عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 29/01/2007, 07:15 AM
ROSERY
خليــل
 
بيني...وبينكم ...وبينهم...

كم من منا يمره الحنين
وكم منا يشتاق لهم فلا يستطيع
وارقام هائلة تلك التي تحملها الاحصاءات
عن اناس وقلوب ودموع سالت لمطلع الفجر
وانفاس اختنقت بطلوع الشمس
فهي مع نورها تنير صباحات الجراح
وتدفئ الوجع باشعاتها لحدود الضياع

مااكبر هذا العدم الذي يملا هذا الزحام
ومااكثر الوجوه التي تخلو من الملامح
برغم اتساع التضاريس وتنوع التفاصيل
هناك بالخفاء نساءٌ بمراى عيني تتمزق
تختال بين الحزن ولحظات الفرح وتتلاشى
كعروس اضناها زيف ابتسامتها
وكفن مطرز بخيوط شقائها
والادهى ان تكون مغبوطة من سواها
هنا حتى الحزن يرتدي الفرح ويرقص

لما هذا التشاؤم الصباحي؟

بطريقي للعمل استقبل اتصالها
كانت الشمس لازالت تتثاءب
وتمد خيوطها كمغزل حريري
وقطرات الندى تبلل الطرقات







انفجرت تلك باكية...
اي صبح جديد هذا...
ان ميلاد الصباح...يقتلها

شروق الشمس بالنسبة لها ...
استقبال حار لمواجعها...
امتداد يوم اخر لحزنها...


استمعت اليها بلا شغف...
ماتت لدي الرغبة بالحزن...
سعيدة انا لحد التخمة...
وهذه المراة لاتطيق السعادة...

استمعت اليها ...مجبرة لامخيرة
وانهيت مكالمتي وكانت لاتزال تبكي
بعض النساء تعشق دور المظلومة
وتلوم لاتفه الاسباب الكل لتعثرها

لقنتها كلماتي المملة لها...فما من جديد...لحزن قديم...










وصبح لاتشرق فيه الشمس ماتكون؟...انه الروتين الممتع

فانتظروني هنا...أتيكم بما ياتيه الصباح لي...واسرده


هذه الصفحة...ستكون نقطة الوصل بيني...وبينكم ...وبينهم...

ودمتم...بفرح....

[fot1]روزري[/fot1]

انتظركم بشغف...فلا تطيلوا البعد




من مواضيعي :
الرد باقتباس