عرض مشاركة مفردة
  #5  
قديم 13/04/2005, 09:55 PM
rosemary
مُشــارك
 
مشكورة قمرعلى المواضيع الحلوة اللي دايماً تبهرينّا فيها..
بالنسبة لمشكلة "شبيقولون الناس عني" ، فهذي جملة متداولة قد تأتي في موضعها المناسب والصحيح وقد لا تأتي وهذا الغالب..
الحكم في النهاية لصاحب القرار، فإن كان ما يريده أهم من الكلام الذي سيأتي نتيجة تصرفه، وهو على أتم الاستعداد للتحمل والرد إذا استلزم الأمر، ساعتها لن يفكر في كلام الناس. أما إذا كان تصرفه خاطئ وأنه لن يستطيع مواجهة الناس بتصرفه ولا يستطيع الدفاع عن نفسه ومبدئه الذي على أساسه تصرف..حينها، يجب أن يفكر ملياً...

في رأيي الشخصي أن الظواهر السيئة لا تظهر أو يستخدمها الناس هباء، أو أنهم يدركون عند استخدامها أنها سيئة. لا يوجد ما هو صحيح ولا خاطئ، الحياة مشهد متعدد الأبعاد فلننظر من عدة مشاهد ناحية شيء واحد لنفهم شريحة أوسع من الناس ونتوقع ردات فعلهم.
لنوسع الموضوع لنشمل الظاهرة السيئة بأبعادها الإيجابية والسلبية وأسباب الإقبال عليها، حتى لا نكون ظالمين.

الظاهرة التي تزعجني في المجتمع بالفعل هي:
قلة الإقبال على القراءة، وحتى المنتظمين على القراءة، نجد أنهم يقرؤون كتب ليست ذات قيمة فعلية في الحياة، مثلاً القصص الرومانسية، أنا أقرأ قصصاً رومانسية ولا عيب في ذلك، لكن يوجد عدة نقاط أريد الحصول عليها من قراءتي، التعرف على نمط الكاتب، طريقة تفكيره، اكتساب خبرة مختلفة في الحياة، اكتشاف جماليات للغة لم أكن أعرفها (تطوير لغتي)، تطوير مستوى كتاباتي...
قلة من تقرأ، وللاسف كثير من يقرأ بلا هدف سامٍ.



من مواضيعي :