الموضوع: قصه ولد العم
عرض مشاركة مفردة
  #10  
قديم 19/12/2006, 09:26 PM
صورة لـ sweet angel
sweet angel
خليــل
 
رد: قصه ولد العم

الجزء العاشر:
-------------------------------------------
الساعة 2 بالليل .. وسمر للحين ما ياها نوم.. طبعا افكارها مثل ما اهي .. حمد ولد عمها .. وييته بعد سبوع .. شراح يصير .. شلون شكله راح يكون .. شنو راح تكون ردة فعله ... يااااااااااااه ليما ايي حمد الكويت .. سمر راح تفقد اعصابها ..

غمضت عيونها واهي تستعد حق النوم لان الوقت طافها وايد .. واذا بتلفونها يرن.... شافت الرقم الغريب وتذكرت انه قال بيدق عليها بالليل بس اللحين داق ؟؟ الناس ليل

سمر: الو
يعقوب: صباح الخير
سمر: صباح النور
يعقوب: لا يكون صاحية تنتظريني
سمر: لا والله كنت توني برقد وانت دقيت علي

يعقوب حس باحباط وقال في خاطره .. ما تبي تكلمني

يعقوب: بس عيل اخليج ترقدين وترتاحين ومرة ثانيه ادق عليج
سمر استوت في قعدتها: لا لا شنو تدق علي لا خلك ما فيني نوم اللحين خلاص راحت النومة

يعقوب ما صدق عمره :: يحليلها بنت عمي

يعقوب: متاكدة
سمر: الا متاكده
يعقوب: انزين .. شخبارج بعد ..؟؟

وظلوا يسولفون ويا بعض وسمر مو حاسة بالوقت ويعقوب عايش بعالم ثاني .. عالم ما يعيش فيه الا اهو وسمر .. سمر حست بالتعب من كثر الكلام وياه مع ان سوالفه ما تنمل لكن اهي اللي بغت تعرفه شي واحد لا غير .. مشكلته

سمر: الا ما قلت لي يا سعد؟؟
يعقوب: منو؟؟ أي أي .. لبيه
سمر: شنو اهي مشكلتك .. انه من مساعه للحين وانه اهذر عليك بس نسيت سالفتك بالمولية

يعقوب في خاطره يقول :: شياب للي يااااب .. من وين اطلع لج سالفه اللحين .... بس قرر انه يقول لها إلى يصير له وياها من دون ذكر اسماء .. ولانها ما تعرف شي عن يعقوب ما راح تشك

يعقوب: بسمعج قصه وانتي عطيني رايج..
سمر: قول
يعقوب: السالفه وما فيها ان عندي صديق .. وايد وسيم ...واايد غنوج وكل من يحبه ..
سمر: اها
يعقوب: من يوم واهو في سن 19 اغرم ببنت عمه .. وبنت عمه هذي اصغر منه ب6 سنين .. واهو كان وايد يتهاوش وياها ويتزاعلون وايد تتنقرش فيه ليما تطير مخه من راسه

سمر شكت في السالفة .. هذي القصة مو غريبة عليها .. ولو انها ما تعرف من اللي يقصده .. بس هذي الحالة تشابه حالة تعرفها.. بس ما حبت انها تقاطعه وايد ..

سمر: كمل
يعقوب: هذا ارفيجي ظل مثل ما اهو مشاعره و أحاسيسه كله تنشد ببنت عمه بس اهو ما يرضى يتنازل لها لانها وايد شيطانه وراكبة رأسها

سمر تقول في بالها :: لا عيل ترخي له الحبل::

سمر: انزين
يعقوب: واللحين مرت عليه 3 سنوات واهو حاير وياها ما يدري شنو الحل
سمر: وبعد.......

يعقوب حس بضيج الايام كلها يرد له بهالحزة .. حتى سمر حست بظيييج كبير لان الشخص كسر خاطرها

يعقوب: الحين بنت عمه صار بنت كبيرة .. وتلبس مثل البنات .. وتتكلم مثل البنات .. حتى تصرفاتها صار مثل تصرفات البنات بعد ما كانت من احلى ما يمكن.
سمر والنوم تارس عينها: وبعد
يعقوب: شاقوللج
سمر: اللحين شنو صار وياها؟

يعقوب سكت شوي وراح صوب الستريو وشغل اغنيه نوال "" شمس وقمر"" وسمر سمعت الاغنيه وراحت ويا الالحان .. يعقوب سمعها تغني ويا الاغنيه

يعقوب: تحبين نوال.
سمر: ومن ما يحبها؟
يعقوب: خوووووش
سمر بتعجب: شخوشه ؟
يعقوب واهو يضحك: ذوقج مثل ذوقي
سمر : ههههههههههه الحمد لله ولا انه ذوقي مستحيل

يعقوب يقول في خاطره:: ادري يا بعد عمري ادري ::

سمر تقطع افكاره: انزين كمل
يعقوب: وين وصلت ........ أي .. الحين اهو يبي يصارحها .. بس غروره ما يسمح له وبعد ........ خوفه
سمر: من شنو؟
يعقوب: منها
سمر: ههههههههههههه
يعقوب: ليش تضحكين؟
سمر: ريال شكبره يخاف من بنت ..
يعقوب: انتي لو تعرفينا جان انتي بعد بتخافين منها
سمر: والله انها المرأة المتوحشة
يعقوب: هههههههههههههههه الا اكثر
سمر: والله وانه ماعطها ويه .. انه مكانه اطرقها بطراق ما تبي غيره

يعقوب كان يضحك من قلب.. لو تدرين يا سمر انها انتي جان ما قلتي اللي قلتيه هههههههههههههههههههههههههههههههههههه

سمر: دومز
يعقوب: هههه شنو
سمر بحيا: ضحكتك .. دوم ان شالله
يعقوب بكل جديه : معاج ...

سمر حست انه طاف الحدود وياها وردته حق السالفة

سمر: انزين ما كملت لي .. شصار اللحين؟
يعقوب: اييييييييه .. للحين يحاول وياها .. بس اهو وايد افكر انه ينساها ويشوف له وحدة غيرها
سمر: بس اهو ما يعرف شنو حقيقة شعورها تجاهه شلون يقرر هالقرار؟
يعقوب: سيماهم على وجوههم
سمر: لا تقول جذي ..... تدري؟
يعقوب: شنو؟
سمر: ممكن اقترح شي وتوصله حق رفيجك؟
يعقوب: ما طلبتي يا طويله العمر
سمر: مشكور ..... خله يقول لها عن شعوره.. ويشوف بنفسه ردة فعلها
يعقوب: اممممممم .. انتي تشوفين جذي
سمر : الا اشوف اكثر بعد .. بس ارفيجك على حلاته مثل ما تقول لازم يطلع فطين .. ويعرف شلون يسحر بنت عمه المتوحشة..
يعقوب: هههههههههههههههه لو يسمعج بس
سمر: هههههههههه أي والله

سمر ثتايبت وحست انها خلاص .. بتموت من التعب ..

سمر: سعد اللحين انه استاذن منك .. عيني من الرقاد سكرت خلاص ..
يعقوب واهو يتثايب: وانه وياج بعد
سمر: يالله عيل .. سو اللي قلته لك وخبرني النتيجه

يعقوب ما صدق.. اهي متوقعه انه ما راح يقطع عنها باتصالاته .... هياااااااا

يعقوب : ما طلبتي شي
سمر: واللحين يالله .. انه متاكده ان باجر وراك دوام .. وانت مشغول كفايه..
يعقوب : ما انشغل عنج يالطيبة
سمر: ما تقصر .. يالله .. تصبح على خير

يعقوب يطالع الجو من الدريشه..
يعقوب: الشمس طلعت ..
سمر : أي والله ههههههههههههه.. يالله احلام سعيده
يعقوب: ولو انها ما بتحقق
سمر: بحكمه الله راح تتحقق .. يالله مع السلامه
يعقوب: في حفظ الباري ورعايته

طووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووو وط

سد الخط يعقوب وانسدح على ظهره واهو يطالع السقف ... ما كانت بعيونها الا صورة سمر ... اشكثر احبها .... أي والله احبها ... وعمري ما راح احب حد مثل مااحبها .................. والله يعيني ليما اكسب محبتج
***************************************



من مواضيعي :