الموضوع: قمر خالد
عرض مشاركة مفردة
  #152  
قديم 10/12/2006, 10:48 PM
صورة لـ sweet angel
sweet angel
خليــل
 
رد: قمر خالد

يا ريمووو ان ما خليتج تموتين علي وتلومين نفسج صبح وليل على هالمعاملة ماكوون سعوود يازعم بتزيغيني عنج وبتبعديني .. بعددددددج هذا انا سعووود اللي يحبج مستححيييييييييل ازعل عليج..

لكن .. في بيت البن ظاحي هدوووء عجيب وفضيع ساد من بعد ما راحت مريم.. ام خليل كانت للحين في دارها ترتب اغراض متعددة.. وبو خليل اللي عينه ما جاست النووم من بعد زواج جاسم.. قاعد في غرفة المكتب اللي دايما يقعد فيها بالساعات ولا يحس بالوقت.. كان صدره ضايق ومو عارف كيف ايريح نفسه.. من كلمته قمر بالمستشفى واهو مو مرتااااح ابد من نفسه.. ومن زود الضيق ترك الشغل في الشركة وسلم مهماااته لخووه بو سعد وولده خليل ليش انه يفهم لشغله اكثر.. خالد بالمحاسبة وجاسم بهندسة الاداريات ما يفهم لها الا خليل.. انا لازم اتكلم.. بس لخالد وقمر.. لكن شاقول لهم.. شبررر من وقع ولا حقيقة.. مو لازم الكل يفهم.. مو لازم الكل يعرف.. حنا اقرب لجاسم من أي حد وانا عاااارف ان كلهم بيتفهموووون ظروفه ولا راح يحكمون عليه.. خلاص.. انا بتكلم وللي فيه خير يقدمه الرحمن.. ولا اني اظل على نار هالسر اللي كابت في صدري.. اقوله لهلي قبل لا امووووت .. وتضيع الحسبة ويجي اليوم الليي ينكشف فيه وتنهدم كل الاواصر من اول..
طلع بو خليل من المكتب وشاف حرمته تطوف بالبيت..
بو خليل: ام خليل..
ام خليل: يا حييك... لبيه بو خليل..
بوخليل: لبى قلبج.. بس ابيج تروحين توعين عيالج قوليلهم ينزلووون .. حتى قمر بعد..
ام خليل باستغراب: خير عسى ما شر
بو خليل باببتسااامة محببة لزوجته العزيزة: ما شر الغالية بس ابيكم في كلمة اليوم لابد مني اقولها..
ام خليل واهي خايفة: روعتني يا بوخليل شصاير... شصاير ابراهيم؟
بوخليل: ما صاير شي يا نجمه بس.. انا لازم اقوللكم هالكلمة اليوم لانها حق علي..
ام خليل: اجل لا ابطي عليك اكثر واروح اوعيهم والله يسري الخير..
بو خليل: بويهج يالغلا..
ام خليل ركبت الدري . وفي غرفة المكتب عووود بو خليل واهو ينفض الهوا من صدره .. ويحل مكانه هوا ثاني.. عشان الطاقة باللي راح يقوله..
قمر كانت واعية بهذاك الوقت وخالد يتقلب يبي يقعد لكن مو قادر لانه ما قدر ينام البارحة وسهرااان ورقاده معتفس عليه.. قمر كانت تلاعب الوليد واهي تراقب ابوووه وتبتسم.. فديت عمره هالويه والله.. يالله متى بيصحى اشتقت له ..
وفجاه فتح خالد عيوووووونه مباشرة بكل هدوء على قمر اللي انتفضت يوم شافته.. وابتسمت في ويهه لا بل ضحكت
خالد تعدل وهو عاقد حياته ... كان شكله رووووووعة ويهوس بالقلب: علامج يالبطة تضحكين
قمر: ههههههههههه ولا شي.. بس لو تمنيت مليون دينار جان لقيته؟
خالد: ليش؟
قمر : تمنيتك تصحى من الرقاد لاني اشتقت لك وبس خلص قلبي من هالكلمة فتحت عيونك
خالد: هاهاها.. عاد ان دعوتج توصل للسما
قمر: هيهيهي حسن منك .. ويا هالويه
خالد: ويا هالكرش
قمر: تو الناس
خالد: امتى بعد؟؟؟؟ يالله انا اليوم ابي اشوف كرش.. من اليوم ابي اشوفج دايخة وخشمج كبييير
قمر باحراج: يعني انا كنت جذي بالوليدد
خالد وهو فاج عيونه بنظرة تمثيليه: والعن يا قمر.. الله لوشفتي روحج جان تمنيتي انج ما تحملين.. يابوج الحمال امررررررره ما يناسبج.. فشيله والله بحقي
قمر: مالت عليك جذاب واحد
خالد: والله ماجذب عليج.. جفتي الدب شلون يصير جذي صرتي هههههههههههههههههههههههه
قمر: بايخ تدري..
الوليد حس ان امه تنازع ابووه فراح وحذف عليه مكعب الحروف وصابت خالد في خده ..
خالد: ااااخ يالدب..
قمر: حريييييييييييييييييييمتك ولدي..
خالد: عورني قمر
قمر: تستاهل.. اصيل ولدي ما يرضى على امه
خالد يرفع يده عاد انه بيصرب الوليد بكس: بنفخ خشششششششمك الحين.. يالدب
الوليد يضحك في ويه ابوووه والثاني يجمد على الضربه
قمر قربت له عند حظنه: تعال زين خلني ابردها لك
خالد يتدلع: لا مابي.. خلي ولدج ينفعج يباريج ويضرب اللي يعاديج
قمر: ههههههههههههههه يالله عاد شيل يدك خلني ابرده لك
خالد: مابي
قمر: تكفى
خالد : لا
قمر واهي تعص على عيونها يازعم تترجا: تكفى تكفى طلبتك..
خالد: بس هااااج ابي جموووودن زين
قمر: افا عليك..
خالد: يالله زين شوفي شغلج
واهو مبتسم الخريش قاعد متربع وقمر متسنده على يدينها وتقرب راسها لخد خالد اهو الغبي ظن انها بتبوسه ولا شي لكن قمر صرت بضريساتها على مكان الضربه بقوووة خلت خالد يفج عيونه ويصيح بصراااااااااخ: آآآآآآآآآآآآآآآآآآآي ياللللللللللللللللللللللللللللللللللللللللبطة
وينطق الباب
قمر تقوم تشرد من خالد وتفج الباب واهي بابتسامه: هلااا يمه صبحج الله بالخير
قمر تحب عمتها : اله بالنور .. ها صحيتوا.. وعلى شنو هالصريخ؟
قمر انحرجت: يمه هذا ولييد عظ خالد.. على خده
ام خليل: ههههههههه فديته عظاظ طالع على ابوووه
خالد: لالا يمه تجذب عليييج هالجذوووب..
قمر بترجي تطالع خالد وام خليل تمسكها من يدها وملامحها مستغربه: يمه قمر .. خالد لبسو ونزلو ابوكم يبيكم تحت بسالفة..
خالد والجديه بملامحه:ليش؟؟ شصااير؟
ام خليل: انا بروحي مو عارفة شصاير.. انتو بس لبسو ونزلووو وكل شي بيصير بخير..
خالد راح لامه مسكها من يدها بحنان: يمه في شي وانتي خاشته
ام خليل: مادري يا وليدي والله مادري. بس ابووك صار له فترة واهووو بهالحالة.. ومادري شفيه
خالد يطمئن امه: ان شالله خير يمه.. دقايق واحنا نازلين له..
ام خليل: تراه في غرفة المكتب
خالد: ان شالله يمه
ام خليل: زين عيل ارووح لخوووك اشوفه
خالد: خير ان شالله
راحت ام خليل وسكر خالد الباب اللي قمر كانت واقفة ورااه..
قمر بتفكير: شصاير؟
خالد وهو عاقد حياته:.. ابوي.. مادري شفيه جامعنا اليوم؟؟ اهو ما يجمعنا الا اذا في شي جايد..
قمر: جاسم بعد ويانا
خالد: لا أي جاسم.. ناسيه انه معرس.. بس .. مادري شسالفه..
قمر: تحس ان السالفة لها خص فينا؟
خالد ينتبه لها برؤيا: تصدقين.. انا حسيت جذي.. ليش انتي بعد تحسين بهالشي؟
قمر: اصلا عمي من يوم المستشفى ..وهو مو على طبيعته.. صح انه عادي وكل شي هادئ ومستقر.. بس انا حسيت انه في كل لحظه يكون بروحه يكون ذهنه شارد..
خالد: لا نوجع قلوبنا اكثر.. وخلينا نروح نشوفه .. ونعرف اهو شمنه يشكي.. ولا شنو اللي شاغل باله
قمر: اوكي
راحت قمر متوجهه لغرفة التبديل لكن خالد مسكها من يدها
قمر: شنوووووو
خالد: عبالج نسيت العظه.. تعالي مني اقووووووووووول
قمر: لاااااا يعوووووووووور



من مواضيعي :