عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 29/07/2006, 10:08 PM
صورة لـ الريــــــــــم
الريــــــــــم
مُبــدع
 
الصديـــــــــق ....


الصديق .....

لا ينكر احد ما للصديق من اثر انه كالتفاحة في صندوق ان كانت خرابا افسدته كله لان الصديق يقضي عمله ويكتسب منه هيكلية حياته ويتحرك وفقا لمعطيات شخصية صديقه ...

فمن يعاشر الصديق الصالح التقي يشرق بصفاء نور العلم في ذهنه ويلهج بالذكر لسانه ...اما الذي يعاشر اهل الفسق والانحراف يكتسب منهم حلة ثقيلة سوداء ترتسم على صفحات حياته فتكون ذكرى مؤلمة على مر الايام ..

الصديق هو من يزين العمل لصديقة ويحثه على القيام به لقد حذرنا الرسول الكريم سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم من مجالسة قرين السؤ ...

يوجد فرق كبير بين نوعين من الاصدقاء فيوجد صديق يريد صلاحك ورفع مستواك الاخلاقي والعلمي ويحاول ان يسد عثراتك ويدفع بها الى الكتمان بعيدا عن الانظار ..

اما النوع الاخر من الاصدقاء مخالطتهم داء عضال وباء ودمار فهم سم وبلاء واقع فتجدهم يشجعون على المعاصي والمنكرات ويفتحون عن مجالسهم ابواب الشر والفساد فيحاولون بقدر ما اوتو من قوه ان يدمروا رفاقهم ويمتصون دمائهم ويهتكون اعراضهم ...

والانسان بطبعه مجبول على التقليد والاقتداء بصاحبه وجليسع والطباع جنود مجنده يقود بعضها بعضا اما الى الخير واما الى الشر والانسان موسوم بسمات من قارب ومنسوب الى افاعيل من صاحبه ...

لذا قال الشاعر ....

عن المرء لا تسال وسل عن قرينه فكل قـــــــــــــــرين بالمقارن يقتدى
اذا كنت في قوم فصاحب خيارهـم ولا تصحب الاردى فتردى مع الردي




تحياتي ...
الريــــــــــم




من مواضيعي :