: السلام عليكم ..
بو عبدالرحمن : وعليكم السلام – رفع راسه وشاف بدر – هلا هلا والل اخ بدر كيف

بدر حس الخجل من نفسه هو مايستاهل كل هالترحيب : هلا فيك يابو عبدلرحمن كيفك

بو عبدالرحمن بضيق: الحمدلله كل شي من ربي نعمه

بدر انه مايدري وش السالفه : سلامات سلامات وشفيك هنا ..

بو عبدالرحمن: بنت اخوي انتكست حالتها مره ثانيه انهيار عصبي

بدر: لا لاحول ولاوة الا بالله من شنو

بوعبدالرحمن : والله مادري كانتمبسوطه انها بتشيل الجبس بس مع الاسف مادري وشصار لها ..

بدر بتانيب الضمير : الله يشفيها .. الا ياعمي بغيتك بموضوع

بو عبدالرحمن :انا خير وشفيك الجوري فيها شي

بدر: لا انا وش عرفني فيها بس بغيتك بموضوع حساس شوي

بو عبدالرحمن : تفضل

بدر: لا مايصلح هنا امرك بكره بعد صلاه المغرب

بوعبدالرحمن :ابشر ..وحياك الله

بدر: تسلم يله بالاذن ..

بدر مشى لغرفه اخوه نواف وهو مقرر يصلح اللي خربه كله .. لازم يصلح غلطته .. وبكره المغرب بتصحح هالغلطه صحيح ان الوقت مو مناسب بس لازم يتحرك قبل لاتزيد حالتها وتموت جد او تنجن ...

نوره : وش كان يبغى منك هالرجال

بو عبدالرحمن: ماعرفتيه هذا اللي لو الله ثم هو كان ماتت الجوري .. هذا بدر

نوره: ايوووووه تذكرته وش يبغى فيك ..

بو عبدالرحمن : والله مادري بس بيمرني بكره المغرب

*****************
اشرقت شمس يوم جديد ..
بريطانيا – لندن

لوجين مثل العاده جئتها النوبه العصبيه بس هذي المره زايده حتى انها قلبت الغرفه فوق تحت رمت الاغراض اللي على التسريحه بالارض وهي تصارخ : عللللللللللللللللللللللللللللللللي وين علي ابغى علي

حميده : دا مايردوش

لوجين والصداع يزيد : طلعيه من تحت الارض

دخل علي مع كرستينا : حياتي وش فيج ليه كل هالصراخ

لوجين ركضته ومسكت مقدمة بلوزته : وين الحبوب

علي ببلاهه : اي حبوب

لوجين شدت عليه اكثر : لاتستهبل حبوب الراس

علي حذفها بقوه على الارض : بس انا ماعندي حبوب راس

لوجين وهي تبكي : الحبوب ..تكفى علي راسي بينفجر ..

علي ببرود: اها قصدك المخدرات

لوجين : ها ..اي مخدرات

علي: هههههه اللي تستخدميها الحبوب حقة الراس على قولتج .. هذي مخدرات

لوجين مصدومه وقفت كيف مافكرت انه ممكن يستغل الوضع و يعطيها شي مثل كذا كيف تثق فيه وهو حاول من قبل ركضت له بسرعه تضربه بقوه : يالنذل يالحقر انا كيف صدقتك

علي مسكها من كتفها ورماها بقوه على الارض اقوى من المره اللي فاتت صرخت من قوة الالم : آه

علي : لا تفكرين تمدين ايدج مره ثانيه هذاك اول يامي

لوجين على الارض منهاره طاحت بيده سوء اللي يبغاه : نا كيف صدقت انا كيف وثقت فيك ..

نزل علي لعندها ومسكها بكل قوه عنده : قتلج بتترجيني ماصدقتيني ..خلي احمد ومسفر ينفعونج هاللحين

لوجين والم راسها يزيد كل دقيقه : طيب تكفى عطني حبوب .. راسي بينفجر ..

علي: من عيوني

وقف بيطلع ..لحقته بسرعه وهي تشهق بالبكي وتضغط على راسها : وين ...؟ راسي ..؟

علي رمى الحبوب على الارض : خذي

ركضت لوجين ونزلت عند الحبوب اللي بالارض .. المخدر مايعرف الكرامه اهم شي تتخلص من الم الراس خذت الحبتين وشربتهم بدون مويه دامها تعرف ان هو مخذرات ..

علي بعد ماضمن انها مو بعقلها : ها حبيبتي وين حابه نفطر اليوم ..

لوجين وهي تبكي : اطلع اطلع بره ياحقير...

طلع علي وهو مبتسم : مصيرج تتعودين


********************
السعوديه – الرياض

الجوري فتحت عينها بثقل ..

نوره كانت المرافق لها بالغرفه : صباح الخير

الجوري : نوره ...؟ انا وين

نوره : لاتخافي نكسه بسيطه ..

الجوري تذكرت اللي صار : بدر ..

نوره استغربت ليه تقول بدر : بدر من بدر

الجوري تداركت الموقف: ها ولاشي وين البندري .. ؟

نوره: البندري بالبر مع ذوق والا نسيتي ..

الجوري : انا من متى هنا .. كم صار لي

نوره : بس من امس العصر

الجوري عقدت حواجبها وهي تتذكر بدر : امس العصر .. ابغى اطلع من هنا

نوره : انتي ارتاحي هاللحين وانا بخلي عمك ياخذلك اذن خروج

الجوري: نوره لو سمحتي عطيني جوالي بكلم نواره

نوره طلعت الجوال من شنطتها : كم رقمك السري

الجوري : 4816

نوره بعد ماشتغل الجوال دق برساله وكانت النغمه " ايش جابك من بلادك لي بلادي ..ايش لي خلاك تسكن في فؤادي "
نوره: جئتك رساله

البندري : بعدين هاللحين دقي على نواره ...

نوره: اوكيه

دقت على نواره .. ونواره ركضت لتلفون على بالها لوجين وشافتها الجوري : الو الجور

نوره : ردت خذي

مدت التلفون للجوري .. الجوري بصوت تعبان :آلو

نواره: هلا الجوري كيفك

الجوري: الحمدلله انتي كيفك

نواره: ماشيه

الجوري: نونو وشفيه صوتك وشفيك ..؟

نواره بكت : لوجين

الجوري خافت : لوجين شفيها

نواره: مادري ماترد علي وماترضى تكلمني ومافيه رحلات لبريطانيا علشان القطار

الجوري: قطار اي قطاره .. مو انتي معها بالبر

نواره : معقوله مادريتي بو لوجين عطاك عمره

الجوري شهقت: لا ..الله يرحمه ..متى وكيف ولوجين كيفها

نواره: قبل امس مات اليوم ثالث يوم وماترد

الجوري: هي ببريطانيا

نواره: ايوه وماترد علي والرحلات ممنوعه للاسبوع الجاي علشان النفق مادري القطار تفجروا

الجوري بكت : ياحياتي يالوجين ماتستاهل

نواره: هاللحين اكلمك بدل ماتطمنيني تزييدي علي

الجوري: حنا لازم نسافر لها

نواره: انتي لا انتي مو زين علشانك ..

الجوري : نواره تكفين طمنيني عنها اول باول

نواره: اوكيه .. اخليك هاللحين باي

الجوري: باي

نوره: من اللي مات

الجوري تحس بضيقه زياده : بو لوجين

نوره منفجعه : راشد الكاسر ..؟

الجوري : ايوه مسكينه لوجين اكيد هاللحين ضايعه مو عارفه تتصرف ..

فتحت الرساله يمكن تكون من لوجين .. شافتها من "توام روحي "
(( جور حلم حياتي بيتحقق طلع رودي عاشقني وانا مادري..هههه واليوم خطبتني خالتي من امي اذا صحيتي دقي علي ضرورررررري انا مبسووووووووووطه مره ..احس اني طايره .. تخيلي انخطبت بالبر وانا ماغسلت وجهي ههههه لازم اكتبها بالتاريخ هذي ..علشان يصدقوا المثل اللي يقول " الحلو حلو حتى لو قام من النوم والشين شين حتى لو تروش كل يوم "هههههههههه))
ابتسمت الجوري مع انها تبكي .. : ياقلبي يا بنو تستاهلين ..
اختلفوا صديقاتها وحده تحزنها وتصعقها بخبر موت ابوها وحده تفرحها بخطوبتها على اللي تميل له ..

نوره عندها فضول تعرف وش في الرساله بس سكتت ..

الجوري مسحت دموعها : انا لازم اكلم بنو تخيلي انخطبت

نورره ابتسمت : مشاء الله .. مبروك

الجوري تحس انها هي اللي نخطبت : الله يبارك في حياتك ..

دقت على البندري ردت البندري وصوتها كله نوم : آلو هلا

الجوري ماقدرت تمسك نفسها بكت

البندري خافت : الجور وشفيك

الجوري: على البركه حياتي تستاهلي كل خير

البندري: وجع خوفتيني .. الله يبارك فيك ياختي وياحبيبتي وعقبالك ..

الجوري بحزن وضيقه " اي عقبالي كانها ماتدري بالحال ": تسلمين ..اقول بنو مبسوطه مع زوج المستقبل بالبر

البندري : ههههههه اخر تمام وذوق الخايسه هي وعادل خطيرين

الجوري: الله يتمم عليكم .. بس بخرب فرحتكم

البندري خافت : خير وشفيه ..؟ فيك شي ..؟

الجوري ماهي عارفه كيف تقولها : لا بس لوجين .. مسكينه ابوها مات

البندري ماستوعبت : ها مات

الجوري بضيقه : ايوه واليوم 3 يوم

البندري بكت وهي عارفه لوجين واملها ان ابوها ياخذها بحضنه ولو مره بحياتها ضاع الامل مسكينه لوجين : الله يرحمه ياحياتي يالوجين ..

الجوري بكت معها : مادري وش مسويه هاللحين بالغربه لوحدها

البندري: حنا الغلطانين 3 ايام مانسال عليها

الجوري: صح مفروض سالنا

البندري : كلمتيها تعزين

الجوري : لا نواره تقول ماترد

البندري: بحاول يمكن ترد .. يله باي ..

الجوري:وشعندك بتسكري بدري

البندري: علشان اقولهم ونرجع للبيت ... باي ..

الجوري: باي

سكرت البندري ولفت على ذوق اللي غرقانه بالنوم بعد سهر امس : ذوق ذوق لحقي

قامت ذوق مفزوعه : بنو وشفيك ليه تبكين ..؟

البندري : بو لوجين مات

ذوق : مات ..

البندري : ايوه من 3 ايام مسكينه لوجين لوحدها ببريطانيا

ذوق بكت : متى مات وكيف

البندري: مادري بس لوجين محتاجتنا ..

ذوق : ياقلبي عليك يالوجين ..

طلعوا خبروا الكل بالخبر

ام رائد : الله يرحمه سمعت من بو رائد انه كبير بالاسهم

ام البندري: الله يرحمنا كلنا برحمته ...

البندري : انا برجع للبيت لازم اكلمها او نروح لعندها

ام البندري :وين تروحي بريطانيا

مريم تضيع الموضوع علشان ماتعرف ام البندري انها كانت تدرس ببريطانيا : يله خلونا نمشي بعدين نتفاهم ..

ام رائد: يله نكلم رجال ونمشي

رجعوا لبيوتهم بعد الخبر المحزن ... ورائد معصب هذا اللي بياخرهم عن الزواج ...

بالسياره
ام رائد : ذوق حبيبتي لاتبكين

ذوق : مسكينه لوجين انتي ماتعرفينها ماتت قبل لايحضنها

رائد: هذا الدنيا موت وحياه ... وماجاء موتها الا لما خطبت البندري

ذوق عصبت: حنا وين وانت وين

رائد: انتم صديقات غريبات تاخرون افراحكم علشان افراح بعض .. مامر علي حد مثلكم

ذوق : حنا اكثر من الخوات ...

ام رائد تهمس باذن ذوق : ذوق لاتقولي لرائد عن ام البندري

ذوق استغربت : ليه

ام رائد: مو لازم انا حبيت البنت واخوك حبها وانتي عرفه عقليته وعقلية ابوك

ذوق : اها اوكيه

رائد: وشعندكم تتساسرون ...

ام رائد: سق وانت ساكت

رائد: الا يمه حبوبه ام العروس

**********
بريطانيا – مانشستر

لوجين بعد ماهدت جلست بالصاله تاكل لها شي وهي تبكي تبكي على حالها بعد ماغدر فيها علي النذل وقررت انها تقاوم المخدرات .. وماتستخدمهم لانها بالبدايه لكن هيهات ...

ناصر: انسه لوجين نواره ع السماعه

لوجين بلهفه: نواره – سحبت السماعه – الو نونو

بكت بقوه وبكت معها نواره : كيفك لجونه حياتي

لوجين: حرام عليك 3 ايام من سفرتي ماسالتي عني

نواره: اقسم بالله سالت بس ناصر مايكون بجنبك المهم عظم الله اجرك حياتي كيف حالك هاللحين

لوجين تذكرت المخدرات :حالي هههه حالي محتاجلك ...نونو تكفين تعالي لندن محتاجتلك

نواره : كنت بجي بس مافيه طيارات لبريطانيا ممنوع علشان النفق ..

لوجين " يعني مسفر صادق .. حرام انا كذبته .." : نواره انا تعبانه

نواره: يابعد هلي سلامتك من التعب .. لاتخافي كلنا معك وحاسين فيك والله كل البنات معك ..

لوجين: انتم كيفم وكيف الجوري هاللحين

نواره: ياحياة قلبي انتي كلنا بخير المهم انتي

لوجين: انا انا خلاص

نواره: لاتخافي حبيبتي اول مايسمحون لنا بالسفر انا عندك

لوجين: لا لاتجي فيه خطر عليكم هم ثايرين على السعوديين .. انا اخلص كم اجرى مع ناصر وبرجع ..

نواره : اوكيه تعالي باسرع وقت ..

سكرت لوجين وهي مرتاحه شوي اشتاقت لصديقتها ولمواساتهم لها قررت تكلم مسفر وتعتذر منه لانها كذبته ...

********************
السعوديه - الرياض

بعد صلاة المغرب ..طلع بدر من المسجد ومشى بخطوات ثقيله لبيت ععم الجوري كان متردد اللي بيسويه صح او خطى وبالذات بالوقت هذا

بدر :السلام عليكم

بو عبالرحمن وكان عنده فضول يعرف سبب زياره بدر: وعليكم السلام حياك تفضل

بدر : الله يحيك ..

بعدمادخلوا للمجلس سكت بدر ماعرف وش يقول والا كيف يتكلم

بو عبدالرحمن : مشكوور مره ثانيه انت انقذت بنت اخوي

بدر زاد تانيب ضميره : العفو .. والله ماني عارف كيف اقولك وشلون

بو عبالرحمن استغرب من حيرة بدر: تفضل ياولدي بدر تكلم لاتستحي .. انت لك جميل ماننساه طول عمرنا

بدر بلع ريقه : اااا ..اانا .. انا ياعمي جاي اقولك ان قبل كم يوم مات اخوي بحادث واخوي الثاني مريض بال ... بالخبيث ..والوالد معه انخفاض بالضغط

بو عبالرحمن فكر انه يبغى يسلفه وتعاطف مع حالة بدر: الله يرحمه والانسان المومن يبتلى

بدر : انا ياعمي مو جاي اقولك علشان تتعاطف معي انا جاي وابغاك تقدر ظروفي لاني طالب ايد بنت اخوك الجوري

بو عبالرحمن انصدم : ها

بدر : انا عارف ان الوقت مو مناسب ولا المكان بس انا حاب اخطبها واتزوجها قبل لاياخذها احد غيري

بو عبالرحمن مصدوم بس ابتسم : حياك الله

بدر : لا تخاف انا عارف انها ماتجيب عيال لان الرحم استاصلوه انا عاررف كل هذا ومع كذا ابغاها ..

بو عبالرحمن ماستوعب : انت عارف كيف

بدر : من المستشفى بلبنان وبصراحه بنت اخوك جميله وشكلها محترمه ويكفي نسب انك عمها

بو عبالرحمن حس بحمل ثقيل انشال عن صدره كان خايف من اللحضه اللي يقول فيها لخطيب الجوري ب بدر طلع رجال وريحه : والله مادري وش اقولك بس ال

بدر : انا عارف ان من الاصول يجي معي الوالد او تجي معي الوالده بس انا قلتلك من قبل الظروف اخوي متوفي من يومين والوالد معه انخفاض بالضغط ويادوبه يتحرك والوالده الله يعلم بحالتها .. وانا اخترت هالوقت اخطب فيه الجوري لاني بعد اسبوع مسافر للندن علاج اخوي هناك وبسافر وابغى الجوري معي يمكن اطول بره

بو عبالرحمن مستغرب من تفكير بدر : اسبوع .. حتى لو وافقنا اسبوع مايمديها تتجهز او حتى ت

بدر : انا ابغاها مثل ماهي واذا على الجهاز تجهز بلندن ووعد مني بس نرجع لاعملها عرس محد عمل مثله قبل كذا بس ظروفي صعبه وماتسمحلي افرح هاللحين

بو عبالرحمن : لكن اسبوع قليل ..وبعدين بنت اخوي نفسيتها هاللحين تعبانه مره واذا كنت مصر تتزوجها احب اقولك عن حالتها .. تراها تقوم من النوم مفزوعه وتصارخ ودايم تبكي وتطرش ..

بدر حس بحقارته كيف وصلت البنت.. صمم اكثر على اللي يسويه: وانا لها ياعمي ابغاها

بو عبالرحمن ابتسم على اصرار بدر : هههه انا موافق والبنت موافقه وين نلقى احسن منك

بدر : بس انت ماسالت البنت

بو عبالرحمن : مالها كلمه بعد عمامها

بدر ابتسم " حتى و غصبوها لازم يعوضها " : الله يقدم اللي فيه الخير اجل على بكره التحاليل وبعده نملك لان طيارتي للندن بعد اسبوع العصر

بو عبالرحمن : انا سمعت ان لندن فيها اعمال ار

بدر ابتسم بثقه : لا لاتخاف حنا اهل لندن ونقدر نروح لها باي وقت وتاكد ياعمي انك حطيت بنت اخوك بايدي امينه

بو عبالرحمن : خلاص توكلنا على الله بعد بكره نملك اذا طلعت نتايج التحاليل

بدر : يله بالاذن

بو عبالرحمن : اذنك معاك

طلع بدر جلس بو عبالرحمن يفكر ان اللي بيسويه صح والا خطاء .." لا صح وين بتلاقي احد يرضى يتزوجها وهي بدون رحم " .. دخل للبيت شاف البندري والجوري ونوره يسولفون وطبعا البندري صارت احسن بعد طلعتها من المستشفى ..
بو عبالرحمن : السلام عليكم

اللكل : وعليكم السلام

نوره: من الرجال اللي كان عندك

بوعبدالرحمن يناظر الجوري وهو يجلس : هذا بدر اللي انقذ الجوري

الجوري صارت ترجف وخافت ....ناظرت عمها بسرعه تستفسر ... البندري عارفه كل شي من الجوري .. ناظرت الجوري بخوف ..

نوره: وش يبغى ....؟

بو عبالرحمن : جاي يخطب الجوري

الجوري فتحت عيونها على الاخير وناظرت البندري ... والبندري بادلتها نفس النظره :يخطبني

بو عبالرحمن ابتسم: ايوه رجال وماعليه كلام

البندري: كيف و

قاطعته نوره : هو يدري عن حالتها

البندري : هذا شكله مو زين و انت ياعمي وش قلتله

بو عبدالرحمن خاف ان بنت اخوه تنتكس حالتها لانها صارت ترتجف : قلتله نفكر و

الجوري قاطعته : انا موافقه

البندري تفاجات : موافقه

الجوري ناظرت للارض بعيون مغرقه (( لا زم تاخذ حقها منه لازم تدمره مثل مادمرها ))

بو عبالرحمن انبسط : هههه هذا العشم ببنت اخوي والله ماترد كلمت عمها

البندري: انت عطيته كلمه

بو عبالرحمن : ايوه وتراه يبغى يملك بعد بكره

نوره: بعد بكره ليه العجله

البندري: اصلا مايمديه في تحاليل

بو عبدالرحمن : يقول انه سوء تحاليله وبقى تحاليل الجوري وهو عنده واسطه بالمستشفى وبيطلعهم بسرعه

الجوري كانت ساكته تسمع من غير لاترد في نار داخلها اشتعلت لازم ترد له الصاع صاعين لازم . ..

كمل بو عبدالرحمن: وترى بعد الملكه يابنتي بياخذك على طول للندن علشان اخوه يتعالج وظروفه صعبه مايقدر يسوي عرس

البندري: وجهازها

نوره: ماتجهزت كيف بتروح

الجوري استغربت ليه مستعجل ليكون يبغى يكمل عليها بس هذي المره هي اللي بتنتقم ..وهي مستعجله اكثر منه

بو عبدالرحمن: ها يابنتي وش قلتي ....ابوه مريض واخوه متوفي والثاني فيه الخبيتث و بعد اسبوع طيارته علشان اخوه ويبغاك معه ..

الجوري بلعت ريقها ورفعت راسها : وانا موافقه

البندري انجنت : موافقه الجوري وشفيك انتي م

قاطعتها الجوري وهي تضغط على ايدها وبهمس ماسمعه الا البندري : قضى علي هو ولازم اقضي عليه وارجع كرامتي

البندري ماعرفت وش ترد لانها شافت القوه والاصرار بعيون صديقة عمرها .. بعد ماعاشت مع ذلها لحضه بلحضه : ...

نوره ضمت الجوري: الله يوفقك ويقدم اللي فيه الخير ..وعلى البركه ...

بو عبدالرحمن وهو يوقف : مبروك يابنتي .. وجهزي نفسك بكره علشان التحليل

الجوري: بس عندي شرط

بو عبدالرحمن عقد حواجبه : شرط .. وش شرطه

الجوري: مايشوفني ولا يكلمني الا يوم السفر

بو عبدالرحمن : بس سهله .. – وقف بيطلع – يله بالاذن

البندري: عمي وصلني انا ونوره لسووق علشان نشتري للجوري كم شغله مو عدله تروح كذا

الجوري: لا مايحتاج انا تسوقت بلبنان

نوره : لا ضروري ... في اشياء ماتسوقتيها

بو عبالرحمن : اوكيه انتظركم بره
طلع بو عبالرحمن وطلعت نوره تجيب عبايتها لفت البندري معصبه

البندري : انتي هبله كيف توافقي عليه

الجوري: انا لازم ارجع لنفسي كرامتي ابجلس معه كم شهر اكرهه بنفسه واوريه قدره وبعدها ارجع هنا لمشغلي ولبيت عمي اللي يحبني هو وزوجته انا شفت بعيونهم الحنان بعد اللي صارلي

البندري: احس انه شي مايدخل المخ

الجوري : لا يدخل .. وانتي سمعتي هو مستعجل وانا مستعجله اثر منه

البندري: الله يوفقك ويابختك بتشوفي لوجين المسكينه ..

الجوري: صح ذكرتيني عمي يقول لندن كيف ..و

نوره تقاطعهم : يله يالبندري ورانا سوق طول الاسبوع ماتوقع نقدر نرتاح

الجوري: مو لازم يبغاني كذا والا كيفه

البندري: يله باي الجوري وانا بكلم البنات يجهزون لك

الجوري: بكره تعالي ضروري وقت التحليل وعلشان بشيل الجبس من رجلي بعد

البندري: اكيد يله باس

الجوري : باي

بعد ماطلعوا ضلت الجوري تفكر اللي سوت صح والا خطاء : انا جالسه اضر نفسي قبل لاضره ... لا لا ..اصلا انا محد بيتزوجني وجالسه كذا على الاقل اشفي غليلي فيه وارد كرامتي ومطلقه احسن من مكسره عانس ... والله يابدر لا ارد لك الصاع صاعين ))
***********************



من مواضيعي :