عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 04/04/2007, 09:16 PM
ابن الصحراء
واعـــد
 
ربيع محنة .. وعمر يمضي ؟

بعيدا عن الشعر ولو لبرهة قليله
يسرني ان ابداء معكم سلسلة كتابات ادبيه واتمنى ان تعجبكم وان اكملها على اجزاء ... هذا اذا قدر لي الاستمرار معكم في هذا المنتدى الغالي ... وحتى ذلك الحين ... دعونا نبداء اولى الاجزاء







( الجزء الاول )



محنة .. وعمر يمضي





العمر يمضي ....
تمر اللحظات والثواني ولا ادير لها انتباها ... الساعات والايام ... الشهور والسنوات ....
الم اقل لك ان العمر يمضي .... ايها القلب المتبلد الا تسمعني .. .. الم ترى تلك العقارب في ساعة يدي تدور ولا تعود ...
.. يمضي العمر ويتغير المكان وتتبدل الأشياء حولك بينما داخلك ايها العمر يوجد قلب مكسور ..

.. مخدوع ..

يالقسوة هذه الكلمة التي تشق صدري ... خدع حينما تركتيه دون انذار .... ودون عذر .... ودون وداع ... ايها القلب .... ايها الضعيف .








.. احب بجنون ذات مره وعاش كل أبهة الفرح سنين .... عاش لحظات لايمكن للذاكرة أن تنساها .... نسى القلب فيها كل من كان حوله .. ... ونسى الزمن ..... كان يعتقد أن الزمن توقف لحظتها له فقط ... ولكن ظل الزمن على حاله .... من قال ان الزمن لا يتوقف .








مسكين انت ايها القلب المشقى ... يايتيم الروح .... خانتك الأقدار وخانك توأم الروح .... وانتظرت مرور الزمن حتى زحف الخيط الابيض بين سواد شعرك .... انتظرت الزمن وانت كسير ومهزوم ..... تعللت بان الزمن كفيل ان يشفيك وان تعود كما كنت ..... يعود ذلك القلب البشوش ..... الجميل في بهجته واقباله على الحياة ... مبتسم ضحوك .

أعتقدت ان الزمن كفيل بمداواة حبك ... وتضميد جروحك ... بس تبين ان الزمن لادخل له ... بل اتضح مدى عفويتك .. وجهلك .. انك خاطئ ايها القلب في حساباتك ... بل ما فعله الزمن ..... انه زاد ذكرياتك توهجا وايقادا .












قلبي ايها المسكين .. .. ايها المكسور .... لقد اتعبتني بمن أحببت ذات يوم ...
صورتها ولحظاتها في عيني كما هي منذ أعوام .... لم يغيرها الزمن الذي أرهقني ..
... جعلك تعيش وحيدا .. .. منزوي عن العالم ... .. ليس لك رفيق الى ذكرياتك ..

.. انت فقط والذكريات ..

او بمعنى


انا فقط والذكريات


كل الذكريات تمتحي من ذاكرتي الا انتي بكل تفاصيلك ..... بكل احداثك ....... بكل خطواتك .. ابتسامتك ... همساتك .. هل تصدقين .. حتى الثواني من تلك اللحظات تأتيني كبريق يضج مضجعي .... بادق التفاصيل .. وتذرف عيني التي تعودت البكاء منذ سنين ..... وأبكي ........ اتكور على ذاني ... أضم جسمي لي ..... وأبكي ..... وتحرقني دموعي .... ويتوقف عقلي وتبقين انتي النظر والعقل والاحساس ... ثم أنام على بكائي ...













الزمن يمر ولاشفاء منك ... .. لايمكن محو ماضي كانت هي لحظات العمر كله ... ... كم حاولت تشويه صورتك بخيالي وابتدعت قصص وخيانات ... ... حاولت اتذكر تلك السلبيات البسيطة لك .. ..اكبرها بمجهر خيالي ... ولكن أبت ان تستقر ... .. وأصرت احداثك الحلوة ان تتصدر كل الذكريات وتمحو بقية الذكريات ..


.. يالهول مصيبتي ... اخبريني كيف امحيك ؟



وحتى تلك سلبياتك الصغيرة في ابجديات الحياه .... اصبحت ايجابية وتحولت بعقلي على مر الزمن الى سعادة وانا اتذكرها ... وبمرور الزمن وجد عقلي وقلبي لك مئات الأعذار والاسباب .... حينما تركتيني محطم ... يألهي كيف سامحتك ؟ .....كيف اتناسى ذبحي بيديك ؟.... حينما تركتيني رجلا دون روح ..... دون روح ....
















دون روح ....

















اسأل روحي .... لماذا اجد الأعذار لك بعد مرور السنوات الطوال .... ماذا فعلتي بي ايتها الحبيبة ذات يوم ؟

..... كيف غرستي جذورك بهذا العمق في روحي ؟

..... كيف جعلتيني انسى هزيمتي وانكسار القلب ..... واعتبر هجرك لي حبا ...
جذورك لاتزال عالقة في ايامي .

مرت السنوات وانا اسيرك .... ومرت فصول الرياح مواسم العواصف وتبدلت الاحياء وتغيرت المساكن .... كل ما حولي يتغير ...... وانا كما أنا .... صامد كصمود وجمود ابوالهول ...

لو تصدقين لم يستطيع غيرك اقتلاع جذورك .... سرعان ما أعود اليك ....
وحينما اكتب اشعاري ترفض ان تروح الى لك ...
وحينما اسجل خواطري ترفض ان تكون غيرك ...
وحينما اعيش لحظتي لاتكونين الا انت ... تلك اللحظة هي ديمومتي .
















الهي ماذا فعلت بي ... ماهذا الضعف اللا ايرادي ؟
...هل هناك غيرك يستطيع قلعك من جذورك داخلي ... وازالتها من اعماقي ؟؟؟
ام هو عشق سرمدي لانهاية له ... لم يخطر بعقلي حينما عرفتك بأنني سوف اتعذب هذا العذاب المرير ... واعيش دوامة تعيد نفسها كل يوم ... ولايتوقف نزفي ....


واعيش وحيدا .... فقط لاجلك .... ويمضي العمر .... وتتغير الامكنة .... وانا كما أنا .

كما أنا .
















كما أنا












ابن الصحراء

في حلقتي القادمه سيكون موضوعي

وتبقين ايتها الأسئلة الحائرة تتراوحين مكانك




من مواضيعي :

آخر تعديل بواسطة ابن الصحراء ، 04/04/2007 الساعة 10:01 PM
الرد باقتباس