عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 12/07/2007, 02:24 PM
محمـد
مُبــدع
 
عدد المدخنات بالسعودية يتجاوز 600 ألف وبينهن معلمات

كشف فيلم وثائقي أن عدد المدخنين بالمملكة العربية السعودية تجاوز 6 ملايين نسمة بينهم نحو 600 ألف مدخنة, ينفقون أكثر من 8 مليارات ريال (أكثر من 2.1 مليار دولار) سنوياً على هذه العادة.

وجاء في الفيلم الذي عرض في الملتقى الوطني الأول للتوعية بأضرار التدخين والمخدرات أن 45 % من المدخنين في سن 15 عاما و 27 % في المرحلة التعليمية المتوسطة و35 % في المرحلة الثانوية و13 % من المعلمين والمعلمات.

وأوضح الفيلم, بحسب ما نشرته جريدة "الوطن" السعودية اليوم الأربعاء 11-7-2007 أن عدد السعوديين الذين يموتون من التدخين سنويا يبلغ نحو ألفي شخص, بينما يتجاوز عدد المتوفين من التدخين السلبي سنويا خمسة آلاف شخص.

وأكد رئيس المحكمة الجزئية بمحافظة جدة رئيس مجلس إدارة الجمعية الخيرية للتوعية بأضرار التدخين والمخدرات الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن العثيم أن تعليمات صدرت للحد من استخدام التبغ في المملكة حيث رفعت الجمارك عليه بنسبة 100 % ومنع التدخين في الوزارات والأماكن المغلقة والإدارات الحكومية والمطارات للحد من هذه الظاهرة السيئة.

وذكر أن جمعية مكافحة التدخين والمخدرات بمنطقة مكة المكرمة خاطبت الجمارك وحصلت على إحصائية عن الكميات التي يتم ضبطها, إذ بلغ حجم المضبوطات من قبل الجمارك أكثر من 28 مليون حبة مخدرة كانت في طريقها إلى شباب هذا الوطن، إضافة إلى 680 كيلو جراماً من الحشيش والهيروين الخالص والذي يمكن أن تضاعف منه هذه الكمية عشر مرات.

وأشار إلى أن الجمعية تقوم بالتوعية والتركيز على الطلاب والطالبات وتمكنت من الوصول إلى إقلاع أكثر من خمسة آلاف شخص عن التدخين.


مدخنون بين الأطباء

ومن جهته, طالب المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية حسن عبد الرزاق الجزائري بالتركيز على الشباب والشابات، مشيرا إلى أن شركات التبغ تركز على صغار السن لتعويض خسائرها من المدخنين الذين ماتوا من التدخين.

وأضاف أنه من المؤسف أن يوجد طبيب يحذر من التدخين ثم يدخن أمام من يحذره، كما أن المعلم المدخن عندما ينصح طلابه وهو مدخن يعتبر مشجعا على التدخين.
وقال إن عدد المدخنين من الأطباء بإحدى الدول العربية بلغ أكثر من 37 % من مجموع الأطباء ومع منع التدخين في المستشفيات وفي الأماكن الحكومية والعامة تراجعت نسبة المدخنين إلى 16 % من الأطباء

http://www.alarabiya.net/articles/2007/07/11/36442.html




من مواضيعي :
الرد باقتباس