عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 29/12/2006, 07:59 PM
صورة لـ زهرة الخزامى
زهرة الخزامى
ودود
 
زهرة المكان لـحــظـة وداع .. !


! .. لـحــظـة وداع .. !


عندما تقتل أحلامنا

كلمات قراتها ..تحكي قصه بلغة الحوار جميل جداً


أنقلها لكم وأتمنى أن تستفيدوا

أنها حكايات ..حكاية تنتهي بموقف

وحكايه تنتهي بقرار .... وحكايه تنتهي بلعبة

وحكاية تنتهي بحوار ..





هي: غداً زفافك إلى أخرى..فلماذا أصررت على رؤيتي اليوم ؟

هـو : كي أودعك قبل الرحيل

هي : ما أرحم الرحيل بلاوداع.

هـو : أردت أن أراك للمرة الاخيرة قبل أن ...

هي : قبل أن تعقد قرانك على أمراه اخترتها بعقلك

هـو : أنتي تعلمين أني لم أخترها بإرادتي

هي : حديث عقيم اعتاد العشاق على ترديده
عند المحطه الاخيره من الحكاية..
فترفع عنه حفاظا على صورة جميله لك في قلبي

هـو : تصرين على ذبحي بسخريتك

هي : ذبحك؟ ومن أنا كي أذبحك يا سيدي؟
أنا مجرد بطلة..أدت دورها في حكايتك بكل صدق وغباء

هـو : أنت كل شي

هي : أنا بقاية فاشلة..ختمتها بقانون العقل .
ثم جئت الآن كي تتلاعب بالبقايا

هـو : أتلاعب؟ تدركين جيدا أن احساسي نحوك كان صادقاً

هي : كان صادقا...وكذب؟

هـو : أفهميني أرجوكي..يمر الانسان بظروف
تجبره على التخلي عن أشياء يؤلمه التنازل عنها

هي : لم يبقى لي الحزن مساحه لفهم أشياء لم تعد تجدي

هـو : أنا أحببتك جدا...كنت عمري كله

هي : لم أكن عمرك كله..كنت مرحلة من عمرك وأنتهت

هـو : كنت أجمل مراحل العمر..إنك تلك المرحله من العمر
التي لاتطفئ السنوات أنوارها أبدا..ولا تغلق الايام ابوابها

هي : ......

هـو : لما انت صامته ؟ نظراتك الدامعة تكاد تقضي
على آخر خيوط المقاومة في داخلي

هي : غداً زفافك ..فماذا يجب أن أقول؟هل اتظاهر بالفرح ؟
هل اغني لك اغنيه الزفاف التي يصرخ بها قلبي الان

هـو : أعلم ان لحظات الفراق مؤلمة

هي : ليس دائما يا سيدي ..فأحيانا لا تكون مؤلمة ..
أحيانا تكون قاتله كالجلطة الدماغيه
تدمر كل خلايانا ولا يتبقى الا الصمت

هـو : يؤلمك فراقي؟

هي : فراقك يقتلني ..يرفعني من فوق هذه الارض ..
يأخذني الى اعلى ارتفاع فوق الكره الارضيه ويلقى بي بلا انتهاء

هـو : ماذا تتمنين الان؟

هي : أتمنى ان أفقد ذاكرتي

هـو : كي تمسحي تفاصيلي معك ومنك؟

هي : كي أنسى موعد إعدامي غداً.. كي لاتلمحك عيناي
وانت تتقدم في أتجاه أخرى ..
حاملا بيدك عمري كله كي تنثره تحت قدميها

هـو : لاتحملي قلبي فوق طاقته ..فبي من الحزن الكثير

هي : بل انا ياسيدي من يتحمل الان فوق طاقته
فلا أحد يعلم مرارة أحساس أمرأه
عاشقه ليلة زفاف فارسها الى اخرى

هـو : لكن قلبي سيبقى معك

هي : وما ينفعني قلب رجل مضى كي يمنح جسده وحياته
وعمره سواي..تاركا خلفه هذا الكم المخيف
من الحزن والذكرى والعذاب والحنين ...وبقايا امراه ؟
ترى...هل ستمنحها اطفالي؟ هل تذكر اطفال احلامنا؟
اطلقنا عليهم اسماء ذات مساء دافئ بالحب

هـو : بكاؤك يمزقني

هي : لا يجب ان تتمزق او تحزن ...
يجب ان تكون في قمة فرحك
وقمة اناقتك وقمة قسوتك ..فغدا ليلة عمرك

هـو : ليالي عمري انتي ..واعلم اني ضيعتها

هي : وليالي عذابي انت ..واعلم انها ستضيعني

هـو : لا استحق منك كل هذا الحزن

هي : وانا لا استحق منك كل هذا الخذلان

هـو : خذلتني ظروفي فخذلتك..سامحيني ..
اغفري لقلبي الذي أحبك ..أغفري لظروفي التي خذلتك

هي : قد أغفر يوما ..ولكن هل سانساك؟

هـو : قد يأتي النسان يوما ..فيسقطني من أجندة ذاكرتك

هي : أخشى أن يأتي بعد ان أفقد القدره على البدء من جديد


هـو : سأرحل الان ..شكرا على أجمل عمر وأغلى إحساس
.
.
..
.
.
.
و يـرحــل ..



تاركا خلفة أنثى في حالة بكاء هستيري

أنثى كانت تحلم بأن تكون نصفه الآخر





::.. همسة خاصة لكل فتاة ..::

صوني قلبك و احفظي مشاعرك
لمن سيصونك مستقبلاً و هو زوجك
لا تتلاعبي بمشاعرك و تجازفي بها
فقلبك اضعف من أن ترميه
في سبيل تجربة غير مضمونة النهاية
و قد تكون نهايتها احياناً نهايتك ...




من مواضيعي :