عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 14/01/2007, 03:05 AM
صورة لـ سيد الشباب
سيد الشباب
مُشــارك
 
العنصـرية في مجتمعنا

هناك موضوع كتبته في اكثر من منتدى مشارك فيه وبما اني عضو جديد على هذا المنتدى

دعونا نتكلم ولو قليلا عن العنصرية حتى يفهم البعض عن القصد الذي اتمنى ان يفهمة الجميع

وان نتناقش فيه بموضوعية وعقلانيه من غير اي تعصب يذكر ..

أحببت ان أبدا كلامي عن العنصرية والتعصب الانساني في حلقة دائرية من هذه الكون طالما كنت

افكر فيها من صغري وكنت اعرف ان هذه الشي واقع ولا مفر منه ولكن حان الوقت لاذكره امامكم .

نحن نعيش في حرب اسمه( العنصرية في حلقة دائرية مغلقة ).

واقصد باالحلقة الدائرية المغلقة هو : ان العالم او الارض ينقسم عنصريته الى عدة اقسام منها .

1- القارات : هي مقسمة الى عدة بلدان وأديان ( نترك ولو قليلا الاديان الان للاخر ) وتلك البلدان

تتكون من خمس قارات ( معروفه عند الجميع ) وتلك القارات تتنازع فيما بعضها من اجل ( القوة )

واثبات مكانتها من حيث السكان والاستقرار والرفاهية .( عنصرية قارية ) .

2- الدول : وفي كل قارة يوجد هناك الكثير من الدول التي دائما ما تتنازع بعض الدول فيما بعضها

وخصوصا جارتها من اجل مصالحها او المطامع التي تعود بالفوائد لتلك الدول وقد تكون المسألة الاكثر

جدالا ما بين تلك الدول هي مسألة الحــــــــدود .( عنصرية دولية )

3- الدولة : تجد في تلك الدولة مدن ومناطق وولايات وامارات وكل تلك الي ذكرتها بها من العنصرية

ما يكفي وخصوصا ان تلك المدن يوجد بها حروب فيما بعض من أجل تسوية الحقوق وتحقيق العدالة

في الدوله من حيث الاعمار والبنيان والتعليم والصحه وغيرها التي يطالب بها تلك المدن من وجوده

ولابد من تحقيق المساوه حتى في التقسيم الوظيفي ... ( عنصرية أقليمية ) .

4- المدن : يوجد في المدينة الواحد عدة قبائل وتلك القبائل تتنازع فيما بعضها لاجل اثبات الذات وتحقيق

مبدا القوه التي يزعهمها تلك القبائل في عقلياتهم . ( عنصرية قبلية ) .

5- القبيلة : حتى في القبيلة نفسها تجد مجموعه من العوائل ( الفخيذة ) في صراع ما بينها من حيث

التولي لزمام هذه القبيلة او اثبات المكانه الشخصية في القبيلة نفسها حتى تجدهم في صراع متفكك

لاجل فقط من الافضل ..... ( عنصرية ذاتيه ) .

**
من حيث العنصرية الدينيه فهي تعتبر من اقوى العنصريات الموجوده من القدم وحتى وصولا الى وقتنا

الحاضر لما لها من أثار سلبية التى تؤدي الى الحروب والقتل والدمار

**
وكل تلك من العنصريات قد يكون حلولها صعبه جدا ولكن هناك عنصرية كثيرا ما تعتبر قضية

تشغلنا في وقتنا الحالي والتي تتواجد في كل دوله من الدول العربية وحتى احيانا تراها في دول

غربية تتمسك بقبيلتها وتتعصب اليها كثيرا ..

وهنا اردت ان اركز على عنصرية واحد قائمه وموجودة قي مجتمعنا العماني

والتي لو نوقش فيها بعقلانيه لحلت كل المشكلات الموجوده من عمران وتطوير وازدهار الخ الخ الخ .

وهي ( العنصرية القبلية ).

الاسلام حث على المساوة مابين الشعوب . حيث قال الله عزوجل في محكم تنزيله .

" يا أيها الناس إنا خلقناكم شعوبا وقبائل لتعارفو ان أكرمكم عند الله أتقاكم " صدق اللة العظيم .

هذه هو قول الله في القبائل وذكرها وليس الذي انتم تقصدونه هو مبدأ القوه وغيرها .

والناس كلهم مخلوقون من ذكر وأنثى واحده واصلهم الذي ينتسبون اليه أصل واحد ولا تفاضل

أحد على احد أخر من الناس في شي .

والقرآن يوم ذكر القبائل والشعوب لهدف شي واحد هو التعارف فيما بعضهم حتى يتمكنو من معرفة

حقوقهم وواجباتهم ومعاملاتهم للعامه والخاصة .

ولا فرق بين عربي ولا عجمي الا بالتقوى والناس سواسية كاسنان المشط .

تذكرت الان وانا أكتب لكم هذه القضية حكمه او مثل قد يكون قديم بس احببت ان اذكره لكم

يقول " أنا وأخي على أبن عمي .. وأنا وأبن عمي على الغريب " بالفعل وصدق من قالة .

هههههه اعجبتني هذه الجملة كثير لانها تمثل اختصار كل ما قلته من كلام من قبل .

فإلى ماذا يدعو هذه العنصرية التى أثارتها القبائل والشعوب والتحيز القبلي والتعصب للدم

الى ماذا ..... الى ( الثــــأر ) هذه ما تريدونه انتم ؟؟؟؟؟؟؟؟

المهم سوف نفتح باب النقاش في موضوع العنصرية وخصوصا العنصرية القبليه ونرى ماهي الاثار

التي تترتب من خلال العنصرية وماهي الظواهر الايجابيه والسلبيه من خلال العنصرية ؟

وهل العنصرية في وقتنا الحاضر واضحه كوضوح الشمس اما ان تلك الظواهر مختفيه ولا لها

اي وجود في مجتمعنا الحالي ؟؟؟؟


نعم للنقاش ...




من مواضيعي :
الرد باقتباس