عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 19/09/2006, 01:24 PM
صورة لـ رينادا
رينادا
خليــل
 
وددت أن أشارككم فيها

كل واحد فينا يتمنى ان يحافظ على علاقه له

مع انسان في هذا الوجود وخوفه من ان يفقده او

تبعده الاقدار يبذل كل مافي وسعه للمحافظه عليها

ولكن قد يكون هذا الحرص سبيل لضياع

هذه العلاقه للابد

ومن اجل ذلك لابد ان نفكر كثيرا في الاخر

بكل تروي واحترام

وقلوبنا تنبظ بكلمه واحده

يارب تسعده لاني احبه

فساعدني يارب كيد اقدم كل مااستطيع لازرع السعاده

على اجمل واغلا علاقه لي في هذا الدنيا

ومن اجل ذلك لاندعي الحب وكل تصرف وسلوك

للاخر فيه أنانيه خفيه غير مرئيه هدفها اظهار الاهتمام

والخوف والغيره على الاخر

ولكن البعد الحقيقي لها هو التحكم والاحتكار

وسلب حريته

فكم

ضاعت ضحكه في بحر دموع الالم

وكم

انكسر جدار من الاحلام بمستقبل مظلم

وكم تحول قلب حنون الى حجراصم

وووووووووو

وكل هذا بسبب ايهام الاخر بالحب والخوف

والاحترام والتقدير والغيره

والحقيقه هي عكس ذلك

فهل تموت الانانيه والامباله

ونفكر ان للاخرين نفس المشاعر التي لدينا

وان المكر السئ لايحيق الا بأهله

فهل من عوده ولو من نصف الطريق

افضل من الاستمرارفيه

وقتل روح حالمه هدفها اساعد نفسها ومن تحب

فهل تساعد نفسك افضل من انكار ذاتك

الطيبه والنبيله

من كل قلبي اقول

يارب من كان يخدع او يحتال ويقتل حلم صادق

ان تهديه او تكفى المسلمين شره

كلمات أعتبرها أجمل ما قرأت حتى الآن

... وددت أن أشارككم فيها

... لكن أتمنى و أنتم تقرءوها أن تقرءوا ما بين السطور


... العلاقات - بجميع أنواعها – كالرمال بين يديك

... فإذا أمسكت بها بيدٍ مرتخية و منبسطة ستظل الرمال بين يديك

و إذا قبضت يد و ضغطت عليها بشدة لتحافظ على الرمال سالت من
... بين أصابعك

... و قد يبقى منها شيء في يدك

... و لكنك ستفقد معظمها

... و العلاقات كذلك

فإذا أمسكتها دون إحكام محافظاً على إحترام الآخر و حريته فغالباً ما
... تستمر العلاقة




من مواضيعي :