عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 27/08/2006, 02:04 AM
صورة لـ الإمبراطور
الإمبراطور
واعـــد
 
(¯`·._)الاحتضار (¯`·._)

بسم الله الرحمن الرحيم

صباحكم ومساكم خير ان شاء الله
جمييييييييييييييعا

الأحـــتضـــار
الى كل من غفل عن اخراه وجعل شغله الشاغل في دنياه ونسي فضل الخالق في ذكراه وتذكران له اله عظيم فقط في عسراه....

فهل اعددت للموت عدته؟؟وهل فكرت يوما في وحشة القبور؟؟وهل تاملت في اهوال الحشر والنشور؟؟
أعــدعلــى فكــرك أسلاف الامم
وقــف علــى مافي القبورمن رمـــــم
ونــادهم أين القــوي منكــــم؟
والقاهر ام اين الضعيف المهتضم
تفاضلت أوصافهم تحت الثرى
ثم تساوت تحته كـــل قدم


اخوتي في الله

تذكرواعسر لحظات الاحتضار وما يحصل فيها من البلاء والفتن فوالله انها لاحرى بالتذكر والتأمل والاستعداد بجد واجتهاد ومجاهدة النفس عما حرم الله وفعل ماافترضه واوجبه،والاكثار من الخيرات وماينفع في الدار الاخره..فان ذلك من اعظم مايسهلعلى المرء سكرة الموت ويجعله ثابتاموقنا من دينه ساعة الاحتضار.


فكن بالله ذا ثقة وحاذر
هجوم الموت من قبل ان تراه
وبادر بالمتاب وانت حي
لعلك ان تنال به رضــاه


يجب تذكر الموت ومحاسبة النفس:

روي عن داوود الطائي أنه مرعلى امراة تبكي على قبر وهي تقول:
عدمت الحياة ولا نلتها
اذا كنت في القبر قد لحدوكا
فكيف اذوق طعم الكرى
وانت بيمناك قد وسدوكا
ثم قالت :يا ابناه ليت شعري باي خديك بدأ الدود؟فصعق داوود مكانه وخر مغشيا عليه
.
فاكثروا يا اخواني من ذكر هادم اللذاتواعلموا انه ات لا محاله واستعدوا للحساب وامتحان القبر..

قال عمر بن الخطاب:حاسبوا انفسكم قبل ان تحاسبوا،وزنوها قبل ان توزنوافانه اهون عليكم في الحساب غداان تحاسبوا أنفسكم اليوم،وتزينوا للعرض الاكبر يومئذ تعرضون لا تخفى منكم خافيه0
قال رسول الله صلى لله عليه وسلم[/color]:"ما منكم من احد الا سيكلمه ربه ليس بينه وبينه ترجمان فينظر ايمن منه فلا يرى الا ما قدم وينظر أشأم منه فلا يرى الا ما قدم وينظر بين يديه فلا يرى الا النار تلقاء وجههفاتقوا النار ولوبشق تمره فمن لم يجد فبكلمة طيبه"
فاغنم العمر وبادر بالتقى قبل الممات
وأنب وارجع واقـلع من عظيم السيئات
واطلب الغفران ممن ترتعب منه الهبات
ثم نادي في الدياجي يامجيب الدعــــوات
اعف عنا يا رحيمـــــا وأقلنا العثــــرات
وصلى الله على نبينا محمد وعلى اله وصحبه اجمعين
.


وللامانه :: تم نقل الرساله من الايميل
حافظكم ربي




من مواضيعي :
الرد باقتباس