الموضوع: قمر خالد
عرض مشاركة مفردة
  #91  
قديم 10/11/2006, 09:54 PM
صورة لـ sweet angel
sweet angel
خليــل
 
سحب مفاتيحه ودخلها بمخباته وطلع بوكه.. فتحه وتطلع في صورة قمر اللي بداخله.. بنظرة كلها تانيب ضمير وبروح معذبه لكن بتوعد.. هذي اخر مرة يا قمر.. اقسم لج بشرفي.. اخر مرة تشوفني ندى.. واخر مرة البي نداءاتها واستجيب لها.. اخر مرة ..
وشال عنه صوره قمر.. دخل البوك بمخبات الدشداشه.. ووقف.. خذ نفس عميييييييق وطلع من المكتب..
خليل كان توه بيدخل على خالد ولما طلع له خالد بذيج اللحظه فج عيونه من المفاجاة..
خالد: عسى ما شر بو ابراهيم؟؟
خليل: الشر ما ييك .. بس .. انت طالع الحين؟
خالد ويده ترتجف داخل مخبات الدشداشه.. يحاول انه يكبت هالتوتر المتصاعد فيه: اي عندي مشوار ومن بعده برد البيت.. ليش بغيت شي؟؟
خليل: سلامتك بس حبيت اني اعتذر على الكلام اللي دار بينه انا وانت وجاسم من شوي.. انا بالغت برده فعلي وماكان من المفروض اني اتصرف معاكم هالتصرف و... انا .. اسف..
خالد بابتسامه تذيب الصخر: لا والله ماله داعي تتاسف.. اللي صار صار وحنا لو شنو بيناتنا نظل اخوان.. وما بيناتنا زعل ولا اسف.. وانت اخونه الجبير يعني اللي تقوله امر علينه والذ من العسل..
خليل: اااخ منك انت يا بو الهرج.. وانا اقول ليش نص بنات الكويت مطيحات عليك.. مو عشان شي عشان هاللسان اللي ينقط عسل وبلسم ..
خالد: ههههههههههههه بعد من اخوه انا؟
خليل: احسن شي قلته بحياتك.. رحم الله من عرف قدر اخيه..
خالد : ههههههههههههههه .. شي في الخاطر ياخوي؟
خليل: تحمل بروحك.. ودير بالك على قمر.. تراني اشوفها من جم يوم مو على طبعها ولا عوايدها.. مهمومه ولا تعبانه..
خالد تعجب من اخوه.. الله يا خليل.. تعابل نفسك.. وتعابل عيالك .. واللي حواليك.. ياريت عندي نص اللي عندك: ان شاللللللللله يا خوي.. انا الحين رايح اشوف المشوار بعدين راح اسير عليها .. بعد شي امرني..
خليل: والله خاطري في بون بون لو تتكرم وتييب لي ايااه
خالد يقاطعه: يوم اللي بتطلب شي صير جاد..
خليل: لا والله انا انسان جدي في هذه اللحظات ولا سيما عندما يكون الطاري على الكاكاو.. تكفى بون بون .. مابي داخله زبيب.. ابي فستق..
خالد : ان شااااااااااااااااالله.. كم بو ابراهيم عندنا..
خليل: اثنين.. بس واحد توفاه الله..
خالد : هههههههههههههههه الله يرحمه
خليل: يرحم المؤمنين والمؤمنات.. بس انا بروح عنك حسبالك انا واحد فاضي ماعنده شغل مثلك اوقف لي الناس واهذر معاهم.. تكفى يا معوووود..
خالد: ههههههههههههههههه
راح خليل عن خالد واهو يضحك عليه.. خالد كان يضحك.. بس من يوم راح عنه اخوه تذكر انه لازم يطلع الحين.. يطلع ويروح لندى.. ويشوف اخر متطلبااتها عليه.. ويحلها الله له ان شالله..
طلع خالد ..... وركب سيارته ... وشغلها... ورااااااح لوين ما قدر الله يحطه..
قمر اللي نزلت تحت لعمتها تساعدها بالشغل.. ردتها عمتها من وين ما يات عشان ترتاح.. لان قمر باشهرها الاخيرة وصار صعب عليها تتحرك وايد.. قمر كانت قاعده بالصاله الرئيسيه لقصر ابراهيم بن ظاحي.. تطالع النقوشات المرسوومة على السقف وعلى الجدران.. وتلاحظ فخامة البيت.. ومدى اناقته ومدى ترفه.. صج اننا عايله مرموقة.. وراعين عز وترف وجاه ومال.. لكن الحمد لله.. كل هذا ما يبين على اهلنا.. كلهم طيبين واجاويد.. ويعرفون الاصول وما ينسوون التواضع.. الله يخليك لنا يا عمي والله يخليج لنا يا عمتي..
مريم يات لها واهي حاملة باقه ورد حمر كبيرة واهي تمشي بحالمية كبيرة وشاعرية .. وتدندن اغنيه..
" زي العسل.. على قلبي هوااااااه.. زي العسل.. على قلبي هواااه.. زي العسسسسسسسسسسل (قمر تسد اذنها لان مريم تصرخ يمها) على قلبي هواه زي العسل.."
وقعدت الانسة المغرمة..
قمر: شعنه تغرد ام السحالي..
مريم بغرور وبحاجب مرفوع: والله يا حبيبتي يوم اللي تحبين وتنغرمين.. وتعرفين معنى الرومانسية .. ما راح تساليني هالسؤال.. بل العكس.. ستغردين معي وتقولين .. " يسالوني .. ليه احبك... حبك ماحبه بشر... وليه انت في حياتي شمسها وانت القمر.."
قمر: ههههههه يعني اانتي انسانه مغرمة؟
مريم: من قمتي لاخمص قدمي.. عندج اعتراض يا نعامة
قمر: ترفسج.. لا والله عليج بالعافية .. تستاهلين كل الخير
مريم بابتسااام وحلجها بينشق: الـــــــــــــــــــــله يسلمج يا بعد عمري.. قمووور؟
قمر: لبيه؟
مريم: يوم حبيتي خالد ... جذي كان شعورج؟
قمر: توج تقولين اني ماعرف للرومانسيه ولا عندي احساس العشاق ومادري خرابيطج
مريم تتحنحن.: اوووف.. بس انا مو قصدي.. تكفين جاوبيني ..
قمر تحني راسها لمريم بحنيه: كيف؟
مريم قامت من مكانها واهي تتمشى : يعني.. انج طايرة.. وان الدم حارق عروقج.. وانج تبين تركضين.. وتروحين لابعد مسافه يالله يشرد عنج هالشعور اللي يطاردج.
قمر بصوت فكاهي: افا مريم.. سعود حرامي؟؟
مريم واهي ترمي بنفسها على الكرسي الطويل: اااااااااااااه.. وما احلاااااااه من حرامي.. سرق نومي وسرق راحتي وهناي .. وسرق قلبي وخذاه معاه وخلاني محتاجه للحب والحنان..
قمر: يا عيني على الحنان..
مريم تنسدح على بطنها وتواجه قمر وقمر تطالعها بحنيه : قمر... احبج..
قمر: هههههههههه.. حبتج العافيه حبيبتي وانا بعد احبج
مريم : ادري انج تحبيني ما يحتاج تقولين لي..
قمر تطالع باقه الورد بنظرة حالمة ومريم لاحظت هالشي.. فقامت وراحت لعند الباقه وسحبت منها جوريتين حمر وعطتهم قمر..
قمر بنظرة تسائل: ليش؟؟
مريم ما جاوبتها وراحت سحبت ثالثه وردت عليها: هذي لج.. لكونج اجمل ملاك شفته بهيئه انسان.. وهذي لج بعد.. لكونج احلى مرت اخووو بهالعالم كله..وكمان هذي لج.. لانج احلى ام.. واكشخ ام..واورع ام .. to be
قمر شاجت الدموع بعيونها وعاودها احساس الفراااق.. ليش تحس بهالاحساس ما تدري ليش.. حاولت انها تشكر مريم لكن المرارة اللي سادت حنجرتها منعتها من الكلام وكل اللي ردته على مريم اهي ابتسامه ودمعه سايله
مريم باستغراب وبحزن غمرها: قممممممممممر.. حبيبتي علامج.. ليش البكى وليش هالماسات الغالية تسيلينها؟
قمر: .... مادري.. احس بالعجز والامتنان.. ليش ان الله عطاني اهل.. واصحاب.. واحباب مثلكم.. وادري اني لو مشيت هالعمر كله ماراح القى لي جزء منكم..
مريم بابتسامه وتهريج: اوووووووووووووويه.. كل هذا لانج تحبيني.. اوف اوف اوف مادريت ان مفعولي قوي جذي.. نعنبووو بف باااااااف اللهم يا كافي الشر
قمر من وسط دمعاتها السخية: ههههههههههههههههههههههههه
مريم: هههههه.. يا قمر.. مو انتي اللي تقولين هالكلام.. بل حنا.. انا وامي وابوي واخوي وزوجج..حتى البطل وعنوده.. ليش انج صرتي جزء من هالعايلة اللي كانت محتاجة لوحده مثلج بينها.. تصدقين يا قمر.. انا انهرت من بعد وفاه وضحه.. حسيت اني .. خسرت الاخت اللي ما كانت عندي.. ( تغيرت نبرة مريم) حسيت ان العالم ضاق بي.. وان ربي ظلمني.. لكن الله عمره ما يظلم عباده اللي يذكرووونه دايم.. ووهبني .. لا بل انعم علي باخت ثانيه من بعد اللي راحت عني... وانا احمده واشكره كل يوم عليج يا بعد عمري..
قمر باندهاش .. مريم اول مرة تعبر لها عن محبتها لها .. مع انها كانت طيبه وحبابه معاها.. بس لاول مرة تعرف هالشي: صج؟؟؟؟
مريم تمسح الدمعات اللي جالت بعيونها: اكيد صج... شعبالج.. مقطع من مسلسل رمضاني يديد.. ويا ويهج هذا... بكيتيني ويا راسج..
قمر الثانيه تمسح دموعها:: الله لا يحرمنا منج يا مريم... ولا من طواله لسانج..
مريم وكانها تشيل شي طايح من ثمها: عسسسسسسسسسسسل.. والذ من العسل.
قمر: ههههههههههههه وانا اشهد..
مريم قامت وشالت البوكيه معاها: باخذه وياي.. وبرزه بداري.. اناظره ويناظرني.. ليما يتعب مني واتعب منه.. فدييييييييييييييييييييت اللي مرسله لي.. يعلني افداه وافدى عمره..
قمر: ااااخ.. بس خلاص والله تعب قلبي من هالرومانسية
مريم: ما قلت لج... ماكو احساس فيج .. نعنبوو مو ادميه انتي..
قمر: هههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
راحت مريم عن قمر من بعد ما بدلت موجه دموعها من الحزن الى الفرح الكبير.. وذكرت ربها بخالص قلبها وتعوذت من الافكار المساعية الي مرت ببالها .. وسكنت مكانها دقيقه تفكر كيف راح يكون البيت فاضي من بعد زواج مريم وروحتها للرميثيه مع زوجها... الله يا مريم.. والله يشهد اني راح احتاجلج ولوجودج معانه.. دامج انتي البسمه وانتي الروح في هالبيت .. يعلني افداكم بعيوني كلكم يا بيت عمي..
ودق تلفون البيت يعلن انكسار الصمت اللي ساد بالبيت .. قمر انتظرت الخدامه ليما تجي وترفعه لكن اهي تقدمت من بعد ما حست ان الاتصال طول والخدامه ما ظهرت ... وردت عليه
قمر: الووو
الطرف الثاني:



من مواضيعي :