الموضوع: قمر خالد
عرض مشاركة مفردة
  #41  
قديم 09/11/2006, 08:21 PM
صورة لـ sweet angel
sweet angel
خليــل
 
مسكته من جتوفه واهي تمسح عليه بحنيه وتبجي
قُمر: سلامه عمرك خالد .. تكفى قول علامك
خالد رد على ورى وانسدح بحظن قُمر.. يشيل الدم من طرف حلجه واهو يكح.. حست برجفته على ريولها وكل اللي قدرت تسويه انها تضمه بكل قوتها.. تضمه وكان علاجه وياها.. حست بهدوء خالد بحظنها وقعدت تهزه
قُمر: خالد .. خالد .. خالد قوم .. قوم خالد تكفى حبيبي قوم .. زيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــ نـــــــــــــا ..زينا وينج .. زيناا
يات لها زينه واهي مرتعبه: شوفيكي ستي
قُمر والبجي ذابحها: دقي على سيف.. سيف العثماني .. خليه ايي الحين
زينا تطالع خالد بخوف: ماله الاستاز خالد .. شوفيه
قُمر: روحي اتصلي في سيف بسرعه.. روحي
راحت زينه وقُمر تمت تلم خالد باياديها واهي تبجي.. كل هذا يسويه حبه لندى.. هالكثر يتعذب عشانها.. حرام تسوي فيه جذي.. حرام.. حبيبي خالد.. لا تموت .. ماقدر اعيش من دونك مااقدر.
بعد خمس دقايق واهي بحالتها ذيج سيف كان عندها ..ماتكلم ولا قال شي بس اخذ نفس قوي وحمل خالد لبرع الحمام.. جره لوسط الصاله وين ما طاح اول مرة واهو يوعيه
سيف: خالد ... خالد .. (يوجه كلامه لقُمر) متى وصلتوا
قُمر بصوت مبحوح: قبل نص ساعه.. وصلنا هني.. واهو قعد يرجع و............ راح صوتها بالبجي
سيف: من متى واهو مريض؟
قُمر: ما ادري
كسرت خاطره لان شكلها وكانها بتموت وسكت عنها.. قامت قُمر بعد شوي وراحت تتصل
جاسم وصوته مليان رقاد: الوووو
قُمر: الحق علي جاسم .. الحق علي
جاسم بفزع: قُمر؟
قُمر: خالد بيموت جاسم.. الحق علي عمي ..
جاسم: علامج قُمر علامج .. اشفيه خالد
قُمر: ماادري.. ماادري جاسم .. تعال واللي يسلمك تعال مااقدر اعابله بروحي ..
جاسم : ان شالله ماطلبتي .. اليوم انا يايكم ايطاليا.. انتوا وين اللحين
قُمر: احنا بروما ... تكفى جاسم تعال
جاسم: ان شالله انتي بس هدي بالج خالد يحتاجج قويه ..
قُمر بتموت من البجي: مااقدر اعيش من دونه جاسم .. تكفى..
جاسم: هدي روحج قُمر وانا بييج اليوم ..
قُمر سكرت عن جاسم من دون ما تودعه لان الاسعاف وصل.. مثل اللي صار قبل صار مرة ثانيه.. وهالمرة قُمر راحت ويا خالد بالاسعاف.. دخلوه غرفه الطوارئ واهم يحاولون يعالجونه.. خالد بغرفه المعالجة وقُمر تطالعه من برع الغرفه واهي تحس ان خالد ما بيرد لها ..
جاسم على طول قام واتصل في وكاله خطوط طيران الامارات وحجز له رحله اليوم لروما الساعه 6 المغرب ..زهب له شنطه على السريع وراح الدوام
اول من دخل عليه اهو خليل
خليل: هاااااااااا عمي وينك اليوم منحاش..
جاسم: هلا خليل لا منحاش ولا شي ..
جاسم كان يرتب اوراقه ويوقع على بعضها ويصفها .. دق علىحبه التلفون
سهى: امر استاز
جاسم: سهى تعالي بسرعه..
خليل مستغرب: شالسالفه
جاسم: بعدين
دخلت سهى..
جاسم: سهى كاهم اوراق تعهد البناء وصليهم لبو خليل وخليفه يوقعونهم وبعدين دزيهم بالميل لصالح النعسان والاوراق الباجيه عطيها خليفه
سهى: امرك استاز
جاسم: واي احد يتصل فيني قوليله اني مسافر
خليل: مسافر؟
سهى: امرك استاز (وطلعت من الغرفه(
جاسم راح لعند خليل: خليل بقول لك شي ما يوصل لابوك ولا لسعد ..
خليل بفزغ: خير؟
جاسم: خالد تعبان بايطاليا وقُمر اتصلت فيني اليوم وخبرتني عنه وانا بروح لهم.. ماابي احد يدري بالسالفه اللي يسال عني قول له اني مسافر السعوديه حق مشروع الخفجي..
خليل: انزين بروح وياك انت مابتقدر تسوي كل شي لروحك
جاسم: ودي والله بس محتاجك بتعهدات مشروع النهله لانك تعرف عنه وانت اللي بتكلم بو خليفه والزباين
خليل: اووووووووووف حزتي اطلع مهم بموضوع.. انزين اللي تبيه بيصير..
جاسم: مشكور يا خليل اردها لك ان شالله ..
خليل: دير بالك على حالك وخبرني باخر التفاصيل
جاسم: ان شالله .. يا الله انا بروح
خليل: الحين رحلتك
جاسم: لا الساعه 6 بس بروح اخذ اختك حق الصالون وجم مشوار انا واعدها فيهن..
خليل: يصير خير .. يالله روح بسرعه
جاسم: مع السلامه
خليل : بامان الله ..
راح جاسم لمريم بس اهي كنسلت الطلعه لان اليوم خاله بنات عمها بتوصل بزيارة.. جاسم حس بالفكه من الشي وقعد بالصاله لروحه ..كان يفكر بخالد وشممكن صار فيه وخلاه يتعب.. توه مكلمه قبل ليله وكان احسن من الفروس.. رن التلفون ومحد كان موجود وجاسم اللي رد
جاسم: الو
لولوة: السلام عليكم
دق قلبه من الصوت: وعليكم السلام والرحمه
لولوة: مريم اهني ..
جاسم: أي هني من اقول لها.
لولوة: لولوة
جاسم استخف .. لولوة المتصله .. لولوة محد غيرها .. يا ربي شهالصدفه .. الحمد لله انه إلى رد على التلفون ..
جاسم بلعثمه: ان شالله .. دقايق ..
شيسوي اللحين .. ينادي مريم ولا يبوق رقمها .. والله حاله ..
جاسم بصوت عالي: مريم ... يا الريم
مريم طلعت له من المطبخ: علامك تصارخ
جاسم بهمس: لولوة.. لولوة على التلفون
مريم ويدها متوصخه: شنووووووو
جاسم: اقلج لولوة على التلفون
مريم: اووووووووووهههههههههههههههه اشوفك مختبص هههههههههههه انزين افتحه على السبيكر ..
فتحه جاسم
مريم: هلا بلولوة هلا بالدانه هلا
لولوة: هلا فيج .. شخبارج مريوم ..
مريم تطالع عمها : والله بخير ..
لولوة: والاهل ..
مريم تضحك: كلهم بخير الا واحد خانت حيلي
جاسم بهمس: يا سباله
لولوة: خير ان شالله
مريم تسوي حركه اوص حق عمها: لا ولا شي بس عمي جاسم تعبان شوي وخذوه المستشفى امس.
لولوة مسكت عمرها جاسم تعبان: سلامته ما يشوف شر .. اشفيه
مريم تمسك بطنها: والله سلامتج مافيه شي بس عيارة يبي اجازة.. سووله تخطيط قلب وطلع غير مستقر
يا حسرة عمري : ما يشوف شر..انزين ما قالوا السبب
جاسم سرح بكلام لولوة ومريم: والله قالوا له واحد من الاثنين .. يا عندك القلب يا تحب.. انتي شرايج
لولوة ابتسمت بحيا .. وحست ان مريم تبي تلعوزها : يمكن اول واحد ..
مريم : ههههههههههههههههههههه يا حمارة فال الله ولا فالج .. عمي هاذا ولد سبع وسبع ما يوقف قلبه الا الحب ..
لولوة: بس بس عاد .. جذابه ممثله .. خلصيني شخبار قُمر
مريم: ويه ما دريتي .. يمكن يردون بعد جم من يوم
لولوة: خير
مريم: بويهج بس ملوا من ايطاليا وبعد انا وحشتهم وايد هههههههههه ومن جذي بيون
لولوة: ايييييييييه أي أي هاذا اهو السبب اكيد هههههههههههه



من مواضيعي :