عرض مشاركة مفردة
  #21  
قديم 27/08/2007, 02:29 PM
صورة لـ المـــآ،،،ـــه
المـــآ،،،ـــه
هــادف
 
رد : سعوديات في بريطانيا

الفصل العاشر
بعد اسبوع ... بالجامعه
كانوا بالبريك جالسين يفطرون كلهم ...وطفشانين لان اليوم عندهم 3 محاظرات
مسفر : آف بكره برتاح وبطير لهلي
نواره: خذني معك
مسفر: حياك
ذوق: وين حياها ...عندها غيلب لسماء
طلال: خليها تروح وتفكنا
لوجين طول الوقت متوتره وعلى اعصابها وكل شوي تناظر البوابه..استغرب مسفر حالتها ..حتى وليد لاحظ
البندري : ذوق اللي مفروض تروح
ذوق : اسكتي انا لو مانا بابا مهددني كان رحت قبله
فجاءه
لوجين شهقت ووقفت................ اركضت بسرعه
خافوا من شهقتها وجلسوا يناظرونها وين بتروح
كان فيه واحد طويل لابس بدله اسود في اسود ولابس كاب جنز ونظاره واقف يتلفت ..واضح عليه يدور احد
لوجين تصارخ وهي تركض : تركي ..تركي
لف الشاب عليها ..وابتسم : لوجين
اركضت لعنده وارتمت بحضنه بقوه ..حتى انه كان بيطيح من ثقل جسمها اللي انرمى عليه
تركي:هههههههههههه
لوجين : وحشتني ..كيفك
تركي : وانت اكثر ..انا تمممممممممممام
وكل المجموه تناظرهم وتسمع صوتهم اللي كان عالي من كثر الشوق
لوجين وهي تبعد عنه : كانك حليان
تركي يهمس باذنها شي وهي تموت من الضحك
لوجين: والله واخيرا
مسفر...يمشي لعندهم ..والمجموعه تتبعه وكلهم عندهم فضول ..من هذا تركي ..الا نواره طبعا تعرفه
مسفر: ماعرفتينا
لوجين مستغربه وش يبغى هذا بس ماحب تفشله ...
وقفت عن تركي ومسكت ايده بفرح كانها طفل مبسوط بشي
لوجين : هذا تركي اخو احمد
اللكل:؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
نواره : انت تركي
تركي ابتسم: اكيد نواره
نواره: ههههههه يحظي انا مشهوره
طلال يمد ايده : تشرفنا ..معك طلال
تركي يبتسم : وانا بعد تشرفت
وليد يسلم : وانا وليد
نواره من غير ماتمد ايها : اخيرا شفتك ياتركي ...كنت مشتاقه اعرفك ..مشكوووووووووور على كل شي
المجموعه يحسون انها طلاسم او رمز تتكلم عنها نواره
تركي : العفو
ناظر لوجين مستغرب ...لوجين قالت له بعيونها بس هذي اللي تعرف
الجوري من بعيد: وانا الجوري
البندري : وانا البندري ...
تركي : هلا والله انتم خوات
البندري والجوري بنفس الوقت : لا ههههههههه
مسفر ماحب تركي ابدا لان فيه شبه من احمد كثير
تركي يناظر مسفر ينتظره يتكلم ومسفر ساكت ويناظرهم ببرود
لوجين تفشلت من مسفر عند تركي
لوجين: وهذا مسفر زميل
تركي : تشرفت
مسفر احتقر تركي ولوجين : وانا بعد
..ومشى
تركي باحراج : ليكون ضايقتكم
لوجين: ماعليك منه وتعال اجلس
وهم يمشون بيجلسون ..لوجين تفكر ليه مسفر معصب وزعلان توه يضحك ومبسوط ...وش للي مضايقه...وحركته مالها داعي هذا هو بيسافر انا ماسويت مثله
المجموعه راحوا علشان يتركونهم على راحتهم
تركي: وين يالوجين سرحانه
لووجين: ها معك ...قولي كيف رانيا؟
تركي : كويسه ...انتي اللي كيفك ..؟
لوجين: انا كويسسسسسسسسسسه وكلها نص سنه وارتاح من العذاب
تركي: ههههه وبعد هذي السنه
لوجين:اممممم اكيد بمسك شركه او موسسه حق بابا
تركي: الله يوفقك ويهنيك
لوجين : تسلم ..وين رانيا هي معك
تركي: لا تركتها بالفندق ...عروس اكيد خايفه
لوجين تغمز له: عروس اكيد خايفه......... والا انت اللي خايف عليها هههههه
تركي:ههههههه يله عن اذنك لجونه .
بحزن مسك ايدها بيدينه الثنتين : .هذي اخر مره اشوفك فيها انتي عارفه انا متزوج ..واخاف ان رانيا تزعل اذا عرفت اني اعرفك او
لوجين تبلع ريقها وتقول بكبرياء .: ههههههه عارفه حرام تخرب بيتك علشان ذنب اخوك ...يله ياتركي اشوفك على خير ان شاء الله
المجموع تناظرهم ولاتدري وش يقولون
تركي : ان شاء الله ...( قلبه معوره لوجين مثل اخته امل ) انتبهي على نفسك
لوجين : اوكيييييييييييييه باي
ضمته بخفيف وراح

مسفر: ههههههه هذا وهو اخو خطيبها مدري زوجها
نواره: شقصدك ..؟
الجوري وهي متضايقه من لوجين اللي تضم من من كان : هي كذا تسلم
وليد: اجل لاسلمت عليها ليه ماتضمني ..
طلال: بس الشخصيات المهمه
البنات سكتوا ماعرفوا وش يردون

بعد مامشى تركي خطوتين للوجين لحقته تصارخ : تررررررررررركي ...تركي
تركي لف بسرعه
لوجين راحت لعنده : دقيقه
وركضت جهة المجموعه ( الشله )
نواره: وش عندك ..؟؟
لوجين تدور بسرعه بشنطتها ..: نواره ماشفتي دفتر شيكاتي
نواره كان عندها بالشنطه: دقيقه كانه عندي
سحبت الشنطه وعطتها الدفتر
لوجين تاشر لتركي لحضه
لوجين بنفاذ صبر: قلم ابغى قلم
طلال: مسفر جنبك القلم
مسفر وهو يعطيها القلم وده يقولها: ( يالغبيه اكيد يستقلك وياخذ منك فلوس )
لوجين كتبت بيسرعه بالدفتر مبلغ ووقعت
رمت القلموالدفتر وركضت لتركي
تركي: وش رحتي تسوين
لوجين :هههه طولت عليك
تركي: لا مو لهذي الدرجه
لوجين تحط الشيك بجيب جكيته الثقيل ..: الف مبروك منك المال ومنها العيال ..هذا هدية زواجك
تركي: ليه مايحتاج
لوجين تبتسم : اذا ماعطيت اخوي اعطي مين
تركي : تسلمين ..يله اشوفك على خير
لوجين: كم مره قلتلي اشوفك على خير ...
تركي: ههههههه ماعديتهم
لوجين : لاني ان شاء الله بشوفك على خير ...( بجديه وعيون مدمعه ) اسمع تركي حلفتك بالله اذا شفتني لاتسلم علي ولاتناظرني داريه انه مو طبعك بس علشان رانيا حرام انت تعرف شكثر تحبك ..لاتخاف انا داريه انك تبغى تسلم اعتبر سلامك وصلي سمعت وصل من غير لاتقوله
ابتسم تركي بحنان: اوكيه
لوجين نزلت دموعها اللي مسكتها : تكفى تركي لاتنساني وارسلي صور عيالك ...تكفى ..ابغى اشوف عيال اخو احمد ...
تركي قطعه قلبه عليها يمسح دمعتها: ايشري
لوجين : بااااااااي
تركته وراحت من غير اي كلمه زياده ... راحت للحمام تغسل وجهها

نواره مقهوره من حركات لوجين صحيح ان هالموقف يصير بشوارع بريطانيا مليون مره بس هذي لوجين السعوديه والمسلمه
مسفر يتريق.. : انتم متاكدين انا هذا مو احمد
طلال: شكلها تحبه
نواره: لا انتم مو فاهمين شي
ذوق اللي عصبت معهم واستغربت من رد نواره: وش اللي مو فاهمينه
نواره: ياليتني اقدر اقولكم
طلال: قولي وش ماسكك
نواره: ماسكني وعدي
الجوري: في شي عن لوجين مانعرفه
وليد : اسكتوا هي جايه وشكلها مولعه
لوجين طلعت من الحمام مكسوره ....و كلمة تركي ترن باذنها
((وبعد هذي السنه
وبعد هذي السنه
وبعد هذي السنه
وبعد هذي السنه ))
(( يله..هذي اخر مره اشوفك فيها انتي عارفه انا متزوج ..واخاف ان رانيا تزعل اذا عرفت اني اعرفك او
........
..هذي اخر مره اشوفك فيها انتي عارفه انا متزوج ..واخاف ان رانيا تزعل اذا عرفت اني اعرفك او
................

..هذي اخر مره اشوفك فيها انتي عارفه انا متزوج ..واخاف ان رانيا تزعل اذا عرفت اني اعرفك او

قطع عليها افكارها ايد نواره على كتفها : لجونه وش فيك
لوجين: ها ماف( تبلع ريقها ) مافيني شي
مسفر حس شكلها مره تغير بعد ماراح تركي (وش قالها حزنها كذا ...وش اللي ماتقدر نواره تقوله وله دخل بتركي ولوجين)
ذوق راحت لعندها : لجونه وش فيك
لوجين بصوت فيه بحه : ها ..المحاضره بدت
طلال: ايه والله بتبدى
نواره: مراح احضر الا اذا حضرتي
لوجين: اكيد بحضر يله
وهم ماشين للمحاضره دخلوا كلهم وكان مسفر بالاخير ولوجين تمشي ببطى لان اللكل يهرول علشان يلحق
لوجين فجاءه حست بضيق تنفس وان صوتها راح تحس بيد تمنعها عن التنفس ..تبغى تنادي نواره قبل لاتدخل المحاضره بس صوتها خانها حست بلسانها ثقيل ومخدر ..افتحت فمها تبغى هواء ..شافت ظهر مسفر قدامها حست بانها غرقانه وحصلت خشبه تتستند عليها مدت ايدها وهي ترتجف .حطتها على كتف مسفر
مسفر يمشي وهو يفكر بلوجين وتركي واللي صار ...لوجين هاجسه في الفتره الاخيره ..يقوم يفكر فيها يجلس يفكر فيها ..فجاءه حس بيد على كتفه وصوت
لوجين وهي تكح ...لف عليها
لوجين وجهها احمر وعيونه مغرقه دموع
مسفر: لوجين
لوجين بس سمعت صوته حست بالامان ورجلها ماعلدت تشيلها ..رمت نفسها على الارض ..
مسفر خاف : لوجين ...لوجين
لوجين تاشر على الشنطه
مسفر مافهم عليها ...حست انه مافي فايده .... رمت نفسها بحضنه وغمضت عينها ...
مسفر رتبك ماعرف وش يسوي ...حس انه يرجف مع رجفتها ..رفعها من الارض ولاقرب مستشفى

نواره: كنت متوقعه ان الخايسه مراح تحضر
طلال: خليها شكلها متضايقه
نواره: حماره ..اللحين اذا دقيت مراح تدق
وليد: وين مسفر
الجوري: اكيد بالمكتبه هو من البدايه قايل مراح يحضر
البندري : اليوم بيعين الدكتور الديو للبحث الميداني ...لان الاختبارات بعد اسبوعين والاسبوع الجاي مذاكره
الجوري: انا مع ذوق من هاللحين
قالت كذا لانها كانت متوقعه الا متاكده ان وليد بيقول هو معها ...وعلشان تصير البندري معه
البندري: وانا مع ..اممممم ( تسوي نفسها تفكر وهي ودها تقول مع وليد ) نواره حست فيها وتفلسفت ..
نواره قالت بسرعه من غير تفكير: انا مع طلال وانتي مع وليد ولوجين مع مسفر
طلال: ههههه لاتتلزقين
نواره توها تنتبه انها قالت مع طلال : انقلع مصدق نفسك خلاص انا مع لوجين وانت مع مسفر
وليد استغرب من الجوري حس انها تتهرب منه حتى ماصارت تجلس معه مثل قبل : اوكيه انا مع البندري
البندري والفرحه مو سايعتها : اوكيه ونواره مع طلال ولا كلمه... لوجين خوافهوانتي بعد .... ماينفع تروحين معها للغابه او تسافرين
طلال: مردك لي مردك لي
نواره: اذا ماربيتك مره ثانيه ...
طلال: احلفي ..انا اللي بربيك
نواره مدت ايدها : تتحدى
طلال مد ايده بتحدي : اتحدى
وليد: الجوري انتي وذوق ماينف
الجوري قاطعته بعصبيه :انا وذوق نعرف نتصرف
وليد استغرب وش فيها هذي عليه لا يالجوري لاتقتلين حبي لك بمعاملتك هذي طول وقتك رقيقه و ناعمه بتعاملك


*****************************************
بالمستشفى
بعد ماركبوا عليها جهاز التنفس.... وقالوا لمسفر ان الربواللي معها بيزيد اذا زعلت مره ثانيه .. توه يدري ان معها الربو توقع انها كحه بسيطه
كانت شنطة لوجين عنده طلع جوالها ودور رقم ابوها ماحصله بس لقى رقم اكرهك ..استغرب مين ؟؟ ترك عنه الفضول ودور بابا ..بابي ..دادي ..يبه ..البابه ...ماحصل شي تذكر مدير اعمالها المزيون اللي تحكي عنه نواره ودق عليه لان اسمه مدير اعمالي ..بعد دقتين
: الو
مسفر: الو
: من معي لوجين ..؟؟
مسفر: لا انا زميلها..ممكن حكي مع راشد الكاسر
حس برهبت اسم راشد الكاسر وهو يقولها
: هههههههه راشد مره وحده ..( بقسوه وجديه) العم راشد مشغول عنده اجتماع ..
مسفر: بس هي بالمس
سمعت صوت رجال وصوته رزه وله هيبه: من تحكي
: هذا ياعم راشد واحد من زملاء مادري اصدقاء لوجين ...
رد عليه الصوت الجهوري: سكر بوجهه والا اقول قوله يضف وجهه ويقول للحماره الفاجره اللي معه بنزل لها فلوس
: ياانت ( يقصد مسفر) ..اتوقع سمعت
سكر السماعه ..بوجه مسفر
مسفر وقف دقايق ماسك السماعه ومصدوم ..(( ويقول للحماره الفاجره اللي معه بنزل لها فلوس ))
مسفر : الفاجره في حد يقول لبنته فاجره ..
حست بحنان للوجين واول مادخل عليها كانت تشرب مويه
حس بحررة جسمه ترتفع ..كسرت خاطره كانت عطشانه مرره وتشرب مثل البزر
بشغف ..حس انها محتاجه تشرب حنان مثل المويه اللي بيدها
اول ماشفته ..حطت الكاس على الطاوله..وهموم الدنيا كلها بوجهها الابيض ..اللي زاد بياضعه من التعب
مسفر: الحمد لله على السلامه
لوجين : تسلم ..ومشكور ..
مسفر: العفو
لوجين بتردد وهي منزله راسها تلعب بالشرشف اللي عليها : ماكان ودي اعطلك عن المحاضره بس ماشفت حد الا انت
مسفر: لا عادي اصلا انا مالي خلق احضر
سكتوا
لوجين: كم حساب المستشفى
مسفر: دفعته ..
لوجين: لا مولازم ماح
مسفر يبتسم:خلاص دفعته ..رديه لي بعدين
لوجين وهي بتنزل: خلاص بطلع ..
مسفر: بروح اجيب الدواء من الصيدليه وم...
لوجين: لا مولازم انا بجيبه مشكور ارجع لكليتك
وقفت وهي تمسك شنطتها
مسفر: اوكيه براحتك بس حبيت اساعدك
لوجين: مشكور ...( تدور بشنطتها )وين جوالي ..
مسفر مد لها الجوال : اخذته علشان اكلم ابوك ..
لوجين رفعت راسها بسرعه وبارتباك : بابا
مسفر: ايوه علشان اقول ل
قاطعته لوجين بعصبيه : ومن قلك تكلمها ( بصراخ) حد طلب منك تدق عليه
مسفر بعصبيه : لاتصارخين ماني بصغر عيالك
لوجين: لابصارخ علشان ماتتفلسف مره ثانيه .. وانت من عطاك ال
مسفر راح لعندها بصراخ: قلتلك لاتصارهي
لوجين تزيد صراخ: اعرف قدرك ولات
مسفر لاشعور رفع ايده وعطاها كف
لوجين حطت ايده على مكان الكف مصدومه اول مره في حياتها كلها حد يمد ايده عليها ... هي حتى صراخ ماحد يتجرى يرفع صوته كيف واحد ماد ايده
مسفر ماستوعب اللي سواه بس كان منقهر من اسلوبها لمتعالي اللي تكلم فيه الناس
لوجين تتكلم بين اسنانها وبهدوء : انت تعطيني كف ... ماولدته امه اللي يهين بنت الكاسر
حطت اصبعها البابه على راسها : حطيتك هنا .. وانا اذا حطيت احد ببالي مايطلع
وناظرت فيه بتحدي : والله لادفعك ثمنه يامسفر
تركته وطلعت
مسفر: ( انا ليه سكت لها ...ومن هي علشان تهدد ) ..لحقها بسرعه
مسفر: انتي ..اعلى مابخيلك اركبيه
تركها وطلع من المستشفى للجامعه...لوجين راحت للشه على طول تبكي اول مره تحس بالاهانه كذا من هذا مسفر يمد ايده عليها اللكل يتمنى رضاها ونظره منها وهذا يطنشها ويحتقرها وتجرى يمد ايده عيها ..
جلست تفكر بمسفر حست باحساس غريب , تحس ان هذا الكف صحاها من شي بس ماتدري شنهو ... كانت محتاجه هذا الكف من زمان علشان تحس بالامان حسسها كفه باحساس ماهي قادره تفسره ....
بعد ماتروشت وجلست على السرير تفكر برد اعتبار لها ..شافت كتاب القصيد مرمي على الارض بعد امس ...كرهته وكرهة حامد زيد وكرهة الشعر لانه منه رفعته ورميه بالارض بقوه تفككت صفحاته وانرمت بعض اوراقه
لوجين بصوت عالي : اكررررررررررررررررررهك
***********************
الشباب وهم بالشقه
مسفر جالس قدام التلفزيون يشوف المصارعه وهو ضام المخده ..هو صحيح يناظر التلفزيون لكن عقله وتفكيره بمكان ثاني( مهما كان مين انا علشن امد ايدي عليها..ولو قالت لبوها وسوء سالفه ...لا اصلاابوها قال عنها فاجره واضح انه مايحبها ولايهتم فيها ...مسكينه وش قالها تركي خل الربو يجيها .. تستاهل علشان تعرف قدرها مره ثانيه وماتصارخ على الرجال ..)
كان تفكير مسفر متناقض مره ..
طلال: صحيح مسفر قبل لانسى
مسفر: امممممم
طلال: اليوم الدكتور حدد الطلبه للبحث الميداني
مسفر: اوه صح ..كيف نسيت وماحضرت ...مع مين انا ..؟؟
طلال: مع لوجين
مسفر تعدل بجلسته: كيف ...؟؟
طلال: ههههههههه مع لوجين راشدالكاسر
مسفر : ليه
طلال: والله اسال الدكتور انتم الاثنين ماكنتم موجودين فقررت نواره انكم تسون البحث مع بعض ووقعوا كل الطلبه يعني مافي مجال للتغير
مسفر وقف معصب :وهذي نواره تفكر من راسها وتقترح على كيفها
طلال: اعصابك ...مراح تاكلك البنت
مسفر: انت مو فاهم شي ...
طلال: فهمني
مسفر دق جواله نسى عصبيته وقهره وكل شي ..( العنود ..يتصل بك )
مسفر: هلا والله عنوده ...
بو مسفر : هلا بوليدي هلا بتاج راسي
مسفر: هلا بالغالي هلا يبه ...هلا باأهلي كلهم ..كيفك كيف لوالده والعنود و رنا وسامي ونوال و عيالها طلوق الصغير
بو مسفر : ههههههه كلهم تمام , ها يابعدي متى تجي طيارتك
مسفر: بعد ساعه بروح للمطار ..وعلى الساعه 6 المغرب انا عندكم...
بومسفر : الله يرجعك بالسلامه
مسفر: ويسلمك
بومسفر: يله وانا ابوك روح نام لك شوي قب
قاطعه مسفر: ان شاء الله يبه تطمن الا كيف ..الريم
بو مسفر:هههههههه يله مع السلامه
مسفر: مردوده يابو مسفر ..مع السلامه
بعد ماسكر مسفر
طلال: روح نام لك شوي قبل السفر
مسفر وهو عارف انه من الشوق لهله بيحرمه النوم : بحاول
**************
لوجين : ومن قال اني ابغى اكون معه
نواره: التقسيم جاء ذا
لوجين بصراخ : لا وليه ماصرتي انتي او البندري
البندري: انا مع وليدي وشلي بمسفر هذا
الجوري ( ولودي) قهرتها الكلمه من لسان البندري الواثق حست بغيره على وليد ومن البندري
نواره: مايستاهل تعصبي كذا اصلا هو مراح يحضر اسبوع لانه اكيد هاللحين بالطياره
لوجين بهدوء مفاجاء: سافر
نواره: ايوه سافر من ساعتين تقريبا
لوجين تمثل العصبيه ماتدري هي تمثل على نواره والا على نفسها : باللي مايرده
الجوري: حرام عليك كيفه
لوجين دخلت الغرفه معصبه وقفلت عليها الباب
البندري: وش فيها لوجين اليوم معصبه على غير عاددتها
الجوري: من هذا تركي
نواره : صح لاحظت ان بعد ماراح تركي تغيرت نفسيتها...الا وين ذوق
البندري: هههههه تكلم فوفو ماهي بفاضيه لنا
******************
ذوق وهي على سريرها تلعب بشعرها وتكلم فيصل
ذوق: لا عادي
فيصل: وش اللي عادي ... كويس انو من نفسك صرتي مع البندري انا ماعندي بنات مع شباب
ذوق: ههههههههه واذا غيرت مع شباب
فيصل: انقلك من الجامعه
ذوق اذا كلمت فيصل تجيها حاله هستيريه تضحك على كل شي يقوله : ههههههههههههههههه احلف
فيصل يقلد البزارين: الله عثيم
ذوق:ههههه
فيصل: الله لايخليني من هالضحكه
ذوق ستحت وصارت تضحك:هههههههههه
فيصل: والله انك عسل اذا كلمتك انبسط من صوت ضحكتك
ذوق:هههههههههههه مادري ليه اذا كلمتك بس اضحك
فيصل: دوم مو يوم ان شاء الله خلاص بسجل ضحتك وبخليها نغمة رسايل
ذوق: ههههههههههههههههههههههههه
فيصل : والله انك هبله ههههه
ذوق: ههههههههه داريه
فيصل: ها اليوم وين نطلع
ذوق: اي مكان فيه مويه واشجار
فيصل: اوكيه نروح للحديقه
ذوق وهي طايره من الفرحه ...اسبوع كامل وهي تطلع مع مسفر وكان قد الثقه مافكر يتقرب منها بس يعبر عن مشاعره لها من بعيد لبيعد ملى عليها وقته صارت ماتجلس مع البنات كثير طول الوقت طالعه معه واذا رجعت تكلمه تلفون
************************
مسفر مروا ثلاث ساعات على بداية الطيران معقوله كلها كم ساعه ويصير فوق تراب ارض الخير ...وين يجيه الصبر حاول ينام النوم مجافيه ...يفكر بالعنود وزواجها القريب اللي ماصدق يخلص دراسته ويرجع لسعوديه ويرجع الايام القديمه معها ايام السهر والتمشيات بالمجمعات وكتابت الشعر والبر وهو يعلمها السواقه ...العنود اقرب خواته له وصديقته الصدوقه بتروح قبل لايرجع بيخطفها فهد منهم ..والا اخته نوال وولدها طلق ..ايد كبر وصار يمشي من سنه ماشافه ...والا رنا الهبله اكثر خواته حيويه وخبال والبيت من دونها مايسوى والا سامي وزوجته اللي موراضين يقولون وش جنس مولودهم المنتظر ...وبين افكاره بهله تذكر شكل لوجين وهي ترقص مع نواره بعيد ميلادها ... ( وش جيبها هاللحين انا ماصدقت نسيتها وطلعت من راسي ..بدل مافكر بالريماللي بعد كم يوم بتصير زوجتي افكر بهذي اللي يقول عنها ابوها فاجره ..)
********************************
لوجين تفكر بمسفر( سافر يعني خلاص بيتزوج اكيد سافر لها ...آف ياربي انا ليه معصبه ...لازم تعوذ من الشيطان واشيل هذا مسفر من افكاري ...بس لالالالالالالالالالالا هو رايح يتزوج يعني بيرتبط بوحده غيري ...)
استغربت لوجين من افكارها وش جالسه تخربط .. خافت من افكارها وطلعت من الغرفه تنساه وتهرب من افكارها الغريبه
البندري: شوفي هذا الفستان احلى
الجوري وهي تاخذ المجله من البندري: لا مو حلو مايناسب السعوديه
البندري : كل شي اوريك مو حلو هاتي ...نواره احسن منك
نواره وهي تناظر الفستان تبغى تقهر البندري : وعععععععع وش هذي الخلاجين
البندري: مالت عليكم ماعندكم ذوق تعالي لوجين انتي اللي تفهمين
نواره والجوري: ههههههههههههه
البندري وهي تفرجي لوجين بحماس تستغيث برايها : وش رايك
ولفت على نواره والجوري تحتقرهم
لوجين: ياي يجنن والله انه حلو
البندري تبوسها: يسلم لي الذوق
نواره: ماعليك منها تجاملك
البندري : تفكرين كل الناس مثلك ..والله لاتملكت على وليد ان شاء الله بلبسه
الجوري اضغطت على الريموت بعصبيه
نواره: واثقه انه بيتزوجك
البندري بغرور : ليه ل
نواره:ههههههههههه ( باستهزاء) الله يهنيكم
لوجين: وين ذوق ..؟؟
البندري: مع روميو
لوجين: جد هههههههه يبختها
البندري: احم احم بعد كم يوم بتقولون علي يابختها
الجوري بسرعه وبحقد: ليه بتطلعين مع وليد
البندري: ايوه نعم ...
نواره تصفر : ياحركات ...
البندري: وطبعا الجوري بتروحين معي
الجوري مستغربه: كيف ..؟؟
البندري: اكيد والا على باللك بطلع معه لوحدنا
الجوري: انا وش دخلني
البندري: انتي اختي
نواره: احلفي ووليد
البندري تجلس بجنب الجوري وتحضنها بحنان : ههههههه اذا مارضى لنصفي الثاني يروح معي يشوف من يطلع معه
الجوري وقفت بعصبيه : بس انا مابغى اروح معكم
البندري :ليه...؟؟؟؟
الجوري: بس كيفي ..البندري مالاحضتي شي بالفتره الاخيره ماعندك سوالف الا وليد وليد قال وليد سوى وليد يرضى وليد مايحب وليد وليد ...آف...ترى مو داري عن هو دارك
البندري جالسه مصدومه من انهيار الجوري المفاجاء واللي متوقعته ..راحت بسرعه لغرفتها
نواره: الجوري حرام عليك وش قلتي
لوجين : اسكتي يانواره اكيد الجوري ماتقصد
الجوري: لا اقصد واقصد بعد لمتى وهي راميه نفسها عليه وهو مو داري عنها ..وليد يحبني انا مو هي ( نزلت دموعها ورجلها مو شايلتها صارت ترتجف )
نواره ولوجين .؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
البندري سمعت كلام الجوري وماستوعبته بالبدايه بعدين صارت المواقف تصحيها من صدمتها وتايد كلام الجوري
( لما كانوا بالمطعم سالها ليه متضايقه وخاف عليها .... ولما كانو بمعرض الرسم لان هي رسامه وحبت تشوف الرسومات كان جالس مع الجوري طول الوقت ....اذا حد سال عن الجوري هو جاوب بدالها ....لما كانوا بالبحيره مارضى للالجوري تكون بالطرف خلاها بالنص .. )
شلون ماتنبهت كيف نست ..كيف ماركزت عدل ..كان واضح حبه لها ..والجوري بعد تحبه مانبسطت لها لما قالت انها تحب وليد اتركت المطعم بحجة راسها ...لما كانت هي تسولف مع وليد الجوري كانت تسكت وتعصب ...
البندري وهي تبكي من قلب : صدق اني غبيه مانتبهت لكل هذا كنت طايره بحبي له حبي اللي ماكمل اسبوع واحد مازاد عن عشره ايام من يوم ماعلنته ..آه يالجوري ليه مالقيتي الا اللي احبه ...ليه ماحكيتي من قبل اسبوع ..ليه حطيتيني بموقف محرج قدامك وقدامه وقدام لكل ..الله يسامحك يالجوري ..
...
نواره : ماتوقعتك تحبينه
الجوري وهي تبكي : انا ماكنت ابغى البندري تعرف بس ماقدرت استحمل اشوفها ترمي نفسها على واحد مايفكر فيها ..
لوجين: وليه ماحكيتي من البدايه
الجوري: خفت عليها وتوقعت ان وليد بيحبها مع الوقت لكن البندري ماكانت بباله اصلا ..
نواره: وش اللي غير رايك ماصارلها اسبوع من ت
الجوري: اليوم قالي ..انه يحبني ( زاد بكيها )
لوجين ونواره صاروا يناظرون بعض
لوجين: وانتي ...تحبينه
الجوري حركت رايها بمعنى ايوه : لاكن ماقتله اني احبه قتله اني مافكر فيه الا انه زميل واخو غربه ...واني احب سعود ولد عمي واني بتملك بس اخلص دراستي ..جرحته مره بهذا الحكي وجرحتي نفسي قبل...بس والله ماخسر صديقة عمري علشانه والله مابيع 17 سنه كذا ...
البندري ودموعها معبيه وجهها وايدها ترتجف: بس انا بايعتهم وندمانه على كل دقيقه جلست معك فيها ..وانا اكرهك وانسي بيوم انك عرفتي وحده اسمها البندري
الجوري: لا يالبندري ماعاش ولاكان واحد مثل وليد اوغيره يفرقونا
البندري: لا اللي صار اليوم كسر اشياء كثير بداخلي ولايمكن تتصلح
نواره وهي تدخل البندري للغرفه : خلاص مو وقت هذا الكلام ..لوجين خذي الجوري وطلعوا من الشقه
البندري: لا وين تهربين علشان تشوفينه يالخاينه وانا اللي كنت اقولك كل شي وثقت فيك وانتي من وراي مع الزفت وليدت
طلعت الجوري من الشقه بسرعه ومعها لوجين
والبندري تصارخ وتقول كلام هي ماتثمنه بس علشان تطلع قهرها وترممي خسارتها لحب وليد على الجوري
طلال يدق على نواره وهي ماترد ( شكلها نست المتحف اليوم هذي مفهيه انا الغلطان اللي صرت معها بالبحث )

بالسعوديه وبالتحديد في المنطقه الوسطى " باحد احياء الرياض "
...بعد مالم شمل الحبايب ورتمى مسفر بحضن امه وابوه ..وبعد ماجلس مع خواته ومازحمه علشان بكره ملكته على الريمحلم حياته اللي ماشاف لابعدها ولا قبلها واللي الكل يدري انه يبغاها ..طلع مسفر من الحمام بعد ماخذ دش سريع كانه ماتروش من شهور.... المويه المالحه احلى واغلى على قلبه من المويه الحلوى
ناظر غرفته كانه يحتضنهابعيونه على كثر بساطتها الا انها احلى مكان بالعالم كله ..
ندق باب غرفته
مسفر : تفضل
دخلت رنا بخجل غير العاده يمكن لانها من زمان ماشافته : بتنام
مسفر: ايه والله تعبان حيل
رمى نفسه على السرير
رنا : بس حبيت اسلم عليك و( رجعت لطبيعتها قالت بسرعه ) واقولك وين الهدايا وين الساعه اللي وصيتك عليها
مسفر: ههههههههههه قولي كذا من الفجر ..
قام ورفع الشنطه وحطها على السرير جلست رنا قبال الشنطه متحمسه
مسفر:ههههههه ليه متحمسه
رنا وهي تفكر يدينها م الحماس: يله بسرعه
فتح الشنطه وكان بالبدايه لاب توب ... وتحته ملف فيه صور جماعيه للشله ...حطها طلال من غير لايحس علشان ماتضيع
رنا وهي ترفع الملف: الله صور
فتحته ..
مسفر : والله انك ملقوفه
رفعت رنا صوره جماعيه ..شهقت
مسفر : وش فيك
رنا تاشر على لوجين : الله هالمزيونه
مسفر: وين ..( بعد ماشاف الصوره وكيف كانت لوجين مميزه بين الكل بابتسامتها الحلوه وشعرها الاسود قبل لاتصبغه ) ايوه هذي سعوديه معنا بالكلاس
رنا : والله معكم سعوديات مزايين
مسفر يضحك على براءة اخته :هههههههه ايوه
رنا وكانها تحاول تذكر شي : ياربي احس اني شفت هي البنت ..بس وين مادري
مسفر: وين شفتيها وهي طوال عمرها ببريطانيا
رنا : والله وجهها مو غريب علي هذي القمر مو غريبه ...
( صرخت فجاءه وهي ترفع صوره كبيره للوجين واضحه ) : بنت الكاسر
ايوه لوجين راشد الكاسر
مسفر: من وين تعرفينها
رنا : في حد مايعرفها ..؟؟
مسفر: وين شفتيها
رنا: مره بالعام الماضي رحت لحفلة نواره بنت عمة هنادي صاحبتي وكانت هذي موجوده وكانت مره مع نواره
مسفر: اها حتى نواره تدرس معنا
رنا : احلف حلوه صح
مسفر: انت مهبوله انا رايح ادرس والا اقزقز بنات خلق الله وبعدين هذي صورة نواره
رنا وهي تشوف نواره : ايوه هيييييييييي بس هذي ضعيفه ..
مسفر: رنا شكلك مطولتها وانا ابغى انا خذي اللي تبغي واطلعي بره
رنا: والله تعرفني على بنت الكاسر مالي دخل
***********************
اليوم الثاني
وهم جالسين .... بكوفي بعيد عن الشقه والجو الموتر اللي صار فيها محد داوم من البنات وذوق اللي عرفت اللي صار من نواره بعد مانومت البندري وهي تبكي ....
الجوري هدت شوي بعد ماقالت اللي بنفسها للوجين
جاء وليد مع بشار بالصدفه .وشافوهم جالسين كائيبين
بشار: طاع مناك لوجين والجوري
اشر لهم
وليد: آف من قالك تاشر
وليد حس ان الجوري جرحته بعد ماردته وهو يعبر لها عن مشاعره
الجوري وقلبها يدق بسرعه : يالله لجونه هذا وليد وصديقه بشار
لوجين : اسمعي اذا كنتي جد شاريه 17 سنه صدلقه واخوه دوسي على قلبك وطنشيه
الجوري وهي تبلع ريقها لانهم صاروا وقفين عندهم
بشار: قوة لوجين شخبارج
لوجين : كويسه وانت كيفك
بشار: تمام ...ها لالجوري شلونج
الجوري بدون نفس : كويسه ..
وليد وقف ساكت يناظر الجوري وهو حاس ان فيها شي لان اثار الدموع على خدها
والجوري تهرب من نظرراته بالكوفي اللي قدامها
لوجين: تفضلوا..
وليد: لامره ثانيه طلال ينتظرنا بالمتحف
لوجين فلت لسانه قلقها ماخلاها تست : بشر مسفر وصل بالسلامه
وليد استغرب لوجين تسال عن مسفر اكيد الدنيا فيها شي : ايوه وصل وقرت عين اهله ههههه واليوم هو معرس
ابتسمت غصب ومجامله : لا كويس ...( من ورى قلبها ) الله يتمم عليه
بشار: امين ...
وليد : يله بالاذن
لوجين: حياكم الله
بعد ماراحوا
لوجين: وش فيك انطرمتي
الجوري ودموعها تنزل : احبه
لوجين ماعرفت وش تسوي مع الجوري اللي ضايعه مع قلبها اللي فيه حب لشخصين ماينجمع حبهم مع بعض ...
********************************
بالسعوديه ...
مسفر على اعصابه ينتظر ان الريم تدخل علشان يشوفها بعد ماوقعوا ...من زمان مالبس ثوب وشماغ ...
عبدالله ولد عمه ماسك الكاميرا ياخذ لمسفر صور مختلفه ومسفر متوتر مررررررررررره
مسفر: انت وش جالس تصور عورت عيني من الضوء
عبدالله : ههههههه يالعريس ...
مسفر: اخلص علينا وين اختك ...
عبد الله : هذا هي جائه بروح اناديها
طلع عبدالله ومسفر جاس ينتظر تخيل ان لوجين هي اللي بتدخل كيف فكر كذا مايدري
عبدالله : ادخلي
دخلت الريممنزله راسها ..مسفر وقف مو علشانها حس بالصدمه .. وين لوجين ..ماستوعب لثواني اللي يصير لما صحاه صوت عبدالله
عبدالله : هههههههههه يالمعرس استريح
جلس مسفر وهوحاس ان الريممو حلوه ..غير اللي تصورها ..بعد لوجين مافي بنت حلوه بعينهه
مسفر: عبدالله فارق
عبدالله :هههههه الريمالله يعينك عليه
الريم ارفعت عينها بحقد على عبدالله
طلع عبدالله وهو يضحك
مسفر : مبروك
الريم بدون نفس : الله يبارك فيك
مسفر استغرب من لهجتها : الريمنرفزك عبدالله
الريم تحط رجل على رجل : لا عادي
مسفر يدور شي يسولف فيه لكن الريمماساعدته ...تهز برجلها وتناظر الساعه...
طلعت الريم وهو يفكر ..مو هذي اللي يحلم فيها 5 سنوات ويتمنى هذا اليوم ليه كل شي غير



من مواضيعي :