الموضوع: قمر خالد
عرض مشاركة مفردة
  #40  
قديم 09/11/2006, 08:15 PM
صورة لـ sweet angel
sweet angel
خليــل
 
انطق الباب وقُمر تمسح دموعها بنعومه وترد: تفضلي انابيلا..
ما كانت انابيلا..: انا خالد ...
التفتت له قُمر.. ودموعها سيلان يهز القلوب المتحجرة.. نست حقدها وانتقامها للحظه وقعدت تلومه وتعاتبه بنظراتها.. كان واقف بهدوء وجسمه مايل من التعب اللي فيه.. معدته تصرخ بانواع الاالام الغريبه اللي عمره ماحس بمثلها.. بس متحمل عشان يردون الكويت باسرع وقت.. دموعها كانت بمثابه لسان حالها المزري.. تطالعه وعتب القلوب واللوم المذيب موجه له ..
خالد بحزن: الوقت صار .... قبل لاتفوتنا الرحله
قُمر ما ردت عليه .. ظلت تطالعه بنظرة العتاب... واهو ما عاد يستحمل اكثر
خالد: قُمر تكفين.. خلينا نطلع من هالكابوس .. ونرد للكويت ..
قُمر تبتسم بالم: كان من الممكن ان يكون هذا المكان الجنه.. الحلم الوردي.. حلم الف بنت وبنت تمنى السعاده الشرعيه ببدايه حياتها الزوجيه.. بس انت من الانانيه انك قضيت عليها.. وقضيت على حياتي.. وتناسيت حقوقي عشان نفسك.. الله يجازيك كل الخير خالد.. على اللي سويته فيي.
تمت تبجي وملامحها متعذبه.. خالد زادت الامه.. ليش تقول له جذي.. تسم روحه وتجرعه العذاب.. اهو يحبها.. ليش ما تصدقه
خالد: قُمر.. انا احبج .. علامج ما تصدقيني .. ليش تقولين لي هالكلام اللي يذبحني بكل مرة اضطر اني اسمعه..
قُمر تمسح دموعها وتحمل جنطتها ومن دون ما ترد تطلع من الدار.. ويظل خالد يسترجع ذكريات ذاك الصباح اللي كان مقرر انهم يطلعون.. كانت قُمر شي .. وقُمر اللي كانت هني قبل شويه شي ثاني.. ليش الحياه لازم تتعقد.. مستحيل يعني يعيش حياته بهدوء.. مستحيل يلاقي الراحه اللي الكل يتمناها.. هل هذي انانيه ولا حرام عليه ..ماقدر يستحمل اكثر وطلع من الدار.. قبل لا يطلع حس بشي تحت ريله.. باعدها لقى السوار الابيض اللي كانت قُمر لابسته .. قفله مكسور ومطروح على الارض.. شبيه بحاله زواجه ويا قُمر.. رفعه.. شمه وباسه وحطاه بجيب بانطلونه.. وطلع.. بعد ما طلعوا بنص ساعه ندى كانت واقفه عند الباب.. متوترة وخايفه من رده فعل خالد لو شافها بالبيت.. بس اهي لازم تتكلم وياه اهو وايد عصب عليها بس مستحيل يكون عنى الكلام اللي قاله ..دقت على الجرس واخذت نفس..
ندى: bon jorno ..ke seniore kalid
ستيلا لاحظت اللغه المكسرة وردت عليها بالانجليزي: good morning mr khalid idnot here he left last night back to his home!
ندى انصدمت.. رد البلاد ..بهاذي السرعه.. ليش؟؟
ندى بلعثمه: ok thank you..
ستيلا سكرت الباب وندى مشت بطريج غير واضح لها.. خالد رد الكويت.. ليش.. ليش واهو يدري اني هني بايطاليا علشانه.. شقصده من هاذي الحركه.. لكن وين بيروح عني .. بروح له الكويت..
على الطيارة قُمر كانت هاديه اكثر من المتوقع.. اهي كانت متوترة من الطيران بس قوت نفسها على خوفها السخيف.. بدت تحس بحياتها سخيفه.. تعيش تحت ظل كثير من المخاوف اللي ما تنفعها بشي .
خالد كان قاعد واهو مسند راسه ..الام بطنه كل ما ايي لها تزيد.. الدوخه زادت عليه وجبينه يزخ عرق.. يحس بالمرض ..اكيد يده اهي السبب.. بلع حبوب مسكنه للالام وحاول يرقد بس ماكو وقت..الرحله قصيرة من فينيسيا الى روما.. لذا بس غمض عيونه .
في الجهه الثانيه كانت بنت عربيه قاعده واهي تمسح دموعها.. قُمر استعجبت منها.. مسكينه تبجي من يدري شفيها ..سكتت عنها لمده خمس دقايق بس بطبيعتها الطيبه ما قدرت تصبر اكثر ..مدت يدها بالكلينكس للبنت بابتسام: هاااج
التفتت لها البنت وشافتها قُمر.. بنت حلوة ملامحها هادئه وعيونها متورمه من البجي ..خذت منها الكلينكس : شكرا..
ابتسمت لها قُمر وسكتت عنها.. بس البنت ما فارقت بالها .. وردت لها
قُمر بحنيه: من الخليج.
البنت: السعوديه ..
قُمر: حيا الله هل السعوديه
البنت بابتسام: الله يحيكِ.. وانتي ؟
قُمر: من الكويت.
البنت وكانها تذكرت شي مؤلم: هلا والله ...
قُمر: شسمج
البنت: منايات
قُمر: هلا والله منايات.. انا قُمر
منايات: اسم على مسمى قُمر عاشت الاسامي
قُمر: عاشت ايامج .. علامج تبجين
منايات: امي توفت قبل سبوعين .. وقعدت تبجي مرة ثانيه..قُمر حست بالحزن على البنت.. امها تتوفى بالغربه ومبين ان ماكو احد معاهن: عظم الله اجرج يالغاليه الله يرحمها ويغمد روحها الينه
منايات: اميين يا رب العالمين
قُمر : ما عليه.. الغاليين لازم نخسرهم بس الامتحان يكون ليما نتقبل حكمه ربنا ونرضى فيها ..مو؟
منايات تسمح دموعها الغزيرة: صح .. بس امي كانت حيل غاليه علي
قُمر شوي وتبجي: الله يرحمها.. ماكو ام بالدنيا مو غاليه على قلوب عيالها.. (تذكرت امها وقعدت تدعي لها بالصحه والعافيه(
منايات: صدقتي .. الله يرحمها ويجعل مثواها الجنه يا ربي..
قُمر: امين
منايات: اسفه اختي ظيقتك معايا بس غصب عني اعمل كذا
قُمر: لا ماعليه .. غاليه وعزيزة ..
منايات: الله يخليكِ قُمر..
تلتفت لخالد وترد لها: اكيد زوجك؟
قُمر: ايه زوجي .. رادين من شهر العسل
منايات: الف مبروك .. ولو انها متاخرة
قُمر بابتسام: الله يبارج فيج ...
ابتسمت لها منايات والتفتت عنها واهي تغمض عيونها.. قُمر عيونها دمعت وحست بالحزن على البنت.. كانت تظن ان ماكو احد حزين مثلها.. لكن كاهم الناس يخسرون اعز الناس على قلوبهم ويتصبرون من دون أي انذار .. الله يرحمج يا ام منايات والله يخليج لي يا يمه.
التفت لها خالد واهي تمسح دموعها .. بعدها تبجي قُمر .. والله ما تدري انها تعذبني بدموعها
خالد بحنيه: قُمر علامج ..
قُمر تشهق بالبجي: ما فيني شي..
خالد : تكفين قُمر.. احلفج باللي اغلى على قلبج لاتبجين.. جريب نرد الكويت وترتاحين مني بس لا تبجين الحين.. ما اقدر استحمل دموعج .
قُمر استغربت ..كلام خالد كان غريب.. علباله اهي للحين تبجي على اللي صار مبيناتهم قبل لا يطلعون بس كلامه كان مؤلم.. عيونها كانت تاكل ملامحه .. خالد كان يبين تعبان حيل ومريض.. اشفيه يا ترى كله من يده المكسورة.. حست انها زودت نظرتها ونزلت عيونها واهي تقول : ان شاء الله...
خالد ابتسم لها.. اشوي رحمته وردت قُمر الاوليه..الهادئه المطيعه.. قعد يتذكر اول يوم من زواجهم.. شكثر كانت حلوة وخجوله.. وتذكر يدها اللي مسكته يوم طارت الطيارة.. ويوم تتوسله عشان الطيار يخفف الطيران وكانه اهو له سلطه على الطيار.. حب اعتمادها عليه واتكالها عليه.. يحبها.. يحبها ويموت فيها.. شلون حبها جذي.. شلون دخلت قلبه باليوم اللي انهدت حياتهم كلها ..اهي بعد تحبه قالتها له.. اكثر من مرة بنفس الوقت.. مستحيل يتحول كل الحب الى كره ..لا يقدر.. كاهو يكره ندى من كل اعماق قلبه على اللي سوته فيهم.. نسى اربع سنوات من الحب بلحظه وحده عشان قُمر شنو ببال قُمر عيل .. اللي ماصار لها اكثر من شهر واهي تعرفه.. حس بالالام ببطنه تزيد وتزيد.. يا رب صبرني ليما نوصل روما ..وغمض عيونه مرة ثانيه
قُمرالتفتت لخالد.. شافته يعرق وايد.. خافت عليه مبين انه صج مريض ما يمثل.. بغت تساله وتمسك يده توازره على مرضه بس ما تقدر.. الرفض اقوى منها.. ما تقدر تغفر له .. من تطالعه تشوف ندى فيه وتتذكر كلامها ويقسى قلبها اكثر واكثر..
تحمل خالد ليما وصلوا المطار.. بالغصب كمل اغراضهم وراحوا مع السايق غويليرمو.. ركب خالد السيارة واهو يتنفس بقوة.. الالام كل ما ايي لها تزيد وقُمر يزيد رعبها عليه.. خالد وايد تعبان.. شلون قدر يستحمل السفر واهو حالته جذي..
قُمر بخوف: علامك خالد.. اكو شي يالمك
خالد واهو يرتجف: مافيني شي.. لا تخافين.. الحين بنروح البيت وبرتاح.. شويه تعب.
قُمر ما صدقت ولا كلمه من اللي قاله.. ويهه كان مبيض ويرتجف وجبينه يصب عرق.. خالد قال اللي قاله عشان تهدى شوي ويقدر يرتاح.. تمت قُمر تطالعه طول الدرب واهو يمسك بطنه بيده واهو يشد على قميصه.. بدال ما تكون يدي اللي تمسكه يمسك قميصه ..
وصلوا البيت وخالد مشى بسرعه وركب لداره.. فقد توازنه عند الدري بس كان لازم يوصل للدار.. حس بلوعه شديده وكانه بيرجع وراح لعند الحمام وطاح على ركبتيه واهو يرجع من حر جبده.. قُمر كانت تحت وشافت خالد يروح وكانه يبي يشرد من شي.. يبي يشرد منها.. سلمت على زينا وخلت السايق يدخل اغراضه لدارها ..ركبت قُمر وشافت باب الحمام مفتوح.. اتقربت شوي تشوف منو داخل الحمام وما شافت الا ريولات خالد ممدده واهو يرجع.. ارتعبت من صج ودخلت عليه.. شافته يرجع علىالارض.. واهو يتلوى من الالم وفقدت كل احاسيسه وراحت لعنده
قُمر برعب: خالد ... علامك خالد
خالد ما يرد عليها.. يرتجف مثل الورقه ويرجع.. ماتدري شتسوي معاه.. اهو قوتها كلها وكاهو يرد من حر قلبه



من مواضيعي :