الموضوع: دعاء الميت !!
عرض مشاركة مفردة
  #2  
قديم 02/01/2007, 09:16 AM
محمـد
مُبــدع
 
رد: دعاء الميت !!

الرجاء من الجميع قراءه هذا الدعاء لجميع امواتنا والدعاء بالرحمه لهم والصلاه على سيد الخلق صلى الله عليه وسلم ولو مره:

دعاء الميت
لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وله الفضل وله الثناء الحسن، يحي ويميت بيده الخير، وهو على كل شيء قدير، لا إله إلا الله ولا نعبد إلا إياه مخلصين له الدين ولو كره الكافرون، ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، اللهم صلي على سيدنا محمد خاتم الأنبياء والمرسلين عليه أفضل الصلاة وأتم التسليم.

اللهم يارحمن الدنيا والآخرة ورحيمهما، ارحمنا وارحم أمة محمد رحمة واسعة تغنينا عن رحمة من سواك. اللهم اغفر لحينا وميتنا، صــغيرنا وكبيرنا ، ذكرنا وأنثانا، شاهدنا وغائبنا، اللهم من أحييته منا فأحييه على الإسلام ومن توفيته منا فتوفه على الأيمان.
اللهم يا حنان يا منان يا بديع السموات والأرض، يا ذا الجلال والإكرام يا حي يا قيوم. اللهم أغفر لها ، وارحمها وعافها واعف عنها، وأكرم نزلها ووسع مدخلها، واغسلها بالماء والثلج والبرد ونقها من الذنوب والخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس. اللهم جازها بالحسنات إحساناً وبالسيئات عفوا وغفرانا، اللهم إن كانت محسنة فزد في حسناتها وإن كانت مسيئة فتجاوز اللهم عن إساءتها اللهم تقبل منها القليل وتجاوز عن التقصير، اللهم افتح أبواب السماء لروحها وأبواب رحمتك وأبواب جنتك أجمعين برحمتك يا أرحم الرحمين.
اللهم هذه أمتك خرجت من روح الدنيا وسعتها، ومحبيها وأحبائها فيها إلى ظلمة القبر وما هي لاقيته، كانت تشهد أن لا إله إلا أنت وأن محمدا عبدك ورسولك وأنت أعلم بها، اللهم يمن كتابها وهون حسابها ولين ترابها وألهمها حسن جوابها وطيب ثراها وأكرم مثواها واجعل الجنة مستقرها ومأواها.
اللهم واجعل قبرها روضة من رياض الجنة ولا تجعله حفرة من حفر النار، اللهم مد لها في قبرها مد بصرها، اللهم أنزل على قبرها الضياء والنور والفسحة والسرور، اللهم افسح لها في قبرها ونور لها فيه برحمتك يا أرحم الرحمين. اللهم انقلها من ضيق اللحود والقبور إلى سعة الدور والقصور في سدر مخضود، وطلح منضود ، وظل ممدود وماء مسكوب وفاكهة كثيرة لا مقطوعة ولا ممنوعة، وفرش مرفوعة مع الذين أنعمت عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين، وحسن أولئك رفيقاً.
اللهم نور مرقدها وعطر مشهدها وطيب مضجعها، وآنس وحشتها ونفس كربتها وقها عذاب القبر وفتنته.
اللهم إن أمي (خديجة) في ذمتك وحبل جوارك، فقها فتنة القبر وعذاب النار وأنت أهل الوفاء والحمد لله، اللهم اغفر لها وارحمها إنك أنت الغفور الرحيم

اللهم كن لها بعد الحبيب حبيبا، ولدعاء من دعا لها من المؤمنين سميعا ومجيبا، واكتب لها في مواهب رحمتك حظاً ونصيباً، اللهم اغفر لها وارفع درجتها في المهديين واخلفها وفي عقبها في الغابرين واغفر لنا ولها يا رب العالمين، اللهم افسح لها في قبرها ونور لها فيه.
اللهم بارك لها في حلول دار البلى وطول الإقامة بين أطباق الثرى، واجعل القبور بعد فراق الدنيا خير منازلها، وافسح لها بالقرآن العظيم ضيق وظلمة مداخلها، ولا تفضحها يا مولاي في حاضري يوم القيامة بموبقات الآثام، اللهم واعف عنها ما ارتكبت من الذنوب والآثام وارحم بالقرآن العظيم في موقف العرض عليك ذل مقامها، وثبتها عند اضطراب جسور جهنم- يوم المجاز عليها- زلة أقدامها، ونجها من كرب يوم القيامة، وشدائد أهوال يوم الطامة، وبيض وجهها يوم تسود وجوه العصاة في موقف الحسرة و الندامة يا كريم.
اللهم حط عنها ثقل الأوزار، وهب لها بالقرآن شمائل الأبرار، واجعلها في مقام من قاموا لك بالقرآن آناء الليل وأطراف النهار حتى توجب لها غفرانك وجزيل إحسانك ومواهب صفحك ورضوانك، يا أكرم من سئل وأوسع من جاد بالعطايا، طهرها من دنس الخطايا، و امنن عليها بالإجابة في قبر المنايا وعافها من كل مكروه يقع من محظور البلايا، يا كريم يا غفور يا الله.

اللهم اجعلها من الذين إذا أحسنوا استبشروا، اللهم إني أسألك يا أرحم الراحمين أن تكون أمي ممن بشر عند الموت بروح وريحان ورب راض غير غضبان، اللهم يا باسط اليدين بالعطايا، يا قريب يا مجيب دعوة الداعي إذا دعاه، يا حنان يا منان يا رب يا رحمن، يا بديع السموات والأرض يا أحد يا صمد ، أعطها من خير ما أعطيت به نبينا محمد (صلى الله عليه وسلم)، عطاء ماله من نفاذ من مالك خزائن السموات والأرض، عطاء عظيماً من رب عظيم، عطاء ماله من نفاذ، عطاء أنت له أهل، عطاء يليق بجلال وجهك وعظيم سلطانك، اللهم واسقها من حوض نبيك محمد (صلى الله عليه وسلم) شربة هنيئة مريئة لا تظمأ بعدها أبداً. اللهم و لا تحرمها شفاعته، اللهم واحشرها مع النبي محمد (صلى الله عليه وسلم) في جنات الخلود، اللهم يا جامع الناس ليوم لا ريب فيه اجمعها بالنبي محمد (صلى الله عليه وسلم) كما جمعت بين الروح والجسد.
اللهم اكتبها عندك من الصالحين والصديقين والشهداء والأخيار والأبرار، اللهم اكتبها عندك من الشهداء والصابرين وجازها جزاء الشهداء والصابرين، اللهم اجعل مرضها كفارة لجميع ذنوبها، واجعل آخر عذابها عذاب الدنيا، اللهم ثبتها بالقول الثابت وارفع درجتها واغفر خطيئتها وثقل موازينها، اللهم حاسبها حساباً يسيرا، يا من هو أرحم من عباده أنفسهم، ومن الأم بولدها.
اللهم أظلها تحت ظل عرشك يوم لا ظل إلا ظلك ولا باقي إلا وجهك، اللهم واكتب اسمها على أبواب الجنة الثمانية، اللهم واجعلها تمر على الصراط كالبرق الخاطف، اللهم إن أمي ( خديجة) قد نزلت بك وأنت خير منزول به، اللهم إنا نسألك الفردوس الأعلى نزلا لها يا رب العالمين.
اللهم أبدلها داراً خيراً من دارها وزوجاً خيراً من زوجها وذرية خيراً من ذريتها، اللهم و أدخلها الجنة بغير حساب برحمتك يا أرحم الرحمين. اللهم إنها في ضيافتك، فهل جزاء الضيف إلا الإكرام والإحسان وأنت أهل الجود والكرم، اللهم استقبلها عندك خالية من الذنوب والخطايا، واستقبلها بمحض إرادتك وعفوك وأنت راض عنها غير غضبان عليها برحمتك يا أرحم الرحمين. (لا إله إلا الله العظيم الحليم، لا إله إلا الله رب العرش العظيم ، لا لإله إلا الله رب السموات ورب الأرض ورب العرش العظيم). سبحان الذي اختار لنفسه الدوام، وحكم بالموت والفناء على خلقه الخاص والعام وساوى بالتراب بين الملوك والخدام، سبحانه من عزيز لا يضام وملك لا يرام، وقوي لا يعجزه الانتقام، خلق السموات والأرض وما بينهما في ستة أيام ، وعنده علم الساعة وينزل الغيث ويعلم ما في الأرحام، ذلكم الله ربكم لا إله إلا هو الملك القدوس السلام، وصدق محمد عبده ورسوله المفضل على سائر الأنام، المخصوص بالشفاعة والحوض والمقام، الذي هدانا به لدين الإسلام وأوضح لنا به مبهمات الأحكام، اللهم واجعل ذريتها ذرية صالحة تدعو لها بخير إلى يوم الدين، اللهم اجعل ذريتها ستراً بينها وبين نار جهنم ، اللهم أدخلها بمنك وكرمك جنات النعيم، اللهم إني أسألك الفـــردوس الأعلى نزلاً لها ، اللهم وابني لي بيتاً في الجنة واجعل ملتقانا هناك. ربنا وارزقنا الصبر والسلوان، ولا تحرمنا أجرها وآجرنا في مصيبتنا واخلفنا خيراً منها برحمتك يا أرحم الرحمين يا الله. ربنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا، ربنا و لا تحمل علينا إصراً كما حملته على الذين من قبلنا، ربنا ولا تحملنا ما لا طاقة لنا به وأعف عنا واغفر لنا وارحمنا أنت مولانا فانصرنا على القوم الكافرين.
اللهم اغفر لجميع موتى المسلمين و المسلمات الذين شهدوا لك بالوحدانية ولنبيك بالرسالة وماتوا على ذلك، اللهم اغفر لهم وارحمهم وباعد بينهم وبين خطاياهم كما باعدت بين المشرق والمغرب، وأعنهم على جواب منكر ونكير يا رب العرش العظيم.
اللهم إني أتوسل إليك بأسمائك الحسنى وصفاتك العليا وباسمك الأعظم أن تقبل منا دعاءنا بقبول حسن، وأن تجعله خالصاً لوجهك الكريم. أسأل الله العظيم رب العرش العظيم أن يتقبل منا ومنكم الدعاء، وأن يغفر لموتانا وموتى المسلمين، وأن يحسن خاتمتنا إنه على كل شيء قدير.
اللهم اجعل عملنا صالحاً مؤنساً لنا في الخلوة إذا أوحشنا المكان ولفظتنا الأوطان وفارقنا الأهل والجيران، نسألك أن تجعل خير أعمارنا آخرها وخير أعمالنا خواتمها وخير أيامنا يوم لقائك وأنت راض عنا. اللهم اجعل القبور بعد فراق الدنيا خير منازلنا ونور بالقرآن العظيم ضيق وظلمة ملاحدنا، وارحم في موقف العرض عليك ذل مقامنا، واجعل طاعتنا إليك صيامنا وقرآننا وقيامنا حجتنا وبرهاننا، وانفعنا بما علــــمتنا وعلمنا ما ينفعنا، اللهم ارزقنا قبل الموت توبة وعـــند الموت شــــهادة وبعد الموت جـــنة ونعيما، يا سامع الصوت يا سابق الفوت ويا كاسي العظام لحما بعد الموت.
اللهم إنا دعوناك دعاء من يرجوك ويخشاك ويبتهل إليك ابتهال من لم يخطر بباله سواك، ورحمتك تسع من أطاعك منا ومن عصاك، فإما محسن قبلته وإما مسيء رحمته.
يا من مصير كل شيء إليه ورزق كل شيء عليه، يا قديم الإحسان يا دائم المعروف، يا من إن نسيناه لا ينسانا وإن تركناه لا يتركنا ويمهلنا ويرحمنا، يا من بيده مقاليد السموات والأرض، لك الحمد حمداً كثيراً أنت مالك السموات والأرض ومن فيهن، لك الحمد حمداً يوافي نعمه ويكافيء مزيده، ولك الحمد حمداً يملأ الميزان، لك الحمد حمداً نعجز عن حمده، ولك الحمد حمداً عدد ما عده القلم وأحصاه كتاب الله ، لك الحمد يا رب العالمين على ما أعطيت وما منعت وما قبضت وما بسطت، ولك الحمد على كل حال و لا يحمد على مكروه سواه. لك الحمد عدد خلقك ورضا نفسك وزنة عرشك ومداد كلماتك، كلما ذكرك الذاكرون وغفل عن ذكرك الغافلون، ولك الحمد حمداً طيباً كثيراً مباركاً كما يليق بجلال وجهك وعظيم سلطانك لانحصي ثناء عليك أنت كما أثنيت على نفسك.
اللهم إنا نعوذ بك من قلب لا يخشع ومن نفس لا تشبع ومن عين لا تدمع ومن دعوة لا يستجاب لها، اللهم إنك قلت وقولك الحق (ادعني أستجب لكم) إنك لا تخلف الميعاد، اللهم قد دعوناك كما أمرتنا فاستجب لنا كما وعدتنا فهذا الدعاء ومنك الإجابة، وهذا الجهد وعليك التكلان ولا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم، وصلى الله على نبينا محمد إمام المتقين وشمس الأنبياء والمرسلين وحامل لواء يوم الدين، أول الشافعين ومشفع يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم، وعلى آله وأصحابه الغر الميامين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين، سبحان ربك رب العزة عما يصفون و سلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين.
__________________



من مواضيعي :
الرد باقتباس