الموضوع: قصه ولد العم
عرض مشاركة مفردة
  #12  
قديم 19/12/2006, 09:27 PM
صورة لـ sweet angel
sweet angel
خليــل
 
رد: قصه ولد العم

الفصل الثاني عشر
================

اليوم حمد بيرد من السفر.. يا الله .. ما اصدق حالي شنو ممكن اسوي .. شنو ممكن اقول ويوفي بحق هذي السنين كلها .. 3 سنين ونص .. ولا كلمته فيها ولا شفته .. مر الوقت بهدوء بالرغم من المشاعر اللي تغلي فيني

يـا قلــبي هــدي من وتــيرك خـــلٍ تــباه بالهـــوا يجي لـــــك
خـفف الدقــات ببطــنوك ولا تلــوع الخفــــوق بمواجيــعك
شروات حبيب القلب ما تلاقي رفرف يا قلبي باسم ولــــــــيفك

الساعة خمس الفير .. وسمر للحين ما اتصلت بيعقوب .. واهو اللي من رد من الشاليه ظل يتصل فيها بس جهازها كان مغلق .. تحير .. ليش مقفول تلفونها؟؟ اهي ما تدري انه راح يتصل فيها ؟؟ شهالاستعباط
وصلت الساعه 6 .. ويعقوب يالس واهو بناره يطالع التلفون بكل غيض ولو على وده يحذفه من البلكون ويكسره واول ما شاله عشان ينفذ اللي في باله .. وصله مسج .. فتح المسج
(.. ظروف عائليه .. ما راح اتصل اليوم .. اشوفك على خير..)
نزل يعقوب اتلفون ونزل وياه راسه بس بعد راح ووقف بالبلكون .. وقعد يطالع السما .. وماكو في باله الا اسم واحد
حـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــمـــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــد


الساعه 7:30 الصبح وبيت بو حمد فوضى .. ام حمد يالسه توري الفحم عشان تبخر البيت ودار ولدها الغالي .. ووليد قاعد يتزهب عشان يروح ويا ابوه المطار والدنيا مو سايعته ابوه المطار والدنيا مو سايعته اخوه الغالي بيرد من السفر من بعد سنين طويله فرقى وغربة .. شلي يصبرني للساعه 10

توه وليد بينزل تحت الا وتلفونه يرن .. سمر متصله .. ابتسم بمكر وسكره بويهها .. نزل تحت والتلفون يرن .. هم سمر واهو في مزاج رايق انه يعصبها ويلعوزها وسكره مرة ثانيه .. رن مرة ثالثه وتوه بيسكره بس كسرت خاطره سمر اللي اللحين قاعده على نار تبي تعرف اخبار حمد.. قرر يجاوبها

سمر: الو وليدو
وليد: هلا هلا سماري
سمر بعصبيه : كل تبن زين؟
وليد: هههههههههههههههههه ليش عاد؟
سمر: وتسالني ليش .. من مساع وانه ادق عليك وانت تسكره بويهي .. صج قليل ادب
وليد: انه اسف وحقج علي بس قلت بلعوزج شوي
سمر: لا والله هين انه اوريك ان ما شكيتك عند حمد
وليد: ما تقدرين
سمر: ليش بالله؟
وليد: لان لسانج هذا الطويل راح ينقص جدامه مو متعنترة علينا اللحين
سمر بحيا: تهقى جذي يا وليد؟
وليد: الا جذي ونص
سمر واهي تتقلب على فراشها: اااااااااه يا وليد .. متى متى متى ؟؟ والله مليت .. من البارحه وانه ما ياتي نوم وانه انتظر الساعه 9
وليد : ليش بالله .. لايكون في بالج انج اتيين ويانا المطار
سمر: اكيد ما يبيلها سؤال
وليد: كلي تبن وانثبري مكانج محد بيروح الا الرياييل الحريم ينتظرون في بيتنا
سمر: خانت حيلي .. لا صج والله كسرت خاطري يالله زين انه بيي وياكم
وليد : ماكو مكان لج.. انه وابوي وعمومي بنروح بسيارة والشباب بالسيارة الثانيه
سمر: شهالحشرة والهيله .. و حمد وين يقعد؟؟
وليد : حمد بيقعد ويانا بالسيارة.
سمر : لا يا بوك انه بطلع ويا بابو بروحنه وباخذه بسيارتنا وانت تسكت وتنطم بعد
وليد: بنشوف
سمر: لا تتحداني
وليد : يالله يالله بروح اتريق انه والله انج ياهل
سمر: اوريك يا عسعس الديرة
وليد: سكتي يالسحليه
سمر: باي
وليد واهو يضحك: باي

سمر سدت الخط واتصلت في سارة بسرعة
سارة والرقاد تارس صوتها: الووووو
سمر متعجبه: سارو .. انتي راقده؟
سارة بظيج خلق: اوووووف سمور مالي خلقج شتبين؟
سمر: عدال على روحج .. شمرقدج هالحزة ؟؟
سارة: اللي مرقد خلق الله
سمر: يالله زين قومي وتعالي بيتنا بسرعة ابيج بموضوع هام وخطير
سارة واهي تتافاف: اووووووووووف سمر .. والله انج فاضية .. انه فيني رقاد وما ابي اقعد الا الظهر
سمر: عسى خير .. مااتصل فيج شمشوم ؟
سارة: منو؟
سمر : هههههههههه قصدي خالد مااتصل فيج؟
سارة: مو شغلج .. اي اكيد اتصل فيني .. سمور والله توني راقده من ساعه خليني اكمل رقاد وبعدين بتصل فيج
سمر بظيج: سارة انه فيني وايد كلام وماادري اقوله لمنو غيرج؟
سارة: .............
سمر: سارو؟؟
سارة : .................
سمر: شوف اللي ما تستحي على ويهها .. هين يا سارة انه اوريج

سدت سمر الخط بعد ما رقدت سارة عنها واهي متظايجه حيييييل ما تدري تتصل في منو .. وليد ماله خلق .. وسارو راقده .. ونصور للحين ما رد البيت ويا مشعل .. ماكو الا امها .. بس امها اللحين راقده
قلعتج سمور القرده .. من قالج تقعدين من الصبح .. خلج تستخفين جدام هالاربعه جدران.. ورمت حالها على السرير .. واهي تتعفر بين الشراشف .. رن تلفونها وانقطع .. مسد كول .. منو؟؟ شافت الرقم وتهلل ويهها .. يا ويلي شلون نسيته سعد ؟

اتصلت مباشرة بالرقم
يعقوب كان بالحمام يحلق يوم رن تلفونه وطار من الحمام يقبض على التلفون ويقول الو قبل لا يضغط على الحبه الخظرة.. لعن حاله التعبان ورد على التلفون بشوق..

يعقوب: الووووووو
سمر: صباح الخير
يعقوب وقلبه تهلل: وينج يا معوووده
سمر: ههههههههه كاني يا معود
يعقوب واهو متظايج حيل: والله اني ضعت بليا اتصالج وجم مرة اتصلت ولقيت تلفونج مغلق .
سمر: لا بس انه اغلقته لان اليوم يوم خاص جدا جدا جدا
يعقوب واهو متحير ( شالخاص باليوم؟): عسى خير؟
سمر: الخير بويهك .. بس اليوم احد من عايلتنا بيرد من السفر
يعقوب وويهه مكشر: منو؟
سمر واهي تبتسم من خاطر: ولد عمي الغالي.. حمد
يعقوب واهو يخنق الوساده من تحته ويتصنع الغباء: مااذكر انج سولفتي لي عنه..
سمر باستغراب: عجب ؟؟ ما قلت لك عنه؟؟ زين اقول لك عنه ..اذا تبي
يعقوب: سمعينا ..
سمر: ان شالله

وقعدت سمر تتكلم عن حمد ولد عمها ويعقوب مقتهر من جهه ثانيه واهو ساعه يخنق الوساده او يخنق حاله شاللي عاجبج فيه ياالسحليه شاللي عاجبج فيه ؟؟ سؤال محير يعقوب وما عنده جواب عليه..
بعد ما خلصت سمر من الكلام عن حمد بصورة موجزة .. تنهدت عميق .. خلت يعقوب يسالها غصب

يعقوب: بلاج تتنهدين
سمر: من الظيج اللي بداخلي
يعقوب: سلامتج من الظيج
سمر: الله يسلمك
يعقوب: شاللي مظيجج قولي لي يمكن اقدر اساعدج ..
سمر تشجعت من كلام سعد ( يعقوب) وقالت في خاطرها :: ليش ما اقول له وارتاح احسن لي وما اظن انه بيعصب ولا يتنرفز ........ لا لا ما بقول له ولا شي
يعقوب: الو الو سمر؟
سمر : هلا هلا سوري خذتني الافكار شويه ..
يعقوب واهو يخبي ظيجه: حمد لله على السلامه
سمر حست بظيجه : الله يسلمك .. عسى خير .. اشفيك سعد؟
يعقوب واهو يحاول يغير من نبرة صوته الحزينه: لا ولا شي خير ماكو شي بس .. مستعيل شوي
سمر: خير وراك شي؟
يعقوب : اي والله امي تنتظرني اخذها المستشفى
سمر: سلامات ما تشوف شر خالتي
يعقوب انتبه حق كلمه خالتي وابتسم ورد حق تكشيرته: الله يسلمج ويسلم خالتج
سمر: ههههههههههه يالله عيل انه اخليك
يعقوب: بالسلامه
سمر : الله يسلمك . باي
يعقوب من غير نفس: بايات ............... وسكر الخط

سمر تعجبت .. هذي مو عوايد سعد انه يسكر الخط قبلها ..

سعد اليوم زعلان ... بس ما قدرت تعرف شنو فيه؟ حد ضايجه ولا عصبه؟؟ ولا لاني مااتصلت فيه .. زين انه دزيت له مسج ..

لا يكون زعل من كلامي عن حمد .. انزين اهو ماله شغل ان تكلمت عن حمد ولا غيره ..اهو اللي طلب مني اني اتكلم عنه .... ياربي والله الرياييل حيرة ..

بس تعال .. أنه ليش افكر فيه هالكثر .. اهو صج رفيج طيب وحليو وحبوب .. بس مو لدرجه اني افكر فيه بهالطريقه .. لا لا هاذا من الادب والذوق اني اسال عنه او اتسائل لين تغير موقفه ويا ي ...

لا يكون مل مني .. لا مااظن ... أووووووووف الحين انه شفيني ..

أقوم اسبح احسن لي من هالاسئله البايخه اللي مالها طعم.. يمكن متناجر ويا حبيبته .. اذا عنده حبيبه .. اكيد عنده حبيبه .. شخص حلو المعشر والكلام مثل سعد لازم يكون له حبيبه ولا بعد تموت فيه .. لا لا ما اظنه راعي سوالف .. وانه شدراني فيه .. لا عايشه وياه ولا اعرفه .. بس اذا عنده حبيبه لازم انها حلوة حلوة تناسب ذوقه .. اكيد حلوة.. لا هذي اكيد فيها ..

سعد مبين عليه راعي ذوق عالي واكيد حبيبته من الحلوات .. واكيد . اكيد .................... ليما ارقدت واهي تقكر في سعد ........

سمعتوا شقلت .. قلت سعد .. ما لاحظتوا ... اول مرة سمر تفكر في احد غير حمد قبل لا تنام ......................؟؟

فهمتوا شي ............. خلكم قلعتكم ؟؟

(هذا كلام المؤلفة مب كلامي)



من مواضيعي :