عرض مشاركة مفردة
  #52  
قديم 02/09/2007, 02:07 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

الفصل السابع والعشرون

نواره صحت من النوم على صوت جوالها وكان طلال المتصل ...
تذكرت كل شي صار امس وندمت انها دقت عليه جد انها ارتاحت بقربه وبوقفته معها بس لحد هاللحين مقهوره منه ... " سكت الجوال عن الدق "
حست بضيق على حالة صديقتها اللي مايدرون وش مصيرها لهالحين ..
" رجع صوت الجوال يدق " نواره: الو
طلال: الو مساء الخير
نواره: مساء النور ...صحت الجوري
طلال: ايوه والبندري وعمها بو عبدالرحمن بالمستشفى
نواره: بالمستشفى ليه مانتظروني
طلال: ولا يهمك انا امرك هاللحين
نواره بسرعه : يله انتظرك
طلاب: اوكيه هاللحين عندك
سكرت نواره ورمت راسها على السرير تحس بتناقض بشخصيتها تكرهه وماتطيق سيرته ..بس اذااحتاجت احد تحتاجه هو وماتحب تطلب من احد غيره ..
قامت تروشت .. وهي بالحمام كان طلال يدق وهي ماتسمع دق بوري ماتسمع من صوت المويه اللي على راسها ...
طلال معصب " هذي سوتها فيني ليون هي بالمستشفى وانا مثل الثر انتظرها هنا .. خل انزل واشوف اخرتها معها ...
نزل ودق الباب .. فتحت له نوره زوجة عم الجوري
طلال: السلام عليكم
نوره تناظره من فوق لتحت : وعليكم السلام ..نعم
طلال منحرج: ممكن نواره
نوره: وليه مادقيت عليها ...
طلال انقهر من اسلوب نورهرد بدون نفس : دقيت ماترد
نوره : انت ولد خالتها ..؟
طلال: ها ..لا
نوره: خطيبها
طلال : لا
نوره: اجل باي صفه جاي تبغاها
طلال: بيننا الو وهي قالت لي تنتظرني .. علشان اوديها للمستشفى عند لجوري
نوره: اخر زمن عشنا وشفنا بقوة عين جاي تسال عنها
طلال: انت وش ليك روحي ناديها وانتي ساكته
نوره: ماعندنا بنات يطلعون مع غرب ..وعدين لاتخرب عليه هي على وجه زواج لو شافك خطيبها وش بيقول
طلال: خطيبها ...........؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
نوره : ايوه وشفيك كل البنات ينخطبون ويتزوجون – ببرود قالت - ونواره لولد عمها وان شاء الله بيكون خطيبها
طلا مو مستعوب من هذا ولد عمها مامره حكت عنه : هي وينها هاللحين
نوره : رجعت لسعوديه
سكرت الباب بوجهه ..
طلعت نواره من الحمام ولبست برمودا ومعه بلوزه طويله وحجاب واستغربت وشفيه تاخر ناظرت جوالها ..4 مكالمات لم يرد عليها من طلال ..دقت عليه بسرعه
طلال ناظر الرقم وماله خلق يرد عليها (( انا عنداللزوم وهو له الحب )) بس قلبه ماطاوعه مايرد عليها: خير
نواره: ههههه اعصابك ..سوري ماشفت مكالماتك الا قبل شوي .. تدري كنت اتروش ..انت وينك
طلال: انا عند البيت
نواره: يوووه ليه مادخلت ..
طلال : وحده فتحت لي واخلاقها شينه وبعدها سكرت الباب بوجهي
نواره عصبت: اكيد هذي نوير .. انا نازله هاللحين
نزلت نواره معصب: انتي يالزفته ياللي اسمك نوير ..نوير
طلعت نوره من المطبخ: ليه الصراخ
نواره: انتي من عطاك الحق تسكري بوجه طلال الباب
نوره : اسمعي دامي انا جالسه بهذا البيت مرا اسمح بحركات العشيقه فيه انا عندي اولاد وابغى اربيهم
طلال سمع الصراخ قرب من البوابه بيدخل بس وقفه صوت نواره : ومن قالك ان بيني وبين طلال حركات عشيقه .. انا اخر شي افكر فيه طلال هو مثل اخوي
وقف طلال مصدوم من الكلام اللي قالته "اخوي" هو يحبها ويتمنى رضاها ويركض وراها وبالاخير اخوها
نوره : اسمعي انا مايهمني كل هالحكي اذا امك ماشيه على حل شعرها وانتي مثلها انتبهي مو عندي ..
نواره جرحتها الكلمه وستفزتها من داخل وركضت لنوره تضربها طاحت نوره على الارض وصاروا يتضاربون ويتماشعون
طلال سمع صراخ نواره وهي تتالم من ضرب نوره داس على قلبه ومشى لسياره وهو يفتح الباب ماقدر يترك الدبه هذي تستفرد بنواره وتخيل شكلها النحيف وفوقها نوره ..سكر الباب بقوه وضرب الكفر برجله بقوه يلعن غباءه وقلبه اللي مايقوى على الغلط عليها ......
دخل البيت شافهم يتضاربون ونواره فوق نوره تعضها والثانيه تضربها بظهرها .. والحجابات طايره منالهواش والشعور مكشوشه
بسرعه رفع نواره من نوره ... نواره عصبت : اتركي عليها الحماره
نوره وقفت بجسمها الملايان وجهها الاحمر واثار العض ليه : الله ياخذك مانتي ببنت
نواره ترفس في طلال اللي ماسكها بقوه : ماني ببنت ها .. تعالي واوريك
نوره يالمها كل جسمها من ضرب نواره ..: هذي يد الله يكسرها لك
طلال عصب: وبعدين معك لاتدعين على البنت
نواره توها تنتبه مين ماسكها : طلال ...
طلال ابتسم على شكلها المعصب وخدوها احمراء من الضرب وشعرها المنكوش رغم نعومته الزايده .. تركها تنزل لانها بدات تهدى
نواره كانها طفل طالع من هوشه تاشر على نوره بعيون مغرقه : شوفها الحقيره ضربتني
نوره: مالحقيره الا انتي خذي عشيقك وانقلعوا
نوره ركضت لها مره ثانيه: لاتقولي عشيقك
ورجعوا يشدوا شعر بعض ويتكافخون
طلال ابعدهم عن بعض وابعد نواره لعند الباب بيطلعها لبره ...
نواره وهي تحاول تفلت منه: اتركني طلال والله لاطلع عبيدي كلهم عليك
نوره: اذا فيك خير قربي
نواره استفزتها الكلامه وصارت تضرب رجلها بالارض : اتركني عليها
طلعها طلال بره قبل لاتفلت من ايده وتذبح نوره
طلال: خلاص ماعليك منها
نواره تعض على شفايفها مقهوره : ودي اقتلها
طلال ابعدها عنه : ههههههههه
نواره : ليه تضحك ان شاء الله
طلال مبتسم: مانتي بهينه
نواره: اقهرتني تصور تقول انك عشيقي والله لاذبحها
وتحركتت بتدخل ..وقف طلال قدامها: وين
نواره: تكفى فيني حره عليها بطلعها
طلال مقهور : ومازعلتك الا لانها قالت عشيقك انا
نواره: اكيد .. الهبله ماتفهم شي تفكيرها بربري ..
طلال " اكيد ولد عمك عشيقك " : ليه
نواره خذت نفس ترتاح : ماتفهم انك مثل اخوي
طلال استفزته الكلمه : ومن قالك انك اخوي
نواره معصبه : مو اخوي اخوي مثل اخوي
طلال معصب : عندي خوات يكفون ماني محتاج لخوات زياده
نواره: مثل مثل ماتعرف يعني شنو مثل ..مثل اخوي
طلال: لاقولين اخوي لاكفخك
نواره لانت ملامحها وصارت ترتب شعرها وتصرقع يدينها : ياطلال جد احسك مثل اخوي ..اليوم جلست افكر.. ليه لما حسيت اني محتاجه احد يكون معي مافكرت الا بطلال وطول مانا اتروش افكر – ارفعت راسها فجاءه - وبالاخير اكتشفت اني احسك مثل اخوي احسك عزوه لي وسند ..انت اخوي اللي ماجابته امي ..
طلال تهدمت كل اماله بالاخير يصير اخوها قالها بدون نفس: يله اوصلك للمستشفى
نواره: اوه نسيت الجوري كله من نوره الزقه
طلال مشى لعند السياره: بتجين والا اروح
ركضت نواره وراه : هههه بديت تاخذ دور الاخ يعني
طلال عصب اكثر دخل السياره وسكر الباب بقوه
نواره: ههههه اموت على الحمشين
******************
دخلت العنود : يابو الشباب يله قوم
مسفر معصب : طلعي بره وسكري الباب
العنود: هذا جزاتي اني جايه لعند كم البيت ل واحد يطردني من جهه
مسفر : والله اذا ماطلعتي ياويلك .. وينه عبيد عنك
رنا سحبت الجوال من الطاوله : شوف كم الساعه ماعندك دوام
فتح الجوال في رساله وارده وببرود افتحتها وكانت من " كتكوتة قلبي " استغربت من هذي اللي كتكوت قلبه صار عندها فضول تقراءء الرساله عدل
(( كل الهموم وكل ماكنت اعانيه
تروح بلحضة ماتخيل عيونك ...

في غيبتك قلبي فقد من يسليه
من كثر حبك حلف مايخونك ...

في غيبتك فقد قلبي تحطيم امانيه
كرهت انا العالم وحبيت كونك ...

في داخلي احساس اجهل معانيه
بس الاكيد المشاعر يبونك ))

العنود ناظرت الرقم غريب وماتعرفه وكان رقم دولي .. استغربت من هذي ليون مسفر متزوج وحده بره .. صحته بسرعه
:مسفر مسفر
مسفر: وبعدين معك متهاوشه مع رجلك وجايه تحطينها فيني
العنود معصبه وايدها على خصرها : من هذي كتكوتت قلبك
مسفر عقد حواجبه : ها
العنود:من كتكوتت قلبك اللي مرسله رساله كلها شوق وحب
مسفر سحب الجوال من العنود : انتي من قالك تفتشي جوالي
العنود: الحمدلله اني فتشته انت متزوج اجنبيه
مسفر يناظر الرساله: خير وش تخربطين ..
العنود: الرقم دولي والرساله مو طبيعيه من هذي ..؟
العنود تحب صديقة عمرها الريم وماترضى انها تشوف اخوها يخونها
مسفر: والله كيفي ان شاء الله ترسلي الكوندليسه رايس من مثلث برمودا انت وش دخلك
العنود تغير وجهه: مسفر انت ماتحب الريم
مسفر : اما صباح الواحد يصبح فيه على سوال بايخ ..احبها والا ماحبها انتي وش دخلك
العنود تهدد: اسمع هذي ريم صديقتي وبنت عمي وحماتي ومارضى انها تنذل .. سمعت واذا ماتركت هذي كتكوتت قلبك لا يوصل الخبر لابوي
مسفر عصب: ابوي مريض لاتدخخلينه بهالمواضيع
العنود وقفت وقبل لاتطلع لفت معصبه / اذا كنت خايف على ابوي فاحترم نفسك واحترم بنت عمك وعمك ..
طلعت ..مسفر تنهد بضيق : وانا مو ذابحني الا هالابو ...
ناظر الرساله وقرائها وهو متضايق : يابعدك يالوجين ..ابعد من النجمه بالسماء
******************
ذوق درت من لوجين عن الجوري وطمنوها ان مافيها شي كلمت عادل تاجلها اسبوع بعد وعادل عصب بس سكت ...دق جوالها رقم غريب ترددت ترد والا لا بس ردت يمكن وحده من صاحباتها
ذوق: الو
فيصل بلهفه وصوت مبحوح : الو ذوق
ذوق : من معي
فيصل : مبروك
ذوق ميزت صوته اللي مانسته : فيصل
فيصل: يالبيه
ذوق تكابر : نعم خير انا وحده متزوجه وم
فيصل : هان عليك قلبك تتزوجين غيري
ذوق : انت اللي ماهنت عليك وانت تضحك علي خلاص وشتبغى مايكفي انك وهمتني بحبك جاي هلحين تكمل لا ياخ فيصل انا من زمان نسيتك ... وبديت حياتي مع اللي يحبني ويقدرني
فيصل عصب : كذابه مانسيتيني
ذوق : ههههه واثق من نفسك .. اسمع ياروميو التركي .. انا ماكلم عيال خريجين سجون يامنحط يا نذل
سكرت السماعه تبكي .. ماتدري كيف جئتها الشجاعه وقالت لحبيبها اللي كانت منتظره تسمع صوته بلهفه ..
************
البندري جالسه بالانتظار مع بو عبدالرحمن عم الجوري ..
البندري: متى بتصحى
بو عبدالرحمن: مادري ..
البندري بقلق : كانها طولت مفروض من ساه تصحى
بو عبدالرحمن : الدكتور مانع اي زيارات
البندري: ليهه العمليه مانجحت
بو عبدالرحمن : الا نجحت بس انتي عارفه هذا رحم ..
البندري : رحم يعني كيف
بو عبدالرحمن حس بزلت لسانه : لا اقصد ان
قاطعته البندري وموعها متجمعه: العمليه كانت برحمها ..ليه وشفيها وشصاير
بو عبدالرحمن حس مافي فايده مهما تكلم مراح يرقعها : احلفي انك ماتخبري احد ... حد زوجتي ماتدري
البندري خافت نزلت دموعها : والله ماقول لحد تكلم
بو عبدالرحمن بضيق : مع الاسف اللي حصل لها من الحادث نزيف حاد اضطروا يستاصلوا رحمها لانه فيه خطر على حياتها
البندري الصدمه شلتها ووقفت دموعها :لوجين بدون رحم
بو عبدالرحمن : الله يصبرها
حط ايده على ركبتها : ماوصيك عليها ..
البندري استوعبت شوي ..ركضت بسرعه لغرفه اللي نايمه فيها الجوري وهي تبكي وتصارخ : الجوري ..الجوري
الجوري هدوء: .............
البندري وقفت عند سريرها تضمها وهي مثل الجثه مو حاسه : ياحياتي ياليته فيني ولا فيك ياليته فيني ولا فيك
ابعدوها الممرضات عنها ..

نواره جالسه بالسياره مع طلال وهو متضايق
نواره : تصدق اننا طول ماحنا بلبنان طول الوقت بالسوق
طلال : ليه
نواره: نشتري للمشغل المشئوم وهذا صاحبته تكسرت ..
طلال/ وش سبب الحادث
نواره : مادري
فتحت شنطتها الكبيره شوي اللي دايم تحطها على جنب لزوم التعربج : تبغى شوكلاته
طلال : ها
نواره توريه شنطتها اللي معبيه شوكولاته : ههههههه شوكلاته لزوم السهر
طلال ابتسم : ما اقول لا
نواره تفتح له الشوكلاته .. طلال مد ايده بياخذها
نواره : لا انت سق وخل مهمت الاكل علي
لفت وتربعت تناظرهوهي مبتسمه ابتسامه عذبت طلال : افتح فمك وسق
طلال لف مستغرب : ها
نوره : افتح فمك
فتح فمه اكلته الشوكلاته .. : ايوه هم هم
طلال دق قلبه بسرعه يحس بمشاعر فياضه اتجاهه
نواره خدودها صارت حمراء نظراته حسستها انها فاصخه ملابسها : ليه تناظرني كذا ..
طلال ناظر قدام بسرعه وهو ساكت وكل شراين بقلبه ينبض بحبها ..
نواره استغريت" طلال هذي الايام متغير نظراته غريبه " : ها تبغى وحده ثانيه
طلال عجبه الوضع تدلله نواره وشيبغى بعد : ايوه
نواره تاكله وهي تضحك : هههه احس اني بفلم ابيض واسود ههههههه
طلال " ماتدرين وش تاثيرك عليك يانوا ره ": وانا رشدي اباضه وانتي سعاد حسني
نواره : وععععععع بطرش وش سعاد حسني انا شاديه صوتي حلو ..
طلال : غني نواره
نواره : افتح فمك وانت ساكت فاضيه انا اغني بهالجو
طلال: غني بسرعه مو انا اخوك حد يستحي من اخوه
نواره: ههههه على بالك مستحيه لا عادي بس احس ان مالي خلق
طلال فتح فمه ياخذ شوكلاته اللي يحس ان في هالشوكولاته سحر يخليه يموت على التراب اللي تمشي عليه
نواره: انت هيه خلاص بتخلص شوكلاتتي
طلال: اوكيه بشتريلك بس غني لي
نواره : هاللحين تشتريلي
طلال: وعد
نواره : لا امزح .. اسمع .. احم احم ..هههههه احس ان شكلي غلط اغني وبروح للمستشفى
طلال: لا عادي بس انتي غني
نواره تاخذ نفس : احم احم ......وشتحب تسمع
طلال: ابغى اسمع
قاطعته نواره : لا خلاص لقيتها
وغنت بصوتها الرومنسي الحلو
(( اتغير عليك ولا اسال واجيك
واقولك ماحب وانا بموت فيك
ترى طبع البنات تهوى الاهتمام
ويحيواالدلع و الغزل والغرام

على ذكرى الكلام
غروري اللي كان
ترى كل هذا ياروحي دلع بنات ))
وشرايك .؟

طلال ساكت يبغى يعرف هل تقصد بالاغنيه شي والا لا
نواره عصبت : مالت عليك وعلى اللي يغني لك
طلال: ههههه لا تعصبي يجنن صوتك
نواره: احم احم ادري ... اسمع كلمات الاغنيه حطهم ببالك زين علشان اذا قالت لك اللي تحبها بريطانيا كذا تعرف انها تكابر
طلال لف باهتمام: انتي قريتي المقاله
نواره: والله كلامك خطيرررررررررره مره .بس تعال من هذي البنت لاتقول يارا
طلال عصب " هذي من شنهو مخلوقه ماتحس ماتفهم " : لا
نواره: المهم ماعلينا منها وش تشتغل هاللحين يابن الدبلوماسي ههههه
طلال " ابذبحك يا نواره اخرتي .. هاللحين الكلام اللي بالمجله مو مهم .. اجل وشهو المهم تهزات علشانه وبالاخير مو مهم ": عادي اعمال حره
نواره : اعمال حره يعني مثلا
طلال: اي شي يخطر ببالك جوالات ..تصليح كمبيوترات
نواره بجماس: والله جد . كمبيوتر بنت اختي سناء خربان وابوها حالف مايصلحه لانها راسبه الانجليزي ..
طلال ابتسم على عفويتها : افا ترسب بالانجليزي وانتي خالتها
نواره وهي تاكل شوكولاته : واللي عافيك وشدخلني فيها ..انا مره درست ولد اختي سناء بعد ولاعت كبدي .. تخيل اشرح له من الفجر وبالاخير مو فاهم
طلال: هههه هههههه
نواره: تصدق طلال ياحلو ابتسامتك
طلال لف عليها مرتبك " هذي بتجنني "
نواره : ايوه من جدي اتكلم .. احسك اذا ابتسمت مثل مثل مثل
تدور تعبير ضاع منها ..طلال طار من الفرحه مايهه راي احد بهالكون غيرها
نواره: هههه ماعرف مثل شنهو بس المهم حلوه ...
طلال ينهد وقال وهو مرتبك : عيونك الحلوه (( ياقلبي وياحياتي وياعمري ))
نواره : والله اي حلوه واللي يعافيك صغار كانهم زيتونات
طلال : هههه لا والله عيونك تجنن
نواره ترمش بعيونها : ايه صدقتك ... كمل كمل وش تشتشتغل
طلال: خلاص بس هذا الشغل
نواره : ماعندك سالفه .. الله ماكثر من محلات الجوالات وا
طلال قاطعها : وامسك معرض السيارات حقنا العصر لساعه 7
نواره بحماس : عندكم معرض
طلال يموت عليها بسيطه وعفويه : ايوه
نواره تناظره من فوق لتحت : والله مانت بسهل ياولد حمدان
طلال: هههههههههه
نواره تقرص خده : عرفت هاللحين مثل ضحك مين ..مثل
طلال يلمس المكان الللي قرصته لاهذي مصختها بتجلطني هالحين
نواره : بلاكذب ماتعور القرصه
طلال معصب : لا تعور
نواره : يالخكري هذا اخف شي عندي
طلال ماسك ضحكته بس يمثل العصبيه لانها اذا طيحة الميانه اكثر بيقولها انه يحبها وهذا اللي مايبغاه لانها بترده على انه مثل اخوها : تبغين تجربين ..
نواره تقرب له خدها اليمين : يله اتحداك وماقول آه
طلال: اوكيه ولااسمع لك صوت
قرص خدها بخفيف مره
نواره : قلتلك خكري
قرصها بقوه مقهور منها
نواره صرخة :آآآآآآآآآآآآآآآه
طلال تركها : ههههههههه
نواره تلمس خدهاالي صار احمر : وجع مو كذا
طلال : ههههههههههه
نوراه مدت بوزها وتسندت على كرسيها بقوه : بعد تضحك
طلال: هههههههههه
نواره معصبه ويالمها خدها كانه قرصته قويه : ...............
طلال: انتي تحديتي
نواره: ..................
طلال شمتان فيها حس انه طلع شوي من قهره : ليه معصبه يعورك ..؟ هههههههه
نواره متكتفه وماده البوز :................
طلال حس انها زعلت جد : نونو زعلتي
نواره تكابر : لا عادي
طلال: اشوف خدك
كانت تناظر قدام ومايقدر يشوف الا خدها اليسار ..
نواره : مو لازم ...
طلال ماركز بالسواقه : يله نواره وريني خدك
نواره تحس ان خدها يقرصها وحار من الالم : ههههه مولازم عادي احمر شوي
طلال : اشوفه
نواره لفت خدها عنده وكان ازرق وحواليه احمر
طلال بخوف : يالله لهالدرجه
نواره ماشافته : عادي شوي ويخف
طلال معصب : شوفي كيف ازرق ..
نواره : لاتبالغ ..
طلال وقف عند اقرب سوبر ماركت ونزل من غير لايتكلم ..نواره ماتبغى تشوف خدها لانه يالمها وبتبكي وماتبغى تبكي قدامه .. او يحس انها بكت لانه ذكي ويعرف اذا بت والا لا .
رجع طلال ومعه قارورة مويه مثلجه : حطيه على خدك
نواره : لا مايحتاج
طلال معصب : حطيه ولاتعاندين
نواره بعصبيه اكثر منه "معورها ويعصب ": لا مو حاطته تسمع
لف طلال وجهها بقوه وحط قارورة المويه المثلجه على خدها وقال بهدوء : هاللحين بيخف .. ليه ماقلتيلي انه اللمك
نواره تحس انها اذا قالت يالمني عيب شي يخدش جاعتها وطلال يدري عن تفكيرها : هو يالم شوي
طلال ابتسم بحنان يحس بقوة تاثيرها عليه وهو بقربها وماسك وجهها : سوري نواره ماكنت اقصد
نواره : لا عادي والله عادي مايالم
طلال ((ياحلو التسامح وتلوموني ليه اعشقها )) : خف
نواره : اصلا هو مايالم ..
طلال فجاءه تركها ..خاف انه اذا جلس يناظرها اكثر بيتهور وبالذات ان عيونها تبرق ماسكه دمعتها لاتنزل : اوكيه يله تاخرنا
لف وضلوا ساكتين لحد ماوصلوا ...
***********
دق جرس البيت الكبيره فتحت ناتالي الباب ...
ناصر : آنسه لوجين فيه ..
نتالي : اي تفزل .. من بالا ((ايوه تفضل مين اقولها ))
ناصر : قوليلها ناصر
نتالي طلعت للوجين اللي نامت مع البندري بغرفة رائد لان البيت صار زحمه وه مش كبير مره
نتالي : انسه لوجين ..آنسه لوجين
لوجين فتحت عيونها بسرعه : الجوري وشفيها
نتالي: مابتخافي الجوري منيحى .. بس في شاب اسمر اسموا ناصر بدو اياكي
لوحين قلبها قبضها وخفت : ناصر ..؟ غريبه وش جيبه لبنان ..؟
نتالي : شو
لوجين: اوكيه انا نازله
تروشت لوجين ولبست وهي مرتكه حتى لبست الابلوزه مقلوبه ورجعت افصختها وعدلتها ونست تمشط شعرها نزلت بسرعه : خير ناصر وشفيك ..
ناصر وقف : مرحبا طال عمرك
لوجين : هلا .. وشعندك
ناصر : لا سلامتك بس جهزي شنطك المعزب يبغى يشوفك
لوجين خايفه مقبوض قلبها : ليه ..؟
ناصر : مافي شي طال عمرك بس مثل كل مره يبغاك توقعي على كم ورقه
لوجين تنهدت براحه : بس طيحت قلبي ..مو لازم ارجع لسعوديه كان جبتهم لهنا ..
ناصر : اسف عند اوامر انك ضروري ضروري تسافري معي لبريطانيا
لوجين : ضروري ليه وش صاير
ناصر : مافيه شي بس اجراءت بسيطه وضروري تكوني حاضره
لوجين ماهي مرتاحه : ناصر وراك شي تكلم
ناصر : لا مافيه شي بس هذي اوامر المعزب
لوجين (( ومن متى يبغى يشوفي او يسال علي هاللحين صار لي 3 سنوات ماشفته )): اوكيه ابدل واجي معك .. وانا ماعندي اغراض
لوجين متعوده على السفر السريع كانها رجل اعمال .. بدلت وراحت مع ناصر للمطار لانها تحس ان ورى ابوها مصيبه كالعاده شهقت وهي بالسياه للمطار (( ليكون درى عن مسفر وناوي يتخلص منه مثل احمد .. لا ياربي لا مسفر غير .. انا لازم اوقفه عند حده وماسكت له )) صارت ايدها ترجف
*******************
وبدر واقف من بعيد يناظرهم و استنتج ان البندري درت وش في لوجين ... هز راسه باسف ..ورجع لورى يطلع من المستشفى للمطار ... ماله جلسه هنا وش جلسه هنا يهدم حياتها اكثر خلاص بيخليها تعيش حياتها بعد ماحرمها نصها ..
الا بدخلت طلال للمستشفى مع نواره ...
نواره استغربت من وجوده : انت هيه وش جيبك هنا
بدر توه ينتبه فيهم : نواره ..؟
نواره: لا وعارف اسمي بعد اسمع الجوري اللي فيها مكفيها واذا مابعددت عنها والله طلال بيتصرف معك
طلال استغرب هذي شاده فيه الظهر بزياده" ليكون على بالها اني رامبو العملاق "
بدر ابتسم باستهزاء: خليه يريح عضلاته انا طالع ..
طلال يقدم نواره لانها تسوي فضايح باماكن عامه : ماعليك منه وتعالي
مشوا وطلع بدر
نواره معصبه : تخيل هذا يلحق بالجوري مثل الكلب حسبي الله عليها حرمها النوم الملعون
طلال وقف
لفت نواره مستغربه : وشفيك وقفت يله ..
طلال ابتسم بضيق : اخليك هاللحين برجع لسعوديه
نواره: ليه
طلال : طيارتي بعد ساعه ..
نواره: وش عندك بالسعوديه ..
طلال ابتسم اكثر : وش عندي عندي شغلي واهلي ..
نواره بوزت مره ثانيه مو عاجبها
طلال: يله تامرين على شي
نواره زادت تبوز : لا
طلال يحسها بزر : ليه كذا .. وش هالبوز
نواره بدلع : مالي شغل تجلس معي
طلال دقات قلبه تخونه يحبها ومايرضى زعلها حتى لو متحبه : والله ودي يانونو بس وراي شغل
نواره بيائس : اوكيه .. روح
طلال: ههههه بدون نفس
نواره : مادري ليه مستعجل على السعوديه لاحق على الحر
طلال : ههههههههه ياحلو الحر – لمس خدها بحنان – اسف مره ثانيه نواره .. تامرين على شي
نواره حست قلبها يدق بسرعه مشاعر غريبه اول مره تحس فيها وهي مع طلال غريبه ليه ماودها طلال يروح : لا مشكور ..مع السلامه
طلال: مع السلامه ولاتنسين ذا احتجتي لاي شي اخوك موجود
قلبه عوره وهو يقول " اخوك "
نواره بابتسمه عريضه: وهذي يبغالها سوال اكيد بد عليك .. مشكور ياطلال على كل شي
طلال غمز لها: العفو .باي
نواره بحزن ماتعرف سببه : باي
طلع طلال وراحت نواره للبندري المنهاره بكي ولبو عبدالرحمن : وشفيكم
البندري تضم نواره: الجوري
نواره خافت : وشفيها ..
بو عبدالرحمن: مافيها الا الخير الحمدلله مستقره حالتها بس البندري مكبره الموضوع
****************
مو انا قتلكم ببداية القصه انهم سعوديات في بريطانيا .. وهذا اول ورده رجعت لبريطانيا
ناظرت لوجين بريطانيا من قزاز السياره وهي مشتاقه لها ولريحتها ولكل شي فيها ..حست بقشعريره بجسمها بس مو من البرد ..من شوقها لايام الدراسه ولجمعت صديقاتها ولهواشها مع مسفر ..
انفتح الباب
ناصر: وصلنا طال عمرك
نزلت لوجين وقلبها يدق خايفه من مقابلة ابوها لها ...: انسه لوجين من هنا لوسمحتي
دخلت بيت ابوها اللي بمقاطعه بعيده عن مقاطعه اللي هي ساكنتها : من هنا طال عمرك
دخلت لغرفه كان ابوها واقف بشعره الاسود ووجه الابيض اللي مافيه الا شعر حواجبه وكان وسيم جدا اكيد دامه جاب ملكة الجمال الخرافي لوجين لازم يكون حلو ...
بو لوجين بصوت مهيب : كويس انك جئيتي
لوجين خانقتها العبره ماتدري ليه يمكن من الخوف او مشتاقه لبوها مع ان قلبها قاسي اتجاهه تكره وتكره كل شي يخصه : نعم
بولوجين: انا جايبك علشان تروحي معي للمحكمه وتوقعي على اوراق مهمه
لوجين خافت: محكمه ليه "ليكون بيزوجني غصب عني "
بولوجين مد لهاملف : هذا فيه اوراق مهمه فيه عنوانين محاميني ومحامينك بنفس الوقت وارقام اخواني واللي هم عمامك
لوجين : بس انا مايلزموني عمامي
بو لوجين : خليني اخلص كلامي ...
لوجين بلباقه : تفضل
بو لوجين : وفيه ورقه مع ناصر تاخذيها بعد اسبوعين ..
لوجين مو فاهمه شي : ليه مو هاللحين وليه هذي الاوراق والا رقام وشالسالفه
بو لوجين: بعدين تفهمين بعدين
لوجين : ليه مو هاللحين
بو لوجين يحسها مثل امها عنيده ونفس طريقة كلامها وق يتاملها
لوجين: اذا كنت بتعطيني الاوراق ليه مخلي بعضهم عند ناصر وليه نروح للمحكمه اوقع هنا احسن
بو لوجين : انتي شكلك مطوله بالسعوديه ..؟
لوجين خافت يقولها عن مسفر : ايوه علشان صاحباتي هنا انبسط اكثر
بو لوجين : انتي حابه بريطانيا والا السعوديه
لوجين : مافي وجه مقارنه ..هناك راحه نفسيه وجسديه هنا مو حلو
بولوجين هز راسه: اممم .. يله نروح للمحكمه علشان يمديك ترجي لسعوديه معي
لوجين فتحت فمها وعينه لاخر حد: معك
بو لوجين: ايوه ماتبغين
لوجين : لا مابغى ...
بولوجين هز راسه : امممم
لوججين مستغربه وش يخطط له وش عنده
**************
بعد ساعات طويللللله كانها دهر
الجوري قامت من الغيبوبه بهدوء من غير لاتتكلم او تنهار او تصارخ .. تحس انها بدون حياء او لحد هاللحين تحت تاثير البنج
دخلو عمها ونواره والبندري
البندري تبكي : اسفه حبيبتي ماكنت اقصد كنت سخيفه وحماره لما دعيت عليك ماترجعين والله مو قصدي
ابتسمت بشفايف مرتجفه: انتي مالك دخل ..مكتوب
نواره تبكي : خوفتينا عليك ...
البندري: الله يطول بعمرك
الجوري تحس انها مو قادره تبكي او تصارخ تبغى تسكت وبس تبغى تطلع من هالعالم لعالم ثاني بعد مافقدت اغلى شي عليها عذريتها .. وفقدت رحمها
عمها يمسك ايدها: الحمدلله على سلامتك يابنتي
الجوري توها تنتبه بعمها : الله يسلمك عمي
بعدين صارت تناظرهم وهما يبكون ويحكون وياشرون وماهي بحاسه بشي مو فاهمه شي ... تحس انها مبنجه بس اللي قدرت تنطق فيه ابغى اطلع من هنا
نواره : الساعه 7 الليل وين تطلعي خليه بكره ..
لجوري: ابغى اطلع هاللحين
البندري: اوكيه حياتي هاللحين ..عمي بو عبدالرحمن بتكلم الدكتور والا انا بكلمه
بو عبدالرحمن مايبغى بنت اخوه تزعل وحمد رببه انها مانهارت ولاشي : اوكيه انا بتفاهم معهم
طلع عمها يتفاهم مع الدكتور والبنات يمسكونها كانهم مو مصدقين انها عايشه ويبكون ويبوسون فيها ...
الدكتور رفض الخروج .. رفض نهائي ...
****************
ذوق بالسعوديه زعلانه بعد مادرت عن الجوري بس ابوها مصر انها ماتاجل بالرجال اكثر م كذا لانه بيمل ... وهو حنون وطيب مايستاهل
ذوق جالسه تكلم عادل تلفون
عادل : كاننا اجلناها كثير اهلي دوم يسالون
ذوق : معليه استحملني اسبوع بعد
عادل: مو تقولي صاحبتك صارت احسن
ذوق :ايوه بس مو معناته اسويها بسرعه
عادل بلهجة امر : لا حبيبتي انا اجلت كثير تجهزي هذا الاربعاء الخطوبه يعني بعد بكره الخطوبه
ذوق وتحس معه حق مصختها اسبوعين اجلتها : اوكيه
عادل : يابعد عمري والله
ذوق: عادل اكلمك بعدين
عادل: وين ..؟ بدري
ذوق : بروح استعد
عادل : اوكيه باي حياتي
ذوق سكرت وهي متنرفزه منه ومقهوره .. وكلمت لوجين على طول ... ولوجين كانت حاطته صامت لانها بالمحكمه ..ارسلت للوجين رساله (( لجو خطوبتي بعد بكره الزفت عادل كلم بابا وخلاه يضغط علي وماقدر اتكلم ..... و ماتوقع ان حد من البنات تقدر تحضر علشان الجوري .... تكفين تعالي محتاجتك ... واللي يعافيك تعالي لاتخليني باقوى لحضات حياتي ))
&
بخطوية ذوق ..داخل غرفة ذوق بالتحديد
نواره ماسكه كامير الفيديو تصور
ذوق : يالله خايفه
لوجين: ليه تخافين
نواره: ههههههههههه واخيرا شفت فيك يوم
ذوق: قسم بالله احس بمغص ببطني وقلبي بيوقف
لوجين : لاتخافي مافيه شي يخوف
نواره: ابتسمي
ذوق: وانتي الثانيه لاتصورين
نواره :ههههه احسن
لوجين : تتوقعوا زحمه تحت
نواره : اسمعوا انا بنزل اشوف وارجع اقولكم
نزلت نواره وكان بيت ذوق كانه بيت ثاني طاولات متوزعه بكل مكان وناس كثير موجودين ماكانها خطوبه .. ومن بره في الحوش كان البوفيه موجود وحواليه طاولات بعد وفيه ناس كثير ...وان تصميم بيتهم انه جدارهم قزاز يطل على بره يعني اللي بره يشوفوا اللي داخل علشان كذا وزعوا طاولات بره
نواره تناظر خايفه ((معك حق ياذوق تخافي الله يعينك كيف بتنزلي كذا ))
لفت على صوت من الطاوله اللي عندالدرجه: نواره نواره
نواره رفعت فستانها الطويل بغرور ولفت : نعم
شافت بنت عمها هنادي جالسه مع رنا اخت مسفر والعنود..والريم خطيبته نواره : هنوده
هنادي: ههههههه شخبارك
نواره سلمت على كل اللي بالطاوله : هنيد وش مجيبك هنا
هنادي : المعرس ولد خالت الريم
تاشر على الريم ..نواره تغير وجهها صدفه غريبه مسكينه يالوجين بتنصدمي
الريم بحقد: انتي من طرف العروسه
نواره باحتقار : ايوه ذوق صاحبتي
رنا بحماس: والله ذوق العروسه
لفت العنود: وانتي وش عرفك بذوق ..؟
رنا تناظر نواره: نواره مو هي اللي بزواج مروه لابسه سماوي وكانت جالسه مع بنت الكاسر
نواره ناظرت رنا بعين قويه: قصدك مع لوجين ايوه هي ..
هنادي: وناسه صدفه غريبه
حسناء اخت الريم جايه مع احلام اخت عادل : بنات بره الجو يجنن
الريم: تعالي اجلسي وانتي ساكته
نواره: يله عن اذنكم ..
راحت بسرعه لفوق تقول للوجين الخبر : بنااااااااااااااااات لايفوتكم
ذوق قفزت : وجع ان شاء اللله خوفتيني
نواره تناظر لوجين بخبث : ذوذو عادل طلع يقرب لمسفر
لوجين دق قلبها بسرعه : مسفر
نواره : تخيلوا لزفته خطيبة مسفر الريم تحت وتصير بنت خالت عادل ومسفر يصير ولد عمها يعني في قرابه
لوجين تضايقت: هي تحت
نواره ماعليك منها قرويه مثل كل مره انتي احلى
ذوق: لا وع ..وش هالنسب
لوجين: ذوق وبعدين معك هذا زوجك هاللحين وابو لعيالك
اندق الباب نواره: مين
لوجين جالسه متضايقه ومهمومه كيف بتتحمل تكون مع الريم بمكان واحد ((.. يعني مسفر هنا " دق قلبها بسرعه" مستحيل كيف .. اكيد بيكون هنا علشان عيونها ))
ام ذوق : ها صبايا تفضلوا معي عادل بيدخل
ذوق: لا يمه تكفين مو هاللحين
نواره ولوجين: ههههههه باي
ذوق : اسمعوا توقفون عند الدرج مثل ماتفقنا ..
وهم ينزلون ..
نواره: لوجين لاتلتفتي لليمين الريم جالسه ..
نزلت لوجين بفستانها الاحمر اللي نص ظهرها طالع لاخر فقره فيه واللي شرحته لبداية فخذها .. والناس تناظرها باحتقار على جرائتها ... وهم من داخلهم يحسدوها على جسمها الرشيق وعلى جمالها الخرافي كل العيون توجهت لها وبعضهم فكروها العروسه بس لان مافي زفه اعرفوا انها من الضيوف
....
على الطاولة اللي يمين الدرج
رنا: مشاء الله وش حلوهاااااااا ((وينك يامسفر تجي تشوف كان جد عشقتها ))
هنادي: آآآآآآه ياقلبي مالت علينا
الريم: قليلة ادب
العنود: الله لايخفس فينا وش لابسه هذي
رنا: بس تجنن
حسناء واحلان فاتحين فمهم مفهين يناظرون اللي تتمايل بمشيتها بكل غرور
رنا: كانها مطوله شعرها
هنادي : صح كان احمر هاللحين اسود طويل ياحلوهااااااااا
رنا: هههه ل شافوها رجال وش سوو شوفي الحريم كيف بياكلونها
هنادي: مسكينه بنت عمي اختفت قدامها
الريم مقهوره : انتم وبعدين معكم استحوا
العنود: هذا وانتم بنات
لوجين سحبت الميكرفون من الفنانه المعروفه اللي حاضره الملكه ودافيعن لها الشي الفلاني ...
لوجين بدلع تبغى تقهر الريم: حبايبي .. الزفه بتبداء البسوا عباياتكم
حسناء : رزه صوتها رزه
الريم: انتي الثانيه انتقلت لك العدوى
احلام: هههههههه نفسي اشوف شكل عادل
تطفت الانوار ..
الريم بقهر: عادل بيدخل من متى ..مو هو مايحب هذي الحركات
العنود: الفلوس تخبل ..شوفي الخطوبه كذا كيف الزواج
رنا: الا هذا بيتها وانتي الصادقه
هنادي: اموووووووت واشوف بيت لوجين اذا هذا بيت ذوق
سكتوا لان صوت المغنيه بداء

الحلا يحتويها والغلا يرتجيها
شيخه الحسن ذوق الله الله عليها

الانوار توجهت كلها لبداية الدرج ..والمصوره بدت تصوير نزل عادل بالبشت والشماغ من الدرج اليسار وذوق نازله من اليمين ووقفوا بالنص .. بعدها مك عادل ايد ذوق ونزلوا بهدوء
ذوق ساكته تدور صديقاتها ... وعيونها مغرقه ..كنت تتمنى ايد غير ايد عادل تمسكها تتمنى فيصل معها ..بس طردت هالفكره لما لف عليها عادل مبتسم بحنان: لا تخافين انا معك
الريم مقهور من داخل تحس انها تحترق ودها تذح ذوق اللي جمالها يلفت الانظار
بعد خلصت الزفع وشغلوا الانوار وقف العريس مع عروسته عند الكوشه
نواره : الف الصلاه والسلام عليك ياحبيب الله محمد
هنادي: ههههه خبله بنت عمي
رنا تناظر لوجين: وهذي ماتعرف تتغطى بدون عبايه ولاغطى
الريم: من غذارتها
اكل المعرس عروسته الكيكه وشربته العريس ولبسوا الدبل قدام الناس
لوجين ونواره : نبغى بوسه
ذوق خزتها ..ولف عادل على لبنات
لوجين تاشر لعادل على جبينها بوسها
..عادل ماكذب خبر باسها
البنات: ههههههههه
بعض الحريم يحتقرونهم والبعض يضحك عليهم اما ذووق تتوعدهم من داخلها
العنود: وقاحه
رنا: عادي باسها مثل ماباس مسفر الريم
الريم: مافي وجه مقارنه
تقصد ان مسفر بارد وسخيف اما عادل غير
ام عادل تقرب من طاولة البنات : ها وشرايكم بالعروس
رنا: حلوووووووووه
هنادي: مشاء الله عرفتو تختارون
ام عادل كل هذا علشان تقهر الريم وامها لانهم كانوا لبعض على كلام الخوات بس لان ولد عمها مسفر قال يبغاها : وانتي ريم وشرايك
الريم: حلوه
ام عادل: الله تجنن والله ان عادل يستاهل كل الخير ..يله عن اذنكم بروح اصور معاهم
الريم انقهرت بس سكتت تناظر البلابل اللي يسولفون ..وقفت بغرور
رنا: وين
العنود: حسناء ببارك لولد خالتي تجي
حسناء: لا فشله
راحت الريم وماهتمت
لوجين: شوفي القرويه رايحه تسم على عادل
نواره: على شنهو يحبها مسفر
لوجين بقهر: لانه حمار
نواره: ههههههههههههه
لوجين: كلي تبن ..
وقفت الريم عند عادل اللي عرفها من غير لاتتكلم او احد يقوله ارتبك ب بين العكس
الريم : مبروك
ذوق حست بتغير عادل من جائت هالبنت
عادل مرتبك: الله يبارك فيك ..الريم
ذوق حست بقهر لانها الريم اللي خت حبيب صديقتها: وانا مالي مبروك
الريم: ماعرفك علشان ابارك لك
تركتهم وراحت ... عادل تغير وجهه .. وذوق بيتن عليها العصبيه
عادل: ذوق حيتي ماعليك منها
ذوق: والله علشان خاطر بمشي السالفه
عادل: يابعد قلبي والله
وقف : يله عمتي حنا بنطلع مع بعض شوي
ام ذوق : الله معاكم
مش المعر مع عروسته لفوق .. علشان تبادل ذوق ويطلعوا مع بعض للمطعم مثل ماخططوا ...
الريم : بدري مجلسوا كثير
رنا تناظر الساعه: الساه 10 وين بدري ..
هنادي : رنوا قومي نرقص ..
رنا : اوكييييييييييه
لوجين ونواره كانوا مع ذوق فوق ..يساعدونها تبدل
ذوق: يالله يالوجين معك حق جنتل يجنن
نواره: ههههه حركات
لوجين: احم احم قلتلك ..
دق جوال ذوق ..
نواره : انتم بدلوا وانا برد
ذوق: اوكيه ...
طلعت نواره : الو
فيصل غريب عليه الصوت : الو ذوق
نواره: من معي
فيصل: انتي اللي مين مو هذا جوال ذوق
نواره عرفت انه فيصل من لهجته النجديه : لا غلطان ..
فيصل :بس انا متاكد
نواره: انت ماعندك خوات استح على وجهك حد يغازل الساعه 10
سكر فيصل بسرعه
نواره: احسن علشان تحل عنها
رجعت دخلت وكانت ذوق لابسه عبايتها
لوجين: مين
نواره: ها ..البندري والجوري يباركون
ذوق: غريبه هم باركولي الصباح
نواره: مسكيييييين قلبهم علينا
لوجين: يله انزلي واطلعي من الدرج اللي وراء انتي وعريسك الله يووفك
نواره: وخلي الجول معي مو لازم حد يزعجكم
ذوق وهي تطلع : ادعولي
&
رنا والريم واحلام كانوا يرقصون لما نزلوا نواره ولوجين ..وصارت معركه على المسرح تحدي بالرقص ..
بعد الاغنيه ماخلصت راحوا للبوفيه ...
رنا طوال الوقت تبغى تسولف مع لوجين علشان تسحب منها كلام وتقول لمسفر .. بس ماقدرت لان الريم طول الوقت معها وتخزها بتهديد ...
******************
بالمطعم
عادل : حياتي وشرايك بالمطعم
ذوق: يجنن ..
عادل : والله انتي اللي تجننين ..
ذوق استحت : عادل
عادل: يالبيه
ذوق وتحس بمشاعر غريبه : اليوم احلى يوم بحياتي
عادل: هههههه ياحياتي انتي دوم ان شاء الله
**************
ام عادل مع ام مسفر : مشاء الله هذي اللي ترقص وش حلوها
ام مسفر: اي وحده
ام عادل : ام الاحمر وشرايك اخذها لولدي سعد
ام مسفر : ايه مشاء الله تهبل بس فاصخه
ام عادل: ههههه وشفيك ياخذها ويسترها البنت ماتتعوض
ام مسفر : وين امها
ام عادل: مادري خل اسال ام رائد – تنادي ام ذوق – ام رائد يام رائد
ام رائد عيونها مغرقه : يالبيه سمي
ام مسفر: مشاء الله بنتك طالعه قمر
ام رائد: تسلمين وعقبال رنا ..
ام مسفر: تسلمين ...الا كنا بنسالك عن البنت ام الاحمر وين امها
ام رائد بخبث: ليه وشلك فيها ..سامي ومتزوج ومسفر وخاطب
ام مسفر: هههه لسعد ولد منيره (ام عادل )
منيره: ايوه فتكيت من عادل وابغى افتك من الثاني
ام رائد: امها ميته ..
منيره:ياحياتي ... عادي تصلح لسعد
ام رائد : والله والنعم بس ترى البنت مو سهله
ام مسفر: ماعليك تقول ام عادل يسترها
ام رائد: لالالالا مافهمتو علي .. هذي بنت راشد الكاسر
افتحوا فمهم الثنتين : بنت الكاسر
ام رائد: ايوه .. اذا قبلوا توكلوا على الله وترى كانت مخطوبه من قبل بس مات خطيبها وهي بنت بنوت ...
ام مسفر: اكيد مخطوبه لولد وزير والا سفير
ام رائد: لا والله لواحد بسيط ابوه موظف بارامكو بالشرقيه وامه كويتيه والله يرحمه مات
ام مسفر وام عادل: الله يرحمه
ام عادل: هاللحين اكلم مين علشان خطبها
ام مسفر: لحي نفسك هذا الكاسر والبنت قمر
ام عادل: عادي اذا مو هي مالي الا رينوه بنتك
ام مسفر: لاعيوني رنا لنهار ولد عمها ...
&
طلعوا كل الضيوف تقريبا مابقى الا نواره ولوجين وام رائد طبعا ببيتها ...
بو رائد: احم احم
طلعوا البنات فوق لغرفة ذوق ينتظروها توصل لانهم بيناموا عندها
ام رائد: ادخل مافيه احد
رائد: خساره وين البنات
بو رائد: اعقل انت وجهك
رائد: يبه كان المعاريس تاخروا بره
ام رائد: انت اطلع نام ومالك دخل
رائد مقهور ان البندري ماجئت مهم بس قدر ظروفها ...
&
مسفر مع امه واخته رنا بالسياره وبس
مسفر: ها يام سامي مبسوطه
ام سامي : كم مره قتلك قول يمه
مسفر: ههههه يمه
رنا ماسكه لسانها بالقوه
ام مسفر : اقول رنا شفتي ام الاحمر الفاصخه
رنا تبيها من الله: ايوه لوجين الكاسر
مسفر لف بسرعه على رنا : لوجين الكاسر
ام مسفر: ايوه تخيل شفتها بزواج مروه ولا دريت انها بنت الكاسر مشاء الله تجنننن
رنا: ههه يمه اختربتي
ام مسفر : والله من جدي اتكلم صدق انها قليلة ادب متفصخه بس احلى بنت موجوده هي ..لا وام عادل ماكذبت خبر خطبتها لولدها سعد
لف مسفر معصب: سعد ..وين سعد وينها ..؟
ام مسفر: معها حق ام عادل يادوب تلحق اكيد المعاريس بالهبل عليها آآه لو عندي ولد كان خذتها له
رنا: يمه هههههه
مسفر: وانا مو لدك
ام مسفر: انت خاطب الريم هالعوبه
مسفر: هههههههه حلوه هذي لوجين يمه
ام مسفر: مشاء الله بياض وطول وشعر وملامح تجنن حتى لابسه احمر الله يحفضها حلوه
رنا: ههههههههههههه
مسفر: كلي تبن رنون
رنا: ههههههههههه
ام مسفر : حسر علي ام عادل ماخذه ذوق بنت الباقي ... وهاللحين بتاخذ لوجين بنت اكاسر ..وانا مالي الا ريموه بنت عمكم ..
مسفر عصب: اقطع ايدي اذا تزوجت هذا سعد
ام مسفر: ليه ..لاتخاف ياخذون عيال فقر كانت مخطوبه قبل لواحد ابوه يشتغل بارامكو وامه كويتيه
رنا: اسمه احمد يمه
ام مسفر: يقولون انها بنت بنوت ..بس ماتوقع
مسفر: ليه يمه حرام عليك تضلميها
ام مسفر: مو اشكك فيها استغفر الله حرام علي بس ماتوقع ان في رجال يصبرعلى راءه حلوه مثلها
رنا تسدحت من الضحك : هههههههههههههههه
مسفر مى المنديل ورى على وجه رنا : انطمي حسابك بعدين
رنا: ههههههههههه
مسفر: انا اعرف اسكتك يمه نهار يسلم عليك وعلى رنا
رنا سكتت متفشله
ام مسفر ومسفر : ههههههههههه



من مواضيعي :