عرض مشاركة مفردة
  #1  
قديم 29/07/2006, 11:01 AM
صورة لـ بحر السلام
بحر السلام
واعـــد
 
مناصرة حزب الله

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حذر علماء مسلمون من "تورط بعض الفقهاء والمفتين في لعبة السياسة"، داعين إياهم إلى مراعاة ضوابط الشرع الحنيف في فتاواهم.
جاء ذلك التحذير في تصريحات أدلوا بها لـ"إسلام أون لاين.نت" الثلاثاء 25-7-2006 تعقيبًا على فتوى للشيخ عبد الله بن جبرين، أحد أكبر المرجعيات الفقهية السلفية بالمملكة العربية السعودية، حرّم فيها مناصرة حزب الله وعدم جواز الدعاء لهم؛ لأنهم بحسبه "روافض خارجون عن الملة
وأنكر الدكتور محسن العواجي وهو من أبرز الدعاة السعوديين، في مقال نشر على موقعه الإثنين 24-7-2006، صمت العلماء عن نصرة المقاومين في لبنان، رافضًا الحديث عن الخلافات بين السنة والشيعة في هذا الوقت، ورأى أنه من السذاجة النظر إلى حزب الله في هذه الأزمة تحديدًا نظرة طائفية مجردة، ولا سيما أنه تحت قيادة حسن نصر الله الداهية سياسيًّا والشجاع ميدانيًّا مهما اختلفنا معه، فإنه رجل السياسة أكثر منه رجل الدين.
وأكد العواجي على شرعية مقاومة حزب الله، وأن "حزب الله في لبنان اليوم في عين الشارع الإسلامي شكّل رأس حربة فعّالة تثخن العدو وتقاوم زحفه ببسالة".
وكان الشيخ سلمان العودة المشرف العام على مؤسسة "الإسلام اليوم" وواحد من كبار الدعاة بالسعودية رأى أنه من الواجب تأجيل الخلاف مع الشيعة، وتوحيد الجهود ضد العدو الأكبر اليهود والصهاينة المجرمين الذين لم يفرقوا في عدوانهم حتى بين الأطفال والمحاربين.
ونشر الشيخ بن جبرين الفتوى محل الجدل على موقعه الإلكتروني يوم 25 يوليو 2006 وتداولتها المنتديات الإلكترونية بكثافة، غير أنه تم حذف الفتوى من الموقع.
للمزيد من المعلومات.

http://www.islamonline.net/Arabic/ne...07/25/12.shtml




من مواضيعي :
الرد باقتباس