عرض مشاركة مفردة
  #2  
قديم 09/12/2006, 09:34 PM
الأصيل
مُشــارك
 
رد: حملة البر والتقوىلسدا الدين البنكي

بسم الله الرحمن الرحيم

قال تعالى : (وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان)
(المائدة أية 2) صدق الله العظيم
المقدمة:

أحبتي في الله، إخوتي الأعزاء، واجهتنا في السنوات الماضية متاعب ومشاكل عدة في مجتمعاتنا سواء كانت هذه المجتمعات عبارة عن قرى صغيرة او حتى محافظات بأكملها. متاعب اقلقتنا لفترات معينه من الزمن وأخرى ظلت تلازمنا وحتى الساعة التي اكتب فيها هذه الوثيقة. إحدى هذه المتاعب وأخطرها على الاطلاق هي مشكلة الديون، والديون البنكية بالأخص .. نعم ، إن فينا من يعيش بحاله ميسورة نوعا ما ولكن بيننا ، ومنا من انهكته الديون حتى النخاع ، سيقول الميسورون وغيرهم من الناس ممن ليست عليهم أية ديون من كلفكم على الاقتراض وسيكون الرد واضح وصريحا يلجمهم وهو "الحاجة". بعضنا وقع في فخ الديون مختارا والبعض الآخر غلب على أمره ولكن النتيجه في الآخر واحده ألا وهي أننا كلنا مديونون.

إذا ما الحل؟

يقول المثل المحلي : ( إذا سلمت ناقتي ما على من رفاقتي ) والمثل يعني للذين لم يسمعوا به .. إنك يا عزيزي اذا كنت مرتاحا فمالك من غيرك من الغلابا والمساكين ، المثل لكي لا أظلم قائلة لم يقال في مناسبه كهذه ولكن كانت له ملابساته الخاصه في ذلك الزمان .. ما يهمنا يا أحبتي هو أن نوجد حلا أو آليه سهله وميسره تساعدنا في الخروج من أزمتنا هذه ، والحل بالمختصر بأيدينا نحن لا غير .. أسئلني كيف؟ وأنا سأرد عليك .. قف للحظه مع نفسك وانظر حولك ! كم من أشخاص تعرفهم من أصدقائك، وأقاربك، وزملائك في العمل من المديونيين ؟ هم كثير ! أنا أعرف لأنني وقفت قبلك مع نفسي وحسبتهم ووقفت لمده طويلة أصارع الديون ولا معين ، ويا للهول أخي العزيز : قريتي كلها مديونه ولست أنا وحسب ، كل بيت فيه إبن أو أب أو أخت مديونه ، ويصل الحال أن الكل مديون في العائلة الواحدة ، ويا للهول لو تفقدت أعمارهم ! شباب في ريعان العمر بدأو للتو حياتهم العملية وترى الحزن وهم الدين في عيونهم .. أحسبتهم ؟ نعم هم الحل بالنسبة لك وأنت الحل بالنسبة لهم ، ولاحقا في هذه الوثيقة سأشرح بالتفصيل الممل كيف نكون عونا لبعضنا البعض.

حملة البر والتقوى هيه الحل!

أسميناها ( حملة البر والتقوى ) والإسم هو إسم على مسمى كما نطمح له إن شاء الله ، أسميناها "حملة" وليست "جمعية" وما أدراك ما الجمعيات ! ولن أخوض كثيرا في سيرة الجمعيات ، والتي كانت والله على ما أقول شهيد أعظم فكرة تكاتفنا عليها كشعب واحد وأخوه في الله إلى أن حاربوها ودخل فيها أناس مرضى لا يخافون الله وليس لهم ذمة ولا ضمير وتم إفسادها ، ألإسم الثاني "البر" لاننا نطمح أن نبر ببعضنا البعض كما يبر الابن بوالدية ، وأن نخاف على بعضنا البعض ، وأن نحزن لبعضنا البعض ، وأن نفرح لبعضنا البعض , وأن نتكاتف مع بعضنا البعض. "التقوى" من أن نتقي الله في بعضنا البعض وأن نخافه ولا نخذله في نصرة بعضنا البعض وهو القائل (وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان) صــدق الله العظيم ، وفي السيرة النبوية أحاديث عدة تأمرنا بالتعاون ولست بصدد الحديث عنها ولا شيء بعد نص كتاب الله وسنة نبية ، سأشرح لاحقا كيف ستعمل الحملة فصبرا على وأكمل القراءة رعاك الله .





أهداف الحملة الرئيسية

تصور أخي في الله أن تستيقض في صباح يوما من أيام آخر الشهر وتمشي الى أقرب بنك من الفروع التي يصل إليها راتبك وتستفسر عن راتبك تجده كاملا وزيادة عليه ما تبقى من راتبك الشهر الماضي او ما إدختره لأيامك الخوالي القادمة .. إنها أمنية كل مديون وأنا أراهنك على ذلك ، ولكن تعال قل لي : كيف يمكن أن يحصل ذلك وأنت تصفق بيد واحده لا يهمك غيرك وتطمح جاهدا إنك ستتغلب على دينك في السنوات التي قرروها لك ؟ هيهات هيهات اخي في الله وسأل مجرب وللأسف ، ستدور عليك الدوائر وستلجأ الى الإقتراض مجددا صدقني لأنه لا مجال لك غيره في مقارعة دوائر الزمن ، و هنا تبرز الحملة .. هدفنا نبيل وبسيط هو حلما حلمنا به طويلا وحاولنا جاهدين تحقيقة بأنفسنا جاهلين بالطبع انه لايمكن الوقوف أمام شبح البنوك والديون وأرباحها التي لا ترحم .. تكاتفنا هو سر نجاحنا ووقوفنا أمام الإعصار المخيف والنظر الى مستقبل مشرق ، وبكل بساطه أخي العزيز : هدفنا هو تخليص أنفسنا من الديون بأقل ثمن وأقرب فترة زمنية.

من نحن؟

نحن أخوه في الله جمعنا عطفنا ببعضنا على بعض وبغية نصرة بعضنا البعض ، أتقدمهم أنا كاتب هذه الوثيقة صاحب فكرة الحملة ، بعد إلهام من الله لي بها ، نحن إخوة في الله أنهكتنا الديون حالنا حال كل شخص مديون يعيش على هذه الارض الطيبه ، وعقدنا العزم على العمل بلا كلل أو ملل لأننا على يقين تام أنه لا مجال لنا إلا ان نعمل سويا ، ومعكم إن أردتم نصرتنا وأرتم نصرة انفسكم بنا ( عشرون شخصا ) هم معاونون لي لهم أدوار عدة مثل تلقي مكالماتكم الهاتفية والإجابة على استفساراتكم وتسجيلكم إن شئتم الإشتراك وعمل ترتيبات إجراءات السحوبات والتعامل مع البنوك وغيرها ستتعرف عليها لاحقا .


كيفية عمل الحملة

هدفنا كمنضمون ان يصل عدد المشاركون في الحملة الى 100,000 (مائة الف مشـترك) .. نعم الكل سيضن أننا لن نصل الى هذا العدد لكننا سنصل بأذن الله وبتعاونكم وثقتكم بنا .. لو تصورنا أن كل مشترك قام بدفع مبلغ ريالين عمانيين في كل شهر سيكون دخل الحملة من شهر واحد هو 200,000 (مائتين الف ريالا عمانيا) .. المبلغ كبير لأننا لا ننوي تغطية الديون فوق ال 50،000 (خمسون الف ريالا عمانيا) .. كل مشارك معنا سيحصل على رقم لكل سلفه عليه ، لأن كثيرا منا عليهم سلفيات إسكان وأخرى تجارية ، المشترك سيدفع ريالين لا غير لكل رقم ، فمثلا لو أن شخص سجل برقمين لسلفيتين مختلفتين سيدفع 4 (أربعة ريالات عمانية) بواقع ريالين لكل رقم .. في اول أسبوع من كل شهر ستدخل أرقام الأشخاص والذين قاموا بعملية الدفع لذلك الشهر في سحب آلي يجريه نظام حاسب آلي صممناه بأنفسنا وأمام كل من أحب حضور السحب .. الرقم الذي سيحالفه الحظ سيقوم الحاسب الآلي بتنقيص مبلغ سلفيته من المبلغ الكلي لذالك الشهر ، وهكذا حتى نصل الى صرف كل المبلغ على الأشخاص سعيدي الحظ .. المستفيدون سيكونون أكثر من شخص في الشهر بل سنصل إلى مرحلة سنغطي بها سلفيات اكثر من مائة (100) شخص من ذوي السلفيات الصغرى في شهر واحد ، وإليك أخي بعض الأسئلة والأجوبة لشرح جوانب عدة عن كيفية عمل الحملة .

س . كيف يمكن أن أشارك في الحملة؟
ج . عليك أخي العزيز أن تتصل بفرع بنك أولا والحصول على المبلغ المتبقي عليك من السلفية ، ثم عليك تجهيز البيانات التالية قبل الإتصال بأحد الأسخاص الموضحة أرقامهم لاحقا وهي :

- إسمك الرباعي .
- رقم بطاقتك الشخصية .
- رقم حسابك وإسم البنك ، في حالة عزمك القيام بتحويل مبلغ الريالين من حسابك مباشرة .
- رقم هاتف المنزل أو رقم آخر يمكننا الاتصال بك عليه لاحقا .
- رقم الهاتف المحمول أو رقم أحد أقاربك .
ثم عليك الإتصال بأحد الأرقام التالية لحجز رقمك أو أرقامك إذا كان لديك أكثر من سلفية .

س . متى تنتهي فترة التسجيل في الحملة ؟
ج . باب التسجيل مفتوح لتاريخ 31/12/2006 ، ولكن إذا سجلت بعد إبتداء الحملة ستدفع كافة الأشهر التي لم تساهم بها منذ إبتداء الحملة ، وأكرر هدفنا 100000 (مائة ألف) مشارك وبعدها سيكون قرار قبول مشاركين أكثر محك نقاش بين أعضاء إدارة الحملة .

س . متى علي أن أدفع مبلغ الريالين لكل سلفة لكي أتمكن من دخول السحب ؟
ج . لكى تدخل السحب عليك دفع مبلغ الريالين قبل أول أسبوع من الشهر التالي فمثلا لتدخل سحب شهر 1/2007 عليك دفع مبلغ الريالين قبل 5/1/2007 من السنة المقبلة .

س . كيف سيتم السحب وأين ؟
ج . السحب سيكون في أول أسبوع من الشهر المقبل فمثلا سحب شهر يناير سيكون في أول أسبوع من شهر فبارير ، وسيكون السحب أمام الملأ في أحد الجوامع وعليك القيام بالإتصال بأحد الأشخاص المذكورين لاحقا لمعرفة أماكن السحب ومواعيد السحب .

س . ماذا بعد أن افوز في عملية السحب ؟
ج . إذا كنت تدفع مبلغ ريالين قبل أن يحالفك الحظ فإنك بعد الفوز وسداد مبلغ سلفيتك عنك ستدفع ريالين بالإضافة الى 25% (خمسة وعشرون بالمائة) من قيمة قسطك التي كنت تدفعه للبنك ، فمثلا لو كان قسطك 100 (مائة ريال) ستدفع 25 (خمسة وعشرون ريالا) بالإضافة الى مبلغ الريالين السابقه ليكون مجموع ما ستدفعه الى الحملة لاحقا 27 (سبعة وعشرون ريالا عمانيا) شهريا وحتى انتهاء الحملة .

س . كيف ستدفع شهريا للحملة ؟
ج . الحملة لها رقم حساب واحد في بنك مسقط بإسمي شخصيا وذلك لسبب سنذكره لاحقـا ، ويقوم المشارك بتحويل مبلغ ريالين الى هذا الحساب من حسابه كل شهر أو إيداعه شخصيا في الحساب ببنك مسقط ، ونحن سنقوم بسحب كشف شهري من البنك وسنعرف من خلاله من أودع أو حول الى الحساب المذكور شهريا .

س . كيف ستتم عملية تغطية السلفة الفائزة في حالة الفوز ؟
ج . عندما يحالفك الحظ سيقوم أحد أعضاء إدارة الحملة بالإتصال بك لتبليغك بالخبر الجميل ويطلب منك الحضور لإستكمال إجراءات دفع ديونك وتسليم الضمانات المطلوبه من الحملة ، أو إرسال المطلوب بالبريد اذا كنت لا تستطيع الحضور شخصيا ونحن سنتكفل بإرسال الشيك الى حساب بنكك .

س . ما هي الضمانات المطلوبة من الحملة مقابل دفع السلفة الفائزة ؟
ج . الضمانات هي أن تكتب شيكا بالمبلغ المدفوع إلى بنكك المغطى به دينك من قبل الحملة محررا الى شخصي أنا صاحب الحملة ومحورها مفتوح التاريخ أو إقرار شرعيا بالمبلغ المدفوع إن كان ليس لديك حساب جاري وشيكات بنكية .

س . هل ممكن أن أدمج سلفيتين في رقم واحد مع ان مجموعهم مجتمعتين اقل من خمسون الف ريالا عمانيا ؟
ج . لا .. من شروط الحملة ولكي نغطي اكبر قدر من الأشخاص أن تعامل كل سلفية كشخص مستقل وذلك لنريح أكبر قدر من المشاركين شهريا .


س . لو كان علي سلفيتين وفزت بواحدة كم سأدفع للسلفية التي فزت بها والسلفية التي لم تفوز ؟
ج . أجبنا على هذا السؤال مسبقا لكن لا ضرر أن نعيد ونذكر أن كل سلفية تعامل على حدة ، فلو كان لديك سلفتين سلفية بنك تجاري و أخرى إسكان وفزت بإحدى أرقام السلفتين فستدفع مبلغ 2 ( ريالين) و 25% من مبلغ قسط السلفية الفائزة وستستمر بدفع ريالين للسلفة التي لم تفز بعد .

س . هل علي أن أدفع شهريا أم أدفع لشهر ولا أدفع للآخر قبل الفوز ؟
ج . لو قمت بالتسجيل معنا في الحملة فنحن نطمح أن تستمر وحتى تغطية دين آخر عضو مشارك ولكن إذا تغيبت عن الدفع في شهر من الأشهر فعليك دفع مبلغ الأشهر التي فاتتك بالإضافة إلى مبلغ الشهر الحالي لتدخل في السحب مجددا .

س . متى ستنتهي الحملة وكم ستسغرق مدتها ؟
ج . من الصعب التكهن بمتى ستنتهي الحملة ولكن كلما زاد عدد المشاركين كلما قلت مدة الحملة ، وإذا زاد عددهم أمكننا تغطية أكبر عدد من المشاركين .

س . بالنظر الى طريقة عمل الحملة أنا سأدفع أقل من المبلغ الذي استلفته من البنك بكثير كيف ذالك ؟
ج . أسميناها حملة البر والتقوى .. نعم هو كذلك ، ولكن لاتنسى إن كل أعضاء الحملة في مكانك وهم أيضا لن يدفعو وحتى 1/3 (ثلث) المبلغ الذي استلفوه من البنوك وهذا هو همنا عندما وعدناكم أن نخلصكم وأنفسنا من الديون بأقل ثمن وأسرع وقت ممكن .

س . ماذا سيحصل في نهاية الحملة وماذا سيفعل بأي مبالغ متبقية ؟
ج . في نهاية الحملة المبالغ المتبقية لها حلان .. الأول : أن توزع المبالغ على كافة الاعضاء بالتساوي . الثاني : تستمر الحملة بنفس المبالغ المدفوعه من كل عضو وحتى آخرها ، ويتم بعدها دفع 10000 (عشرة ألاف ريالا عمانيا) لكل شخص وبسحب آلي أيضا .. القرار سيكون للمشاركين في نهاية الحملة وسيكون باستفتاء نقوم به نحن المسؤلين عن الحملة .

الفرق بين الحملة والجمعية

هنا يجب أن نقف وقفه متأنية قبل الحكم على حملتنا هذه وتشبيهها بالجمعيات ، كما يجب أن لا نهضم حق الجمعيات ايضا . أنا هنا لست بصدد إنتقاد الجمعيات لا والله ، ولكن هنالك فرق بين الجمعيات وهذه الحملة في بادىء الأمر الكل سيضن أنها مجرد جمعية جديدة بثوب مختلف ، أنا سأشارك الجميع هنا في عبارة بثوب مختلف جعلها مختلفه تماما عن الجمعيات وإليك الدليل :-


الجمعيات الحمله
مبلغ الإشتراك في الجمعية كبير جدا على الأشخاص ذوي الدخل المحدود الإشتراك في الحملة هو ريالين لا أكثر
أعضاء الجمعيات مفروض من ذوي الدخل المتوسط أعضاء الحملة من كافة الأطياف المدانه
الجمعيات ليس لها هدف محدد هدف الحملة إزاحة الديون عن كاهل أصحابها
إدارة الجمعيات متفرعه الحملة مبنية حول شخص واحد فقط.
الفوز بالجمعية يحتاج الى وقت طويل الفوز بالحملة لا يمتد كثيرا واقل من المدة المفروض سداد دينك خلالها
وقت الجمعية طويل وقت الحملة يقصر بزيادة عدد المشاركين
المستفيد من الجمعية في الدفع أشخاص أو شخص واحد كل فترة زمنية المستفيد من الحملة في كل شهر أكثر من عشرة أشخاص وأكثر
الجمعيات لها أدوار يسهل التلاعب بها الحملة تعتمد على السحب الآلي والذي لا يمكن التلاعب فيه
ضمانات الجمعيات مقارنتا بزمن استلامها وعدد المشاركين ومستواهم المعيشي غير كافية تماما ضمانات الحملة بسيطه مقارنه مع العائد الذي سيستفيد منه سعيد الحظ



من مواضيعي :
الرد باقتباس