الموضوع: سقوط بليير
عرض مشاركة مفردة
  #3  
قديم 13/05/2007, 08:10 AM
صورة لـ بحر الغضب
بحر الغضب
مُتميــز
 
رد: $$$ ســــــــقوط بــــــــــــــــــــــلــــــــــــيير$$$

فرحنا لسقوطه ومن خلفه البقيه بأذن الله عزوجل..

إن نهاية حكومة توني بلير رئيس وزراء بريطانيا التي امتدت عشر سنوات كاملة وهو الحليف الأول للرئيس الأميركي جورج دبليو بوش ستنعكس هي الاخرى على قضايا أمتنا إذ أن المملكة المتحدة هي شريك أساسي لواشنطن في كل ما تفعل وهي تصوت تلقائياً إلى جانبها في مجلس الأمن أثناء كل الأزمات العالمية والمشكلات الدولية ولا أكاد أتذكر خروجها عن هذا السياق إلا عندما طرح اسم الدكتور بطرس بطرس غالي لفترة ثانية كأمين عام للأمم المتحدة فقد انفردت يومها واشنطن باستخدام حق الفيتو بينما صوتت أربع عشرة دولة لصالح استمرار الأمين العام العربي في موقعه، وإذا كانت شخصية توني بلير مثيرة للجدل فإن ذلك يضيف بعداً جديداً للتأثير المحتمل لاختفائه من المسرح السياسي الأوروبي لأن توني بلير هو عراب غزو العراق وما بعده والموافق دائماً بل والمتحمس بشدة لسياسات واشنطن حتى أننا نظن أن زوال حكم حزب العمال في بريطانيا أو حتى اختفاء توني بلير فقط سوف يضعنا أمام خيارات جديدة قد يكون منها الإسراع بخروج بريطانيا من الأراضي العراقية التي لعبت دوراً رئيساً في احتلال المناطق الشيعية والسيطرة على البصرة وجنوب العراق، وننبه هنا إلى أن اختفاء توني بلير وحكومته وعصره وسياساته لا يعني أبداً انتهاء العلاقة الوثيقة التي تربط لندن بواشنطن ولكن هذه العلاقة سوف تكون محل مراجعة أكيدة من الحكومة البريطانية القادمة ورئيسها المنتظر، عمالياً كان أو محافظاً لذلك فإنني أتحمس لضرورة ترقب ذلك التغيير القادم في الشهور المقبلة..

إننا نكتب هذه السطور لنعبر عن الأمل العربي في اختفاء سياسة ازدواج المعايير والكيل بمكيالين. إنه أيضاً الأمل في أن تكون التغييرات القادمة أكثر اعتدالاً واتزاناًً تجاه القضايا العادلة للعرب وأكثر قرباً من حقوق الشعب الفلسطيني وأشد إيماناً بحرية القرار العراقي وأكثر موضوعية تجاه أزمة دارفور، فقد طفح الكيل وبلغ السيل الذبى وجاوز الظالمون المدى!



من مواضيعي :
الرد باقتباس