عرض مشاركة مفردة
  #2  
قديم 17/02/2007, 12:56 AM
ابن الصحراء
واعـــد
 
ربيع رد: الحوار الأخير للبطل الشهيد صدام حسين



يرحمك الله يابوعدي
رحمة واسعة ويدخلك جناته ( اللهم امين )
في اربعينة استشهادك نقول انا لله وانا اليه راجعون

عشت بطلا ومت بطلا

ويالها من قصيدة انت قائلها
إقتباس
كان الغراب قد مثل دور صقر
ففشل بعد إذ خاب الغراب
فصار ينعق مغتاظا
ويتقطع إذ ينتفخ الجراب
وكل صائر إلي ذهاب يكون له وإن ابطأ إياب
ازيحت مكارمك وحل بك العاق
أيا دارا منك السخي اغداق
رحل أهلك، صاروا شتاتا
وهفت إليها النفس اشتياق
ما جفلت من صعب قلوبنا
وليس لها عن حبها إباق

واستوقفني قوله

إقتباس
لقد قلت لكم في وقت سابق انه عندما بلغني نبأ أستشهاد أبنائي وكنت مختفيا عن عيون الأعداء، جاء إلي أحد شيوخ العشائر وقال لي وهو يتردد أريد أن أبلغك بخبر سيئ قلت له ماذا حدث؟ قال عدي استشهد قلت له 'عفيه' ثم نظر إلي مندهشا وقال وقصي أيضا استشهد فقلت له 'عفيه' فتعجب من رد الفعل وقال لي وأيضا حفيدك مصطفي استشهد فقلت له بقلب المؤمن 'الحمد لله'.
لقد كنت متماسكا وأنا اسمع نبأ استشهاد ابنائي وحفيدي الواحد تلو الآخر، وقد أردت أن أفهم من جاء إلي بهذا الخبر أن ابنائي ليسوا أفضل من آلاف العراقيين الذين استشهدوا دفاعا عن العراق.

انني اقول لكم: لا تنسوا ان صدام بدأ مناضلا ودخل صفوف البعث مناضلا، واقتلع السلطة من الفوضي والخراب بعقلية المناضل، لقد بنينا العراق طوبة طوبة، وعندما جاءت اللحظة الحاسمة واجهت أعداء العراق وأعداء الأمة بروح المناضل والمقاوم.
كنت أعرف انني قد استشهد وأن يستشهد أبنائي، ولكن كل ذلك كان دافعا لي علي الاستمرار في المقاومة وليس الهروب، والبقاء وسط أبناء شعبي مهما كان الثمن.
لقد اختفيت طيلة ثمانية أشهر، كنت أتجول خلالها في ربوع العراق، أتابع واتواصل مع المقاومة.. نمت عند أناس لا أعرفهم، بعد ثلاثة أسابيع فقط من احتلال بغداد قمت بتسريح كل الحرس الخاص وبقي واحد فقط معي.
لقد قلت إنني خدمت هذا الشعب العظيم طيلة 35 عاما، وأنا الآن اسلم نفسي لهذا الشعب ومن المؤكد أنه سيحتضنني وإذا لم يحتضني فمن المؤكد أن هناك شيئا خاطئا..
لقد ارتديت ملابس مختلفة وتجولت في المزارع والحقول والجبال، وتصرفت طيلة هذه الفترة بعقلية المناضل، وكذلك خلال فترة الاعتقال التي أرادوا الاساءة فيها إليٌ بوقائع كاذبة وصور ملفقة، وكذلك في فترة المحاكمة، انني لا أهاب إلا الله وأنا راض عن نفسي تماما.


يرحمك الله يا بوعلي
ايها المناضل العربي الاشم

ان العراق محتل واسير .... محتل من قبل الامريكان .... واسير من قبل شرذمة من الخونة الطائفين الذين يحكمونه وينهبون ثرواته ويمزقون شمله ويكرسون الطائفية وينتقمون من غير ملتهم

انشألله سوف يأتي اليوم الذي نشاهد فيه المالكي ومقتدى الصدر والحكيم وبيان جبر وغيرهم في السجون ... يحاكمون على جرائمهم وما اقترفوه بحق اهل العراق سنة او او اكراد او شيعة .



من مواضيعي :
الرد باقتباس