الموضوع: هذيان أنثى
عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 06/04/2007, 04:46 PM
صورة لـ قمر السعوديه
قمر السعوديه
مُشــارك
 
هذيان أنثى

--------------------------------------------------------------------------------



البدايــــــــــــــــة
من زمن ليس ببعيد,قد يكون الامس,او قبل الامس
او غدا, او بعد غد, او حتى الان
تداخلت الازمان , ولم أعد أفرق
بين الماضي والحاضر والمستقبل
واعتقد الاغلبية مثلي الان...
قد يكون بكل لحظة من تلك اللحظات
لنا احساس مختلف وشعور ايضا مختلف
قد يكون الماضي مفرح والحاضر محزن
والمستقبل نشعر بة من قبل ان ياتى بانه جدا أليم
او يكون العكس الماضي محزن والحاضر مفرح والمستقبل يحمل املا جديد
فاصلة
قد يكون الفاصل بحياتنا بين المستقبل والماضي
جدا أليم
قد ترى اننى أخطأت بان قدمت المستقبل
على الماضي
ولكنك لاتعلم ان مستقبلي قد رسمة الماضي
بتفنن واتقان من قبل ان يبدأ
تعجب
اتعجب باننى الى الان لم اجد رجلا
بعد رحيلك يستحق منى نظرة احترام
ليس غرورا او جبروتا اوطغيان من امرأة
لكن هو الوفاء لك ليس الا
الذى لايعية الكثير
استفهام
هل حياتى من بعدك اصبحت
تحمل الف سؤال وسؤال
الى متى ياوردة كل هذا الحزن؟
الى متى ياوردة كل داك الالم؟
الى متى ياوردة كل تلك العزلة؟
الى متى ... الى متى
اتعلم كل تلك الاستفهامات منهم وهم لايعلمون
اننى التقيك كل مساء
احادثك وتحادثنى
اتوسد ذراعك واغفوا
اسمع حتى نفحات انفاسك بجواري
استشعر صفاء قلبك
اشعر بكل لحظات الحب التى تغمرنى بها
نعم الحب لايموت
حتى وان باعدت بيننا الاقدار
وهذا مالايعية الكثيـــــــــــر
نقطة
متى يضع المقربون الى نقطة باخر جملهم
بدل الاستفهامات الكثيرة
متى يضع القدر نقطة النهاية على حياتى
اوراق
بكل ورقة امتلكها كتبت لقد
حُررت ملكية قلبي لك انت فقط
قلبا تربعت على عرشة لن يزورة
ولو زيارة بعدك احد
قلم......
أغتصب حقة القدر
وعراة من احساسة
بلارحمة
البسة لباس الحزن
وكسر اعتزازة بقلبة ونبضة
بلاشفقة
محبرة....
بكل جبروت وبكل قسوة
سُكب حبرمحبرتى
المفعم بالامل والحب
وعبء بكل طغيان وجبروت
بحبر الحزن الاسود
كتاب
بداخل كل كتاب لي
وردة وورقة سجلت بها
كل حرف همست لى به
بتلك اللحظة
جفت الوردات بداخل اوراق الكتاب
ولم يجف عبير همسها الى الان
جملة
رددها لي الكثير بفاجعتى بك
كفاك حزن ياوردة
فالعمر يمضي
وانت مازلتى وردة يانعة
وهم لايعلمون
ان الوردة صورة فقط
لاتحمل بداخلها
الارائحة الالم
ولاينطبع على مُحياها الا لون الحزن
فاين الورد منى بربكم؟؟؟
رسائل بجوالي
لم يتبقى لي الا بعض
الحروف التى اتذكرك بها
لم اعد اسمع صدى همسك
لو تنهيدات عشقك
آآآآآآآآآآآآآآآآآه مااصعب القدر
ومااصعب ان يكون غريمك
قدرك لايقهر
اتصفح الرسائل كل يوم
لالتقي بك ولو عبر احرف وجهاز صامت
ودي أشوفك وارتمى بين اياديك
ودي ابوسك لين تروى شفاتى
وتجلسي تحاكينى واحاكيك
وارجع اضمك ياهواي وغلاتى
والمس كفوفك واحضنك ومااخليك
واهمس لك انك روح قلبي وحياتى
اثناء كل تلك الفواصل والاستفهامات
بالتاكيد هناك بركن غرفتى
يُدار صوت ابوا نورا
ليجدد الاحزان والذكريات
وبجوارى يوجد
كوب
قهوتى المعتاد
مرة لاتحمل لو ذرة سكر واحدة
فقد نذرت الا استطعم
السكر من بعد رحيلك
واعتقد انه حتى وان غافلتنى والدتى ووضعت
به بعض حبات السكر
لن استطعمة ابدا
لان كل ماهو حالى بحياتى
اختطف منى بمرارة
لك
اعلم انك موجود بجواري
تحاول ان تمد يد العون لي
وتزرع الامل بداخلي
ولكن كيف سيولد امل قد أُجهض
قبل ان يكتمل نموة..... ولكن يكفي
؟؟؟؟؟
ماذا تبقي بداخل غرفتى
لم احكى عنة هنا
او بداخل روحى ولم أئن به بينكم
فاصلة باخر الامنيات
لكِ يااعز من خلق الله بحياتى
حتى تقتنعي بانى لاطلب المستحيل
اريد ان تعلمى اننى
لااريدة فارس مغوار
او عاشق مجنون
\
اريد ان التمس به الصدق والاحترام
ان اشعر بنور صدقه يضيء المكان
اريده ان يجبرنى ان احترمه بزمن قلت به لغة الاحترام
اريد ان ارى صدق حبه ووفائة
يلمع بعينية كلمعة البرق وسط اعاصير الشتاء
بزمن اصبح فية الرجال ضمائرهم
ابرد من؟؟؟؟
رساله لك انت فقط
مجرد هذيان انثى

منقول




من مواضيعي :
الرد باقتباس